كيف أحافظ على نظارتي الطبية من التلف؟

هناك العديد من الأنشطة اليومية التي يمكن أن تدمر نظاراتك الطبية حتى من دون أن نعرف ذلك. إليكم بعض النصائح للحفاظ على النظارات.

كيف أحافظ على نظارتي الطبية من التلف؟

من غير المعروف بشكل دقيق من اخترع النظارات الطبية، إلا أن المتتبع لها يجد أنها تطورت كثيراً عبر السنوات، حيث صنعت في البداية من معدن يدعى الكوارتز من ثم الزجاج والان من البلاستيك.

إن أهمية النظارات الطبية تستدعي الاهتمام بها بشكل كبير، فدورها في تصحيح نظرك تجعلها من الأساسيات التي يجب أن يتم الاعتناء بها، تماما مثلما تعتني بنفسك!

ولكن بالرغم من ذلك يواجه العديد من الأشخاص مشكلة في التعامل مع النظارات والحفاظ عليها، ليتم كسرها أو خدشها أو حتى إضاعتها.

 

ولتجنب كل ذلك، نقدم لكم نصائح تساعدكم في التعامل مع النظارات والحفاظ عليها:

  • عندما لا نستخدم النظارات، يوصى بالاحتفاظ بها في الغمد المعد خصيصاً لها، وبالتالي نتجنب ركلها أو الجلوس عليها ونحافظ عليها نظيفة وسليمة.
  • من المهم عدم وضع النظارات في الحقيبة دون وضعها في الغمد الخاص بها، ويوصى حتى بأن يكون لدينا غمد رقيق ومبطن من الداخل لمنع إصابة النظارات بالخدوش، كما يجب أن يكون قاسي من الخارج لتفادي الكسر.
  • من المهم الاحتفاظ بالإضافة الى النظارات بقطعة قماش ناعمة لتنظيف عدسات النظارة قبل ارتدائها.
  • من المهم الحرص على وضع النظارات داخل الغمد بحيث لا تلامس الأسلاك أو تخدش العدسات.
  • من المهم التأكد من أن عدسات النظارات تشمل طلاء يمنع الخدوش. حيث أن هذا الطلاء يساعد في التقليل من كمية الخدوش ولكن يجب الحذر إذ أنه غير مقاوم للخدوش العميقة. يوجد اليوم أنواع مختلفة من الطلاء للعدسات حيث أن الأكثر مقاومة هو طلاء اللوتوتك الذي يصنع بتكنولوجيا حديثة بشكل خاص والذي يخضع لاختبارات الجودة الصارمة في ألمانيا، أسأل مختص العيون عنه. تجدر الإشارة إلى أن هذا الطلاء ملائم بشكل خاص للمواد الخام للعدسة، له طبقة خاصة طاردة للماء التي تساعد في التنظيف السهل، وتمنع تراكم الدهون وبقع الماء وكذلك تمنع الانعكاسات (Anti Reflex).
  • من المهم أن تغسل النظارات بالماء الدافئ أو برذاذ الملائم لذلك قبل مسحها، وبالتالي منع جزيئات الغبار من أن تخدش العدسات أثناء مسحها.
  • من المهم إزالة النظارات بواسطة استخدام كلتا اليدين، وليس فقط بواحدة منها، وبالتالي يمكن الحفاظ على قضبان النظارات مستقيمة ومتوازية ومنع توسع جهة معينة.
  • من المهم عدم ارتداء النظارات على الرأس. حيث أن ارتداء النظارات على الرأس يمكن أن يسبب لتوسعها لأن عرض الجزء العلوي من الرأس أكبر من عرضه في منطقة العينين، وبالتالي تصبح غير ملائمة لحجم الرأس من عند العينين.
  • الدهون الموجودة في الشعر والمستحضرات التي نستخدمها يمكن أن تسبب ضررا كبيرا لعدسات النظارات في حال وضعها على الرأس، لذا يجب وضعها في الغمد فور نزعها.
  •  يوصى بالتوجه من حين لاخر لمختص تصحيح البصر (Optometrist) الذي تم شراء النظارات لديه لتقوية البراغي، وبالتالي منع حالة تدمر النظارات بالضبط في الوقت الذي تكونون بحاجة إليها.
  • من المهم الحرص على إزالة النظارات قبل رش العطور أو رذاذ الشعر لمنع الأضرار لعدسات واطار النظارات.
  • من اجل الحفاظ على النظارات ينصح بعدم تعليقها على القميص أو على الرقبة بواسطة الحبل، بل استخدام الغمد الخاص بها.
  • يمنع ترك النظارات على لوحة الاشارات في السيارة لأن الحرارة قد تؤدي إلى تضرر عدسات أو اطار النظارات وتشويهها.
من قبل ويب طب - الأربعاء ، 21 ديسمبر 2016