بقع حمراء بعد حب الشباب: البثور مرت من هنا

بعد تعافي البشرة من حب الشباب، قد تترك البثور وراءها علامات حمراء مزعجة، فما سبب ظهور بقع حمراء بعد حب الشباب؟ وكيف من الممكن علاجها؟

بقع حمراء بعد حب الشباب: البثور مرت من هنا

سوف نعرفك في ما يأتي على أسباب وآلية ظهور بقع حمراء بعد حب الشباب، وبعض المعلومات الهامة حول طرق العلاج:

ما المقصود بظهور بقع حمراء بعد حب الشباب؟

ظهور بقع حمراء بعد حب الشباب هي ظاهرة يطلق عليها علميًّا اسم الحمامى ما بعد الالتهابية (Postinflammatory erythema - PIE)، وهو مصطلح علمي حديث نسبيًّا ولا يتجاوز عمره بضعة سنوات.

قد تظهر هذه البقع الحمراء أحيانًا أثناء تعافي الجلد من مشكلة حب الشباب.

غالبًا ما يلاحظ ظهور بقع حمراء بعد حب الشباب على جلد سليم بعد تعافي البثور، حيث تكون مشكلة الجلد الوحيدة هي تغير لونه لا أكثر، ولكن من الممكن أن تترافق البقع الحمراء مع ظهور بقع بنية أو ندوب في البشرة كذلك سببها حب الشباب. 

من الشائع أن يتلاشى الاحمرار بعد فترة بشكل تلقائي، ولكن من الممكن لاتباع بعض الطرق العلاجية الطبية والطبيعية أن يسرع من تلاشي هذه البقع الحمراء.  

أعراض البقع الحمراء بعد حب الشباب 

تظهر هذه المشكلة على هيئة بقع سطحية، تتميز بالآتي: 

  1. تتخذ لونًا أحمر أو وردي أو لونًا بنفسجيًّا داكنًا في بعض الحالات.
  2. تظهر منفردة على البشرة أو في تجمعات.

أسباب ظهور بقع حمراء بعد حب الشباب 

على عكس فرط التصبغ، لا تنشأ البقع الحمراء بعد حب الشباب بسبب تغييرات في صبغة الجلد، بل غالبًا ما تكون مرتبطة ببقايا حمامية (Residual erythema) قد تتلاشى مع الوقت.

أو بكلمات أخرى، ينشأ هذا الاحمرار كجزء من عملية التعافي التي قد يمر بها الجلد بعد الإصابة بالبثور، حيث قد يحصل أثناء تعافي الجلد خلل في بعض الشعيرات الدموية الموجودة أسفل سطح الجلد، وهذا الخلل قد يكون على هيئة:

  • توسع في الشعيرات الدموية.
  • التهاب أو تلف في الشعيرات الدموية.

هذه المشكلات في الأوعية الدموية قد تتسبب في ظهور احمرار على البشرة، ولكن دون ظهر توسع الشعيرات بشكل مرئي على الجلد. 

وهذه بعض العوامل التي قد ترفع من فرص ظهور بقع حمراء بعد حب الشباب: الإصابة بحب الشباب لا سيما حب الشباب من النوع الكيسي (Cystic Acne)، وامتلاك بشرة فاتحة اللون. 

تشخيص البقع الحمراء بعد حب الشباب

من الممكن تشخيص هذه المشكلة من قبل الطبيب، ولكن أثناء تشخيص بقع حب الشباب الحمراء، يجب الانتباه إلى أن هذه الحالة هي حالة مختلفة عن الوردية، فبينما قد يشير ظهور بقع حمراء بعد حب الشباب إلى تعافي الجلد، ظهور الاحمرار في الوردية لا يعد جزءًا من مرحلة التعافي، بل هو احمرار يلازم البشرة.

طرق علاج بقع حمراء بعد حب الشباب 

لا تحتاج البقع الحمراء بعد حب الشباب غالبًا لأي علاج، إذ تتلاشى تلقائيًّا بعد فترة، ولكن هذه أبرز الطرق العلاجية التي من الممكن اللجوء إليها في حال رغب المصاب بتسريع تعافي هذه البقع:

1. طرق منزلية

قد يساعد استخدام هذه الطرق المنزلية على تسريع علاج بقع حمراء بعد حب الشباب:

  • المراهم المحتوية على الريتينويدات (Retinoids).
  • مراهم فيتامين ج، خاصة التي تحتوي على فيتامين ج بتركيز 5%.
  • المراهم المحتوية على أحد أنواع الأحماض الآتية: حمض الكوجيك (Kojic acid)، وأحماض البيتاهيدروكسي (Beta hydroxy acids). 
  • واقيات الشمس المناسبة للبشرة، وهذه تحديدًا قد تساعد على منع الحالة من التفاقم. 
  • مراهم أخرى، مثل: الستيرويدات الموضعية، والنياسيناميد (Niacinamide). 

ولكن يفضل استشارة الطبيب أولًا قبل استخدام أي من المراهم أو المواد المذكورة آنفًا منزليًّا.

2. طرق طبية 

مثل الآتي:

  • بعض أنواع الليزر، مثل الليزر الصباغي النابض (Pulsed dye laser) ولكن قد يحتاج المريض لعدة جلسات حتى يحصل على النتائج المرغوبة.
  • الوخز بالإبر الدقيقة (Microneedling)، حيث يتم تمرير أداة برأس يحتوي على صفوف من الإبر الدقيقة على سطح الجلد لتحفيز تجدد خلايا البشرة.
  • بعض أنواع التقشير التي من الممكن إجراؤها في عيادة طبيب الجلد، مثل: التقشير الكيميائي، والتقشير بحمض الجليكوليك (Glycolic acid peels).

الفرق بين بقع حب الشباب الحمراء والبنية

قد تخلف البثور وراءها أحيانًا نوعًا من الخلل في لون البشرة بعد التعافي، وهذا الخلل قد يأتي على هيئة:

1. بقع حمراء

هذه البقع هي ما تحدثنا عنه في هذا المقال، وهي:

  • أكثر شيوعًا بين ذوي البشرة الفاتحة.
  • لا علاقة لها بتغيرات صبغة الجلد، بل غالبًا ما يتم ربطها بما يسمى علميًّا باللطاخات الحمامية المنفردة (Discrete erythematous macules).

2. بقع بنية

هذه البقع يطلق عليها علميًّا اسم فرط التصبغ ما بعد الالتهابي (Post-inflammatory hyperpigmentation - PIH)، وهي تختلف عن البقع الحمراء المذكورة آنفًا، فهي بنية أو داكنة اللون، وتتسم بما يأتي:

  • ترتبط نشأتها بحصول فرط تصبغ في الجلد (Hyperpigmentation). 
  • تلازم البشرة غالبًا لفترة أطول من البقع الحمراء المذكورة آنفًا.
  • تعد أكثر شيوعًا بين ذوي البشرة الداكنة.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء 20 نيسان 2021