تحليل ASMA: أهم المعلومات

ما هو تحليل ASMA؟ وما هي طريقة إجراء التحليل؟ وكيف يتم تحليل النتائج من قبل الطبيب؟ الإجابة والعديد من المعلومات الهامة نستعرضها في هذا المقال:

تحليل ASMA: أهم المعلومات

يعد تحليل الأجسام المضادة للعضلات الملساء (ASMA - Smooth muscle antibodies) من التحاليل الطبية الهامة التي تساعد في تشخيص أمراض الكبد وبعض أمراض المناعة الذاتية، وفي المقال الاتي نستعرض أبرز التفاصيل المتعلقة بتحليل ASMA:

تحليل ASMA

يصنع جهاز المناعة بروتينات تسمى بالأجسام المضادة للعضلات الملساء، ويتعرف عليه البروتين الهيكلي مثل الأكتين (actin) الخاص به ويهاجمه، وفيما يأتي استخدامات تحليل ASMA:

  • يقيس هذا التحليل كمية الأجسام المضادة للعضلات الملساء في الدم.
  • يساعد الطبيب في تحديد الإصابة بأمراض الكبد مثل التهاب الأقنية الصفراوية المصلب الأولي (Primary Sclerosing Cholangitis)، أو تشمع الكبد الصفراوي الأولي، أو التهاب الكبد المناعي الذاتي إذ ترتبط الأجسام المضادة للعضلات الملساء أو الأكتين ارتباطًا وثيقًا بأمراض الكبد المختلفة.
  • ترتفع الأجسام المضادة للعضلات الملساء في بعض الحالات التي يكون فيها الشخص مصابًا بالتهاب الكبد ج، أو التهاب الكبد ب، أو بعض أنواع السرطانات، أو مرض كثرة الوحيدات العدائية (Infectious Mononucleosis).
  • يطلب هذا التحليل بالتزامن مع تحاليل أخرى للتميز بين المشكلات الصحية المختلفة التي تسبب أمراضًا في الكبد، مثل الالتهابات الفيروسية، والمخدرات، وتعاطي الكحول، والسموم، والأمراض الوراثية، واضطرابات المناعة الذاتية.

طريقة إجراء تحليل ASMA

لا يتطلب التحليل أي إجراءات تحضيرية مسبقة بل ويتم إجراء التحليل عن طريق سحب عينة دم من الوريد باستخدام إبرة صغيرة، وبعد ذلك يتم إدخال الإبرة لجمع كمية صغيرة من الدم في أنبوب الاختبار المخصص وعادًة ما يستغرق إجراء هذا التحليل ما يقارب 5 دقائق.

يجب عليك إخبار فني المختبر وطبيبك في حال إصابتك باضطرابات النزيف أو تناولك الأدوية المميعة للدم قبل القيام بإجراء التحليل لتجنب أي مخاطر ممكنة، 

حيث يجدر بالذكر أنه لا يوجد مخاطر مرتبطة بإجراء تحليل ASMA سوى الاثار الجانبية المتعلقة بسحب الدم مثل الشعور بالدوار أو تراكم الدم تحت الجلد.

نتائج تحليل ASMA

يجب فور ظهور نتيجة تحليل الأجسام المضادة للعضلات الملساء مراجعة طبيبك ليتم تشخصيك بالطريقة الصحيحة، ويمكن توضيح نتائج الفحص كالاتي:

1. النتائج طبيعية

انعدام وجود أي من الأجسام المضادة في الدم أو تواجد كمية ضئيلة جدًا من الأجسام المضادة في الملساء في عينة الدم.

2. النتائج الغير طبيعية

وجود كميات عالية من الأجسام المضادة للعضلات الملساء متمثلة بوجود نسبة من الأجسام المضادة أعلى من 1: 40 في عينة الدم، حيث تشير هذه النتائج إلى الإصابة بالأمراض الاتية:

  • التهاب الكبد المناعي الذاتي.
  • الإصابة بعدوى تسبب التهاب الكبد الوبائي المزمن.
  • الإصابة بسرطان الثدي أو المبيض.
  • الإصابة بسرطان الجلد (Melanoma).
  • داء كثرة الوحيدات العدائية.

من المهم معرفة أنه عند ارتفاع نسبة الأجسام المضادة للعضلات الملساء في الدم قد يطلب الطبيب من المريض إجراء تحاليل أخرى؛ لمساعدته في تشخيص الحالة بشكل أكثر دقة.

معلومات هامة حول تحليل ASMS

فيما يأتي أبرز المعلومات الواجب معرفتها حول تحليل ASMA:

  • تكون نسبة الأجسام المضادة الملساء أقل عند الأطفال وممن يعانون من ضعف في جهاز المناعة.
  • يثير ظهورالأجسام المضادة للعضلات الملساء والأكتين الخيطي (F-actin)، والأجسام المضاد للنواة (Antinuclear Antibodies) بنسب غير طبيعية شكوك الأطباء لذلك يتم إجراء خزعة الكبد للبحث عن علامات كالتندب في أنسجة الكبد وغيرها من العلامات التي تساعد الطبيب في تشخيص المرض بدقة.
  • يساعد هذا التحليل في التمييز بين التهاب الكبد المناعي الذاتي والذئبة الحمامية الجهازية.

من قبل نور أمين - الاثنين ، 2 أغسطس 2021