تحليل E2: أبرز المعلومات حوله

ما هو تحليل E2؟ إلى ماذا يهدف وما هي مؤشرات نتائجه؟ قم بقراءة المقال لمعرفة الإجابة.

تحليل E2: أبرز المعلومات حوله

تحليل E2 هو اسم آخر لتحليل هرمون الاستراديول (Estradiol) وهو أحد أنواع الأستروجين، ويعد من أهم الهرمونات عند المرأة التي تساعد في الخصوبة والبلوغ، كما أنه يتم إفرازه عند الرجال أيضًا ولكن بنسبة أقل بكثير مقارنةً بالنساء. تابع المقال لتعرف أكثر عن تحليل E2:

تحليل E2: سبب القيام به

هناك عدة أسباب تهدف لتحليل نسبة الاستراديول والتي تشمل:

  • معرفة السبب خلف البلوغ في سن مبكر أو متأخر عند البنات، وخلف البلوغ المتأخر عند الأولاد.
  • تشخيص مشكلات الدورة الشهرية، مثل: الدورة الشهرية غير المنتظمة أو المتقطعة لأسباب مجهولة.
  • تشخيص أسباب عدم الإنجاب.
  • متابعة تأثير أدوية الخصوبة، وأدوية الدورة الشهرية.
  • الكشف عن وجود ورم يقوم بصنع هذا الهرمون.
  • الكشف عن أي عيوب خلقية أثناء فترة الحمل.

كما يقوم الطبيب بوصف هذا التحليل لبعض النساء الحوامل بين الأسبوع 15 و20 من الحمل، إذ يكشف هذا الفحص عن العيوب الخلقية مثل متلازمة داون، لأن بعض النساء أكثر عرضة لولادة أطفال بعيوب خلقية، وهذه بعض العوامل التي تزيد من فرصة العيوب الخلقية:

  • تاريخ عائلي للأمراض الوراثية.
  • عمر الحامل أكثر من 35.
  • إصابة الأم بالسكري.
  • الإصابة بالتهاب فيروسي أثناء الحمل.

تحليل E2: النتائج الطبيعية

في البداية يقوم الممرض بسحب عينة دم من الذراع أو اليد بعد تعقيم المنطقة ثم إرسال العينة إلى المختبر لتحليلها، يتم قياس هذا الهرمون بوحدة بيكوغرام/ مليليتر(بك/ مل)، كما أن هناك نتائج طبيعية لهذا الهرمون والتي تشمل:

  1. الرجال: تبلغ النسبة الطبيعية عند الرجال 10- 50 بك/ مل.
  2. النساء قبل انقطاع الدورة الشهرية: تتراوح النسبة الطبيعية لديهم من 30- 400 بك/ مل.
  3. النساء بعد انقطاع الدورة الشهرية: تتراوح النسبة الطبيعية لديهم 0-30 بك/ مل.

تحليل E2: النتائج غير الطبيعية ودلالاتها

تُصنف النتائج غير الطبيعية إلى عدة أصناف إما أن تكون نسبة هرمون الأستراديول أعلى من اللازم وإما أقل وإما أن تكون النتائج قد تأثرت بالدورة الشهرية و الحمل

1. أقل من الطبيعي

في حال كانت نسبة الاستراديول أقل من الطبيعي فهذا قد يكون مؤشر لأحد الآتي:

  • فشل في المبايض.
  • انقطاع الدورة الشهرية.
  • نزول سريع في الوزن.
  • نقص في هرمونات الغدة النخامية.
  • فشل الحمل.
  • متلازمة تيرنر. 

2. أكثر من الطبيعي

في حال كانت نسب هرمون الاستراديول أعلى من اللازم فقد يشير ذلك إلى أحد الآتي:

  • زيادة في في عمل هرمونات الغدة الدرقية.
  • فشل في الكبد.
  • التثدي.
  • ورم في الخصيتين أو المبايض أو الغدد الكظرية.

3. الدورة الشهرية والحمل

تتأثر نسبة الأستراديول الطبيعية تبعًا للدورة الشهرية والحمل من خلال الآتي:

  • يزداد إفراز هذا الهرمون أثناء فترة الحمل من المشيمة.
  • يزداد إفراز هذا الهرمون أثناء فترة الإباضة ويقل أثناء الدورة الشهرية. 

تحليل E2: عوامل تؤثر على نتائج التحليل

هناك بعض العوامل التي قد تؤثر على الفحص والتي تشمل:

1. تناول بعض الأدوية

تساهم بعض الأدوية في التأثير سلبًا على الفحص، مثل: حبوب منع الحمل، والعلاجات التي تحتوي الأستروجين، والكورتيكوستيرويد، وفينوثيازاين (Phenothiazines)، والتيتراسايكلين، لذلك يجب إخبار الطبيب بأنواع الأدوية التي يستخدمها المريض قبل إجراء الفحص.

2. الوقت والإصابة ببعض الأمراض

تختلف نسبة الاستروجين في الجسم حسب التوقيت فلا يكون أثناء الدورة الشهرية مثل قبلها، لذا يقوم الطبيب بتحديد اليوم المناسب لإجراء التحليل بناء على ذلك، كما توجد بعض المشكلات الصحية التي تؤثر سلبًا عليه والتي يجب إخبار الطبيب عند وجودها والتي تشمل:

  • فقر الدم.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • فشل الكلى أو الكبد. 

تحليل E2: مخاطر التحليل

يُعد هذا الفحص آمنًا بشكل عام، إلا أن حجم الأوردة والشرايين يختلف من شخص لآخر ومن منطقة في الجسم إلى أخرى لذا يمكن أن يوجد بعض المخاطر المرتبطة بسحب الدم والتي تشمل:

من قبل د. ملاك ملكاوي - الخميس 4 آذار 2021
آخر تعديل - الخميس 4 آذار 2021