تضخم الشريان الرئوي: دليلك الشامل

ها هو تعريف حالة تضخم الشريان الرئوي؟ وما هي الأسباب والأعراض وطرق العلاج المتاحة؟ سنتناولها بالتفصيل في هذا المقال.

تضخم الشريان الرئوي: دليلك الشامل

يعرف تضخم الشريان الرئوي أيضًا باسم ارتفاع ضغط الدم الرئوي، فما هو التعريف الدقيق لهذه الحالة؟ تعرفوا على كل ذلك وأكثر من خلال السطور الاتية:

ما هو تضخم الشريان الرئوي

يعد تضخم الشريان الرئوي أحد أنواع ارتفاع ضغط الدم والتي تؤثر بدورها على الجانب الأيمن من القلب وعلى شرايين الرئتين، حيث يسبب تضيق الأوعية الدموية تلفها وانسدادها مما يؤدي بدوره إلى انخفاض تدفق الدم عبر الرئتين، وبهذا يرتفع ضغط الدم في الشريان الرئوي وقد تتفاقم الحالة لتسبب الوفاة.

إذ يصل متوسط الضغط الشرياني الرئوي عند الراحة إلى 20 ملليمتر زئبقي أو أقل في الحالة الطبيعية، بينما في حالة تضخم الشريان الرئوي قد تتراوح هذه النسبة ما بين 21 - 24 ملليمتر زئبقي.

أعراض تضخم الشريان الرئوي

في الغالب قد لا يعاني المريض من أي أعراض حتى تبدأ الحالة في التطور، في الاتي التفاصيل:

1. الأعراض الأولية لتضخم الشريان الرئوي

تشمل أبرز الأعراض الأولية للمرض ما يأتي:

  • الإغماء.
  • التعب المستمر.
  • الدوار.
  • زيادة الضغط على القلب والشعور بألم في منطقة الصدر.
  • ضيق التنفس أثناء ممارسة الأنشطة اليومية مثلًا عند صعود السلالم.
  • تورم البطن، أو الساقين، أو الكاحلين، أو الشفتين، أو الجلد.

2. الأعراض المتقدمة لتضخم الشريان الرئوي

بالنسبة للأعراض التي تظهر في المراحل المتقدمة من المرض، فتشمل ما يأتي:

  • تسارع نبضات القلب.
  • خفقان القلب.
  • صعوبة التنفس أثناء الراحة.
  • ضيق التنفس عند ممارسة أي نشاط، بحيث قد لا يستطيع المريض القيام بأي نشاط مهما كان بسيطًا.
  • الدوار والإغماء.

أسباب تضخم الشريان الرئوي

قد يكون سبب تضخم الشريان الرئوي مجهول في بعض الحالات إذ قد تلعب الوراثة دورًا كبيرًا في ذلك، وتشمل الحالات الأخرى المسببة لهذه المشكلة ما يأتي:

  • فشل القلب الاحتقاني.
  • أمراض الكبد بما فيها تليف الكبد.
  • فيروس نقص المناعة البشرية.
  • الجلطات الدموية في الرئتين.
  • عيوب القلب الخلقية.
  • توقف التنفس أثناء النوم.
  • تعاطي المخدرات مثل الميثامفيتامين (Methamphetamine) والكوكايين (Cocaine).
  • أمراض الرئة مثل التليف الرئوي، وانتفاخ الرئة، والتهاب الشعب الهوائية المزمن.
  • أمراض المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي، والذئبة، وتصلب الجلد.

علاج تضخم الشريان الرئوي

يجب علاج تضخم الشريان الرئوي قبل أن تتفاقم الحالة، بهدف منع تلف الشريان الرئوي، في الاتي التفاصيل:

1. العلاجات الأساسية

تشمل طرق العلاج الأساسية ما يأتي:

  • علاج الحالة المسببة لتضخم الشريان الرئوي مثل مشكلات الرئة والقلب بما يتم تحديده من قبل الطبيب.
  • الأدوية المضادة للتخثر لمنع تكون الجلطات في حال كان التضخم ناجمًا عن الجلطات الدموية التي تسد الشرايين.

2. العلاجات الدوائية

تشمل العلاجات الدوائية ما يأتي:

  • الأدوية المضادة للتخثر مثل الوارفارين (Warfarin).
  • العلاج بالأكسجين الذي يتضمن استنشاق نسب تركيز عالية من الأكسجين.
  • مدرات البول للتخلص من السوائل الفائضة في الجسم والناتجة عن قصور القلب.
  • الديجوكسين (Digoxin) الذي يخفف الأعراض المصاحبة للمرض.
  • الأدوية التي تقلل ضغط الدم في الرئتين، وتساعد على استرخاء الشرايين في الرئتين، وتبطئ تطور الهيدروكربونات الأروماتية متعددة الحلقات لتخفيف من الأضرار التي قد تصيب القلب والرئتين.

3. العلاجات الجراحية

تتضمن العلاجات الجراحية الاتي:

  • استئصال باطنة الشريان الرئوي حيث يتم إزالة تجلطات الدم من الشريان الرئوي.
  • رأب الوعاء الرئوي بالبالون إذ يتم وضع بالون صغير في الشرايين بهدف زيادة حجمها والتخلص من الانسداد الذي يمنع تدفق الدم إلى الرئة.
  • فغر الحاجز الأذيني ويتم خلال هذا الإجراء عمل ثقب صغير باستخدام القسطرة القلبية في الجدار الواقع بين الأذين الأيمن والأذين الأيسر، وذلك بهدف تقليل الضغط على الجانب الأيمن من القلب.
  • زرع الرئة أو زرع القلب أو الاثنان معًا وهذا في الحالات المزمنة جدًا.

من قبل دينا الساريسي - الاثنين ، 2 أغسطس 2021