تعرف على أنواع الصرع

ربما سمعت عن اضطراب الصرع وعن النوبات التي يحدثها، ولكن هل تعلم أن للصرع العديد من الأنواع المختلفة الأعراض؟ تعرف على أنواع الصرع بالتفصيل في المقال التالي.

تعرف على أنواع الصرع

الصرع هو نشاط غير طبيعي للدماغ نتيجة لاضطراب الجهاز العصبي المركزي. 

ومن سماته المميزة حدوث نوبات (تشنجات) متكررة دون سبب مبرر، حيث يشترط حدوث نوبتين على الاقل لتشخيص الإصابة بالصرع.

يصيب الصرع الذكور والإناث من مختلف الأعراق و الاعمار، لكن قد تختلف الأعراض بشكل كبير تبعًا لنوع الصرع، لذا سنتحدث في ما يأتي بالتفصيل عن أنواع الصرع.

أنواع الصرع

من المهم معرفة تصنيف نوبة الصرع التي يعاني منها المريض لمساعدته في اختيار العلاج المناسب، وتنقسم أنواع الصرع إلى مجموعتين رئيسيتين، هما: نوبات معممة ونوبات جزئية (وتعرف ايضًا باسم النوبات البؤرية أو الموضعية).

1. النوبات المعممة (Generalized) 

هي نوبات تنتج عن نبضات كهربائية غير طبيعية منتشرة في جميع أنحاء الدماغ، وتصنف إلى ستة أنواع:

  • نوبة توترية رمعية (Tonic-clonic seizure)

وتسمى أيضًا بنوبة الصرع الكبيرة، وقد تجعل الشخص يصرخ، ويفقد الوعي، ويسقط أرضًا، ويفقد السيطرة على المثانة، وتصلب الجسم واهتزازه، وقد يتسبب بتشنجات عضلية

وتعد هذه النوبات هي الأقوى تأثيرًا.

  • نوبة صرعية مصحوبة بغيبة وعي (Absence seizures)

وتسمى أحيانًا بنوبات الصرع الصغيرة، وقد تسبب رفة العين مرات متعددة، أو التحديق في الفراغ لثواني، ومن الممكن أن تسبب فقدانًا قصيرًا للوعي.

  • نوبة رمعية عضلية (Myoclonic seizures)

تحدث النوبة الرمعية العضلية في أنواع مختلفة من الصرع عند الأطفال. 

وتشمل أعراضها حدوث هزات عضلية مفاجئة في جزء من الجسم أو كل الجسم، قد تتحرك اليد حركة مفاجئة، وقد يهتز الكتف، وقد تتحرك القدم حركة ركل، أو يهتز الجسم كاملًا.

عند حدوث هذه النوبة قد يحدث أي من الحالات الماضية منفردًا أو تحدث معًا.

  • النوبة التوترية الرمعية (Clonic Seizures)

خلال هذه النوبة قد يفقد الشخص السيطرة على وظائف الجسم، وقد يحدث تشنج في أجزاء مختلفة من الجسم، وقد يفقد الشخص الوعي مؤقتًا ويتبع ذلك حصول حالة من التشوش والارتباك.

  • نوبة توترية (Tonic Seizures)

هي نوبات قليلة الشيوع، عادةً ما تظهر مع متلازمة لينوكس غاستو

وتتميز هذه النوبات بحدوث تشنجات عضلية في الوجه والجذع، بالإضافة لإمكانية حدوث ثني أو تمدد في الطرفين العلوي والسفلي، وقد يكون هناك ضعف وعي. 

غالبًا ما تتطور النوبات التوترية في مرحلة الطفولة بالرغم من كونها قد تحدث في أي عمر.

  • نوبة ارتخائية (Atonic Seizures)

في هذا النوع من النوبات يفقد الفرد وعيه فجأة وينهار ويسقط أرضًا دون سابق إنذار، وفي هذه الحالة لا يحدث تشنج ولكن قد يرتطم رأس الشخص عند سقوطه أرضًا. 

قد تظهر النوبات الارتخائية عند وجود متلازمة لينوكس غاستو.

2. النوبات الجزئية (Partial)

هي نوبات ناتجة عن نبضات كهربائية تولد من جزء موضعي أو صغير نسبيًا من الدماغ، وتنقسم النوبات الجزئية إلى مجموعتين، وهما كالاتي:

  • نوبات بؤرية مع الاحتفاظ بالوعي

ويعرف كذلك بالنوبة الجزئية البسيطة، كما يبدو من اسمها أنها لا تؤدي لفقدان الوعي، إنما قد تغير من المشاعر، أو الكيفية التي تبدو عليها الأشياء، أو تغير الشم، والذوق، والصوت، والاحساس.

كما قد تؤدي لتشنجات لاإرادية في بعض أجزاء الجسم، أو الدوخة أو التنميل أو سطوع الأضواء.

تنقسم النوبات الجزئية البسيطة إلى أربع مجموعات تبعًا لاختلاف الأعراض:

  1. نوبة حركية (Motor).
  2. نوبة حسية (Sensory).
  3. نوبة لا إرادية (Autonomic).
  4. نوبة نفسية (Psychological).
  • نوبات بؤرية مع فقدان الوعي الجزئي

ويعرف كذلك بـالنوبة الجزئية المعقدة، كما يدل الاسم على أحد سماتها وهي فقدان الوعي أو حدوث تغيير فيه، ويكون فيها الشخص خلال النوبة محدقًا في الفضاء، كما تتضمن حدوث حركات تلقائية مثل المضغ أو التجول أو التململ.

من قبل هيلدا قواسمي - الأربعاء ، 9 سبتمبر 2020