تمارين انزلاق غضروف الرقبة

يسبب انزلاق غضروف الرقبة آلآلم شديدة في الرقبة، لكن من الممكن تخفيفها بممارسة تمارين خاصة، فما هي تمارين انزلاق غضروف الرقبة التي يُنصح بها؟

تمارين انزلاق غضروف الرقبة

تعد التمارين الرياضية من أفضل الطرق للتخلص من مختلف الام الجسم، خاصة الام الرقبة والظهر، تابع قراءة المقال الاتي لتعرف أكثر عن تمارين انزلاق غضروف الرقبة.

تمارين انزلاق غضروف الرقبة

تعد تمارين التمدد والقوة من التمارين المهمة لعلاج الالام الناتجة عن انزلاق غضروف الرقبة، والتي تعمل على زيادة المرونة وتقوية العضلات، مما يؤدي إلى التخلص من الألم والوقاية من رجوعه مرة أخرى، خاصة في حال ممارستها باستمرار.

إليك في ما يأتي أهم تمارين انزلاق غضروف الرقبة التي يمكنك ممارستها: 

1. تمارين التمدد للرقبة

ينصح بممارسة تمارين التمدد، حيث تعمل هذه التمارين على زيادة مرونة العضلات إضافة إلى التقليل من الألم المصاحب لانزلاق غضروف الرقبة.

إليك في ما يأتي بعض تمارين التمدد البسيطة وكيفية ممارستها جالسًا وفي أي مكان:

  • تحريك الرأس للجهة اليمين، والبقاء على هذه الوضعية 20 ثانية يمكن دفع رأسك للجانب بيدك للحصول على مدى أكبر، قم بتكرار هذا التمرين على الجهة الأخرى، وإعادة التمرين عدة مرات.
  • إمالة الرأس للجانب لأقرب مسافة ممكنة دون ألم بين الأذن والكتف، والمحافظة على الوضعية مدة 20 ثانية، قم بتكرارها على الجهة المقابلة، وإعادة التمرين عدة مرات.
  • إمالة الرأس للأمام بحيث يلمس الذقن الصدر لمدة 20 ثانية، مع إراحة الأكتاف، وإعادة التمرين عدة مرات.
  • إمالة الرأس للخلف بلطف للحد الذي تسمح به مرونة الشخص، بحيث يرتفع البصر للأعلى، والمحافظة على الوضعية 5 ثواني.
  • النوم على الظهر مع ثني الأقدام، ووضع وسادة تحت الرأس والرقبة، ثم إمالة الرأس للأمام (مثل حركة الرأس في حالة الرد بالإيجاب على شيء)، مع المحافظة على الوضعية لمدة 10 ثواني، وإعادة التمرين عدة مرات.

يمكن ممارسة هذه التمارين يوميًا، والبدء بالمحافظة على الوضعيات المختلفة لمدة 5 ثواني، وزيادتها تدريجيًا حسب زيادة المرونة والتحمل مع الوقت، شرط عدم تسبب أي من هذه الوضعيات بالألم، في حال حدوث ألم أو زيادة حدته مع التمارين أوقفها على الفور.

2. تمارين التمدد للأكتاف

تعمل تمارين التمدد للأكتاف بالإضافة للتخفيف من الألم، إلى تحسين وضعية الوقوف، نذكر في ما يأتي أبرز هذه التمارين:

  • الوقوف بشكل مستقيم، وشبك الأيدي للخلف بحيث ترفع يد للأعلى وخلف الظهر، واليد الثانية من الأسفل وخلف الظهر، ثم محاولة لمس أصابع اليدين، والبقاء على هذه الوضعية لمدة 15 ثانية، يمكن تكراراها 4-5 مرات.
  • الجلوس بشكل مستقيم ودفع الأكتاف للخلف، بحيث تشعر بشد لعظام الكتف للخلف، والبقاء على هذه الوضعية 10 ثواتي، يمكن تكرار التمرين 5 مرات.

3. تمارين القوة

يعمل هذا النوع من التمرين على تقوية عضلات الظهر، الرقبة، والجذع بشكل كافي، لتوفير دعامة جيدة للرقبة في حال انزلاق الغضروف، مما يقلل من إمكانية رجوع ألم الرقبة مرة أخرى، إضافة إلى فوائدها الأخرى في المحافظة على لياقة الجسم بشكل عام، وتخفيف التوتر العصبي الذي يزيد من ألم الرقبة.

تشمل هذه التمارين الرياضات الاتية:

  • السباحة.
  • اليوغا (Yoga).
  • المشي.
  • ركوب الدراجة.

تمارين ينصح بتجنبها في حالات انزلاق غضروف الرقبة

على الرغم من ضرورة المحافظة على النشاط البدني في حال انزلاق غضروف الرقبة، إلا أن هناك بعض التمارين التي من الممكن أن تزيد من حدة الألم، إليك في ما يأتي أبرز التمارين التي ينصح بتجنبها:

  • رفع الأثقال وكمال الأجسام، حيث أن رفع أوزان ثقيلة يضع الكثير من الضغط على فقرات الرقبة، مما يزيد الألم ويسبب بطئ عملية الشفاء.
  • ممارسة رياضة الجري والفنون القتالية المختلفة، على الأقل لحين الشفاء من انزلاق غضروف الرقبة.
  • في حال المعاناة من الام الظهر أو عرق النسا (Sciatica) إضافة لألم الرقبة، ينصح بتجنب تمارين التمدد لعضلات الأفخاد الخلفية وأوتار الركبة بشكل مؤقت.

كيف يمكن الحصول على أكبر قدر من الاستفادة من التمارين؟

في حال ممارسة تمارين انزلاق غضروف الرقبة، من الضروري محاولة الاستفادة قدر الإمكان من هذه التمارين، إليك في ما يأتي أهم النصائح التي يمكنك اتباعها للحصول على أكبر قدر من الاستفادة من هذه التمارين:

  • ممارسة الإحماء قبل القيام بأي نشاط رياضي، حتى تمارين التمدد، لتهيئة الجسم بالشكل الصحيح لممارسة الرياضة. القاعدة العامة لتمارين الإحماء تكون بممارستها لمدة 5-10 دقائق بحيث يتم تحريك جميع عضلات الجسم الرئيسية.
  • قبل ممارسة تمارين انزلاق غضروف الرقبة، ينصح باستخدام الكمادات الدافئة على الرقبة ومفاصل الجسم المختلفة، أو الاستحمام بمياه دافئة للتقليل من تيبس العضلات والمفاصل، ليسهل ممارسة التمارين.
  • ينصح بممارسة تمارين التمدد ببطئ وتروي وعدم الإسراع في تنفيذها لتجنب الإصابة.
  • بعد الانتهاء من التمرين، ينصح بالقيام بتمارين التبريد واستخدام الكمادات الباردة على الرقبة للتخفيف من الالتهاب.
  • تعمل هذه التمارين على تخفيف الألم تدريجيًا في حال معاناتك من وجع يمتد من الرقبة إلى الذراعين والظهر، أما في حال ازدياد شدة الألم أو انتشاره من الرقبة، فينصح بمراجعة الطبيب.
من قبل د. ديمة أبو الهيجاء - السبت ، 26 ديسمبر 2020
آخر تعديل - الأحد ، 28 فبراير 2021