تمارين تساعد على نزول الدورة الشهرية وتخفف منها

قد ترغب بعض النساء بتسريع قدوم الدورة الشهرية بالتمارين، لكن هل يوجد تمارين تساعد على نزول الدورة الشهرية؟ وهل التمارين تؤثر على الدورة الشهرية؟ لمعرفة الإجابات تابعي القراءة.

تمارين تساعد على نزول الدورة الشهرية وتخفف منها

يعد النشاط البدني مفيدًا لصحة النساء، بحيث ترتبط ممارسة النشاط الرياضي المنتظم بانخفاض خطر إصابة النساء بعض الأمراض المزمنة التي ترتفع نسبة إصابتهن بها. 

لكن هل يوجد تمارين تساعد على نزول الدورة الشهرية؟ لنتعرف معًا على الحقيقة هذه التمارين وأهم المعلومات الأخرى في الاتي:

تمارين تساعد على نزول الدورة الشهرية: حقيقة أم خرافة؟

إن الإجابة المباشرة على تساؤل بعض النساء حول إمكانية تسريع قدوم الدورة الشهرية بممارسة التمارين الرياضية هي لا يوجد أي طرق تحفيزية مضمونة تسرع أو تحدد موعد نزول الدورة الشهرية، وبذلك فإن التمارين الرياضية لا تلعب دورًا بنزول دم الدورة الشهرية مبكرًا.

ومن الجدير بذكره أن مدة الدورة الشهرية تختلف بين النساء وليس جميع النساء لديهن دورة شهرية مدتها 28 يومًا، ولهذا قد يكون هناك نزول للدورة الشهرية في وقت مبكر قليلًا.

ومع كل ما تم ذكره سابقًا قد يكون هناك بعض التمارين التي قد تساعد على نزول الدورة الشهرية، وهي تمارين خفيفة لا تتطلب بذل جهد كبير أو زيادة الضغط على منطقة البطن.

حيث إن ممارسة التمارين الخفيفة قد تؤدي إلى إرخاء العضلات والمساعدة على نزول الدورة الشهرية، لكن لا يوجد أي دليل علمي مثبت على فعالية التمارين بنزول الدورة الشهرية.

لكن قد تلاحظ بعض النساء نزول الدم عند ممارسة التمارين الرياضية الشديدة بانتظام أو عند الإفراط بممارسة التمارين، إذ يفسر سبب حدوث ذلك إلى:

  1. تسبب التمارين الرياضية الشديدة تغييرات في الدورة الشهرية عن طريق إحداث بعض التغييرات بمستويات الهرمونات المسؤولة عن الدورة الشهرية.
  2. تسبب هذه التغييرات الانفصال العشوائي لبطانة الرحم وبوقت عشوائي.
  3. يسبب الانفصال العشوائي لبطانة الرحم إلى حدوث نزيف ما بين الدورات الشهرية أو التبقع، إذ يتمثل بنزول الدم المفاجئ خارج أيام الدورة الشهرية المعتادة.

غالبًا يمكن تميز دم التبقع عن دم الدورة الشهرية، إذ يتميز دم التبقع بالاتي:

  • لون الدم أحمر فاتحًا أو داكنًا.
  • تدفق الدم أخف وأقل كثافة من تدفق الحيض.
  • نزيف دموي خلال ممارسة التمارين الرياضية أو بعدها مباشرة.

أفضل تمارين تساعد على نزول الدورة الشهرية

عند اتخاذ القرار لممارسة التمارين الرياضية الخفيفة قبل أو أثناء الحيض يجب اختيار التمارين التي تتناسب مع قوة الجسم ويمكن تحملها، وممارسة التمارين لمدة لا تصل إلى 60 دقيقة، مع تجنب ممارسة النشاط البدني أو اختيار الأنشطة بما يتناسب مع حاجة وقدرة الجسم إذ كانت الأيام الأولى ذات تدفق دموي ثقيل.

ومن هذه التمارين الاتي:

1. التمارين الهوائية الخفيفة

تعد تمارين الكارديو الخفيفة (Light cardia) من التمارين التي يمكن القيام بها في المنزل خلال الدورة الشهرية ويمكن التحكم بسرعة وشدة التمرين، ومن هذه التمارين المشي، والجري، والسباحة، وركوب الدراجة.

2. اليوغا

تصنف اليوغا ضمن تمارين التمدد والتوازن التي تعزز عملية إرخاء العضلات، وتقليل تشنجات وألم الجسم، والحد من نوبات التوتر الإجهاد.

3. تمارين التقوية الخفيفة

هي ضمن تمارين القوة ولكن تقتصر فقط على رفع الأثقال الخفيفة التي لا تسبب أي انزعاج أو ألم في العضلات، إذ يتوجب الابتعاد عن حمل الأوزان الثقيلة أثناء الدورة الشهرية.

فوائد التمارين الرياضية الخفيفة على الدورة الشهرية

تعود ممارسة التمارين الرياضية قبل أو أثناء الدورة الشهرية بمجموعة من الفوائد الصحية، ومنها الاتي: 

1. تخفيف تقلصات الدورة الشهرية

تساعد ممارسة التمارين الخفيفة بانتظام، مثل: المشي أثناء أو ما قبل الحيض على الحد من الام المصاحبة للدورة الشهرية، كما تقلل من شدة أعراض متلازمة ما قبل الحيض التي تشمل مغص وألم أسفل البطن، والغثيان، تشنجات وتقلصات بطانة الرحم، والتعب العام.

2. تحسين الحالة المزاجية

تحدث مجموعة من التغييرات الفيزيائية والكيميائية الناتجة عن التغييرات في مستويات الهرمونات خلال الحيض تؤدي إلى ظهور بعض المشاعر السلبية، ويمكن تقليل هذه المشاعر بممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على زيادة إنتاج الإندروفين (Endorphins) وهو هرمون السعادة الذي يقلل من نوبات القلق والاكتئاب ما قبل الحيض.

3. تقليل نوبات الإرهاق

تحدث خلال دورة الطمث مجموعة من التغيرات الهرمونية التي تسبب نوبات الإرهاق والتوتر التي ترتبط بعدم انتظام الدورة الشهرية، إذ تساعد ممارسة التمارين الرياضية بتزويد الجسم بالطاقة.

تتمثل هذه التمارين بجلسات الاسترخاء والتأمل، مثل اليوغا، والمشاركة بالجلسات التحدث والإنصات مع الأصدقاء.

خطورة التمرين الرياضية على الدورة الشهرية

بعد معرفة حقيقة تمارين تساعد على نزول الدورة الشهرية لنعلم إن خطورة التمارين الرياضية تحدث عند الإفراط بالتمارين أو عند ممارسة التمارين الشاقة والمطولة، إذ قد تسبب التمارين بفقدان فترات أو غياب أو عدم انتظام أو انقطاع كلي للدورة الشهرية.

وغالبًا تظهر فترات الدورة الشهرية غير المنتظمة لدى النساء الرياضيات اللواتي يتدربن بشدة وبانتظام، والنساء اللواتي يمارسن نشاط لياقي بدني قوي بشكل مفاجئ بعد انقطاع عن الممارسة لفترة طويلة.

إذ يحب استشارة طبيب مختص في حالة مواجهة أي من اضطرابات الدورة الشهرية.

من قبل د. سيما أبو الزيت - الأربعاء ، 17 نوفمبر 2021