تنظيف الأذن بالقطن

قد تبدو الأعواد القطنية غير ضارة بدرجة كافية حيث أنها تستخدم بكثرة، لكن هل تعلم أنها قد تكون خطيرة عند استخدامها لتنظيف أذنيك؟ تابع معنا القراءة لتعرف أكثر حول موضوع تنظيف الأذن بالقطن وما حقيقة أضرارها.

تنظيف الأذن بالقطن

يُعد القطن رائع للعديد من الأشياء، لكن لماذا ينصح بعدم استخدامها لتنظيف الأذن؟ إليك كل ما يهمك أن تعرفه من معلومات عن تنظيف الأذن بالقطن، وما هي الطرق الصحيحة لتنظيف الأذن؟ وهل يجب عليك الاستمرار في إزالة الشمع؟ 

تنظيف الأذن بالقطن

بالرغم من أن معظم الناس يقومون باستخدام القطن لإزالة الشمع الزائد من الأذن، إلا أن الخبراء الطبيين يحذرون من الاستخدام المتكرر لها لما تحمله من أضرار، فيما يأتي نوضح لك أبرز أضرار تنظيف الأذن بالقطن:

1. ثقب طبلة الأذن

يمكن الوصول إلى طبلة الأذن بسهولة باستخدام القطن، ونظرًا لأن طبلة الأذن حساسة جدًا يمكن تمزقها بسرعة، حيث أنه قد يؤدي إلى ألم شديد وقد يتسرب سائل صافٍ من الأذن، وهناك بعض الأشخاص الذين يعانون من فقدان السمع التوصيلي (Conductive hearing loss).

2. زيادة الضغط على الأذن

يُعد من أبرز أضرار تنظيف الأذن بالقطن أنها تسبب الألم والضغط وضعف السمع عند بعض الأشخاص، ولكن غالبًا ما تكون لمدة قصيرة.

3. عدوى داخل الأذن 

يسبب استخدام القطن في بعض الأحيان تهيج الجلد الحساس في قناة الأذن، مما يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بعدوى داخل الأذن وحدوث التهابات.

طرق بديلة لتنظيف الأذن 

بعد أن تعرفت على أضرار تنظيف الأذن بالقطن، إليك بعض الطرق البديلة والآمنة لتنظيف الأذن:

1. استخدام الماء والصابون 

يمكن تنظيف الأذن الخارجية باستخدام القليل من الصابون والماء الدافئ عن طريق إمالة الرأس لبضع دقائق وإزالة الشمع، ثم تستخدم منشفة نظيفة لتجفيف الأذن جيدًا.

2. استخدام الزيت المعدني أو زيت الأطفال 

يساعد استخدام بضع قطرات من الزيت المعدني أو زيت الأطفال لمدة 5 دقائق على تليين شمع الأذن والسماح للشمع بالخروج من قناة الأذن.

3. استخدام بيروكسيد الهيدروجين والماء

يساعد استخدام بيروكسيد الهيدروجين بنسبة 50% على تفكيك شمع الأذن، لكن من المهم تخفيف بيروكسيد الهيدروجين لأنه قد يهيج الأذن.

4. استخدام محلول ملحي

يمكن خلط ملعقة كبيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ، ثم وضع كرة قطنية بالمحلول الملحي وإمالة الرأس إلى جانب واحد لمدة 5 دقائق لتنظيف الأذن من الشمع، لكن يجب التأكد من أن الملح قد ذاب تمامًا قبل وضع الخليط في الأذن.

هل تحتاج الأذن إلى التنظيف بشكل مستمر؟ 

في معظم الحالات لا تحتاج قناة الأذن إلى التنظيف، حيث أنه أثناء الاستحمام قد تدخل كمية كافية من الماء إلى قناة الأذن لتفكيك الشمع المتراكم. 

بالإضافة إلى أنه يؤدي الإفراط في تنظيف الأذن إلى إزالة الزيوت الطبيعية الموجودة في قناة الأذن، مما يؤدي إلى الحكة وربما العدوى، لذلك ينصح بالسماح للأذنين بتنظيف نفسها بشكل طبيعي ليبقى كل شيء تحت السيطرة ويعزز السمع الصحي.

يُعد وجود بعض الشمع جيد، حيث أنه يتكون شمع الأذن من طبقات من الجلد والأحماض الدهنية والكوليسترول والكحول، وكلها مصممة لحماية الأذن من الماء والالتهابات، كما أنه يساعد على منع نمو البكتيريا والفطريات في الأذن.

متى يجب الذهاب إلى الطبيب لتنظيف الأذن؟ 

تحتوي قناة الأذن على خلايا متخصصة تنتج شمع الأذن، لكن قد يعاني بعض الأشخاص من تراكم الشمع مما يؤدي إلى انخفاض القدرة على السمع، لذلك ينصح بالذهاب إلى الطبيب لفحص قناة الأذن بجهاز خاص وإزالة الشمع بالأدوات اللازمة لإصلاح المشكلة.

من قبل أمل صباح - الأحد 30 أيار 2021