جهاز التنفس الصناعي: ما هو دوره لمرضى فيروس كورونا المستجد

مع انتشار فيروس كورونا المستجد، بدأنا نسمع العديد من المصطلحات المختلفة، ومن أهمها جهاز التنفس الصناعي، فماذا نقصد به وما هو دوره في محاربة الفيروس؟

جهاز التنفس الصناعي: ما هو دوره لمرضى فيروس كورونا المستجد

الإصابة بفيروس كورونا المستجد (COVID-19) تسبب التهابًا في الجهاز التنفسي، حيث يدخل الفيروس إلى الشعب الهوائية مما قد ينتج عنه صعوبة وضيق في التنفس.

فوفقًا لتقرير تابع لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، فإن واحد من كل أربع مصابين بفيروس كورونا الجديد قد يحتاجون إلى جهاز التنفس الصناعي لمساعدتهم على التنفس.

ما هو جهاز التنفس الصناعي؟

هذا الجهاز يساعد المصابين على التنفس في حال مواجهة صعوبة بذلك.

يتم وصل أنابيب جهاز التنفس الصناعي إلى الشعب الهوائية الخاصة بالمريض لمساعدته على التنفس.

بشكل عام وخلال عملية التنفس، يدخل الأكسجين إلى رئتيك ويخرج ثاني أكسيد الكربون منها، لكن في حال الإصابة بفيروس كورونا الجديد، قد يسبب الفيروس تراكم السوائل في الرئتين مما يسبب صعوبة في التنفس.

هنا تأتي الحاجة إلى استخدام جهاز التنفس الصناعي من أجل ضخ الأكسجين إلى الرئتين.

من الممكن أن يتم ضبط هذا الجهاز من ناحية عدد مرات التنفس التي تدخل إلى جسمك خلال الدقيقة الواحدة، وذلك بناءً على وضعك الصحي.

للأسف فإن الأنابيب المتصلة غير مريحة وتسبب الإزعاج ولا يمكن للشخص أن يتحدث أو يتناول الطعام خلال وجودها. وفي بعض الحالات من الممكن أن يتم إدخال الطعام إلى الجسم عن طريق المحلول الوريدي.

ما هي فترة الحاجة إلى هذا الجهاز؟

من الجدير ذكره أن جهاز التنفس الصناعي لا يعمل على علاج الإصابة بفيروس الكورونا المستجد أو أي مرض اخر، لكنه يساعدك في البقاء على قيد الحياة إلى حين تعافي رئتيك وإستعادة قدرتهما على العمل مجددًا.

عندما تبدأ بالتحسن، يقوم الطبيب بإخضاعك لاختبار التنفس، ومن ثم يعمل على ضبط الجهاز لعدد مرات تنفس أقل حتى يتأكد من قدرتك على التنفس مرة أخرى دون الجهاز.

جهاز التنفس الصناعي والفيروس

للأسف ومع زيادة عدد حالات الإصابة بفيروس الكورونا حول العالم، بدأت تعاني بعض المراكز الطبية من نقص في عدد أجهزة التنفس الصناعي، مما يضع الأطباء والممرضين والمرضى في مشكلة حرجة.

وفقًا لجمعية طب العناية المركزة الأمريكية (SCCM)، يعتقد أن حوالي 950,000 مصابًا بالفيروس قد يحتاجون إلى أجهزة التنفس الصناعي في الولايات المتحدة الأمريكية، إلا أن العدد المتوفر هو حوالي 160,000 جهاز فقط!

عدم توفر أجهزة التنفس الصناعي، قد تضع حياة الكثيرين من مصابي فيروس الكورونا المستجد في خطر، ومن هنا تنبع أهمية المكوث في المنزل والإجراءات التي توصي بها السلطات في كافة الدول.

من قبل رزان نجار - الاثنين ، 30 مارس 2020
آخر تعديل - الخميس ، 2 أبريل 2020