حساسية القطط: ما هي أسبابها وكيف أحاربها؟

هل تعرف ما هي حساسية القطط وأعراضها؟ كيف تحارب هذه الحساسية وتتجنب أسبابها؟ اقرا المقال لتعرف أكثر.

حساسية القطط: ما هي أسبابها وكيف أحاربها؟

حساسية القطط، هل سمعت بها من قبل؟ قد تكون تعاني منها أنت شخصياً، أو تعرف شخصاً يعاني منها، لتعرف أكثر عن الموضوع أقرا المقال التالي.
قد تثير تربية القطط في المنازل بعض التساؤلات، من أهمها: هل ستسبب لك هذه القطة بالحساسية؟ حساسية القطط تعد من أكثر حساسية الحيوانات شيوعاً، ولكن على العكس مما تتوقع، لا يعود السبب في هذه الحساسية إلى الفرو أو شعر القطط، بل إلى البروتينات الموجودة في لعابها أو بوله أو خلايا الجلد الميتة.
الأشخاص الذين يعانون من حساسية القطط يملكون أجهزة مناعية حساسة للغاية، حيث يخطئ الجهاز المناعي بين الأمور غير المؤذية كخلايا الجلد الميت المتطايرة من القطط والبكتيريا أو الفيروسات التي تهاجم الجسم، لتظهر بذلك أعراض حساسية القطط على المصاب. (اكتشف طرق تقوية الجهاز المناعي)
من جهة أخرى، حتى وإن كنت غير مصاب بحساسية القطط، فقد تسبب لك القطط التي تعيش خارج المنزل في تفاقم أي حساسية أنت مصاب بها، وذلك نتيجة لطلع النحل أو التراب أو مسببات الحساسية الاخرى التي تجلبها عن طريق فروها. (اعرف أكثر عن تربية الأطفال للقطط)

ما هي أعراض الإصابة بحساسية القطط؟

  • العطس والسعال
  • الشرى أو طفح جلدي يظهر على الوجه والصدر
  • حكة واحمرار في العينين
  • احمرار الجلد وبالأخص المناطق التي كانت على تماس مباشر مع القطط
  • سيلان واحتقان وحكة في الأنف.

تجدر الإشارة إلى أن حساسية القطط قد تظهر خلال دقائق أو تستغرق بضع ساعات، وللأسف لا يوجد حتى الان أي طريقة تساعد في منع الإصابة بهذه الحساسية.

كيف أعالج حساسية القطط؟

في حال ظهور الأعراض السابقة، عليك التوجه إلى الطبيب الذي سيطلب منك الخضوع لفحص جلد مخصص للكشف عن إصابتك بالحساسية. في هذه الحالة قد يصف لك الطبيب بعض الأدوية التي تساعدك في علاج أعراض المرض.
ولكن بالطبع هناك بعض الإجراءات البسيطة التي من شأنها أن تساهم في تقليل خطر الإصابة بحساسية القطط، وتشمل:

  • لا تقم بأي اتصال مع القطط بتاتاً ولو للحظات قليلة.
  • احذر من أصدقائك الذين يملكون قططاً في المنزل، فبالرغم من عدم وجود القطط بينكم إلا أن خلايا الجلد الميتة المتطايرة منها قد تكون عالقة في ملابسهم.
  • إن كنت تملك قطاً في المنزل ننصحك بالتخلص منه كي لا تتفاقم أعراض حساسية القطط التي تعاني منها.
  • في حال عدم تمكنك من التخلص من هذا القط، فيجب عليك تحديد أماكن تواجده في المنزل وتأكد من عدم دخوله إلى غرفة النوم.
  • قم بتنظيف المنزل باستمرار وتخلص من السجاد الذي قد تعلق به خلايا الجلد الميتة الخاصة بالقطط.
  • تأكد من تنظيف القط باستمرار.

قد تساعدك هذه الإجراءات في السيطرة على حساسية القطط التي تعاني منها، إلا أنها غير كافية، وقد يعد أفضل إجراء هو التخلص من هذه القطط التي تقطن معك في المنزل، بالرغم من صعوبة الأمر إلا أن صحتك أهم!

 

من قبل رزان نجار - الاثنين ، 30 يناير 2017