حقائق يجب أن تعرفها عن هشاشة العظام

مع التقدّم في العمر، يمكن أن تفقد عظامنا قوّتها، وتصبح أكثر عرضة للكسر، ويبدأ الإحساس بالآلام في العظام عند القيام بأي مجهود، وهذا قد يعتبَر دليلاً على الإصابة بهشاشة العظام.

حقائق يجب أن تعرفها عن هشاشة العظام

تحدث هشاشة العظام بسبب نقص الأنسجة الحية للعظام، وبالتالي تقل كثافتها، وتصبح سهلة الكسر، ولأن هشاشة العظام هي من أكثر مشاكل العظام شيوعاً بين الناس، ينبغي معرفة الحقائق التالية.

أهم النصائح لتجنب الإصابة بالهشاشة

يمكن تفادي الإصابة بهشاشة العظام من خلال اتباع نمط حياة صحي، وتطبيق بعض النصائح، وأهمها:

  1. ممارسة التمارين الرياضية: فهي ضرورية لبناء عظام مرنة، وقوية، وإبطاء عملية فقدان كتلة العظام، وينصح بالمداومة على التمارين في مرحلة الشباب، والاستمرار في ممارستها كجزء من أسلوب الحياة، علماً أن من أكثر الرياضات التي تقوي العظام هي رياضة المشي، والركض، والتزلج، وتمارين التوازن.
  2. تجنب نقص مستوى الكالسيوم: إن انخفاض معدلات الكالسيوم في الجسم مرتبطة بهشاشة العظام؛ لذلك ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل منتجات الألبان قليلة الدسم، ويعد حليب السعودية الجديد من (سدافكو) قليل الدسم والمعزز بالكالسيوم، أفضل خيار للمهتمين بصحة عظامهم، والباحثين عن الفوائد الطبيعية للحليب، مع المزيد من الكالسيوم؛ فهو يحتوي على كالسيوم أعلى بنسبة 60%، ويوفر الكوب الواحد منه ما نسبته 30% من كمية الكالسيوم الموصى بها يومياً.

  1. الحفاظ على الوزن المثالي: فمن المعروف أن نقص وزن الجسم يزيد من فرصة وهن وضعف العظام، والتعرض للكسور، إلا أن زيادة الوزن أيضاً تعرض صاحبها لخطر الكسور في الذراعين، والمعصمين، ولذلك فإن أفضل ما يمكن فعله هو الحفاظ على وزن صحي، ومناسب دون زيادة، أو نقصان.

إن تطبيق هذه النصائح سيساهم في حماية العظام من الهشاشة، خاصة إذا تمكنت من الحفاظ على معدلات الكالسيوم في الجسم، من خلال اتباع نظام غذائي صحي، مع اختيار حليب السعودية قليل الدسم والمعزز بالكالسيوم؛ فهو يتمتع بنفس الطعم الرائع لحليب السعودية، ويحتوي على فيتامين (د)، مما يضمن للعظام القوة، والمرونة، والصحة الجيدة.

حليب السعودية المعزز بالكالسيوم

ماذا تعرف عن هشاشة العظام؟

هناك بعض المعلومات والحقائق التي يجب معرفتها عن مرض هشاشة العظام، وأهمها:

  1. تصل كتلة العظام إلى ذروة قوتها بين سن 25 و 30، وبدءاً من عمر الأربعين تبدأ العظام بفقدان كتلتها شيئاً فشيئاً، مما يؤدي إلى هشاشة العظام.
  2. هناك عوامل تزيد من فرصة الإصابة بهشاشة العظام، مثل التقدم في العمر، أو يكون الشخص نحيلاً، أو يمتلك تاريخاً عائلياً للمرض، علماً أن هذا المرض ينتشر بين النساء أكثر منه بين الرجال.
  3. تفقد السيدات ما نسبته 1.5 إلى 2 في المائة من كثافة عظامهن سنوياً، وذلك بعد عشر سنوات من انقطاع الطمث، وهو ما يؤدي إلى انخفاض مستويات هرمون الإستروجين، مما يؤدي إلى تسريع فقدان كثافة العظام.
  4.  تشمل أعراض هشاشة العظام الإحساس بألم في الظهر؛ نتيجة تاكل إحدى الفقرات، أو كسرها، وانحناء الظهر عند الوقوف، وقصر القامة مع مرور السنوات، وسهولة الإصابة بالكسر.
  5. تزداد احتمالية الإصابة بهشاشة العظام عندما ينخفض معدل الكالسيوم، وفيتامين (د) في الجسم؛ لذا ينصح بزيادة معدل الكالسيوم من خلال تناول مشتقات الألبان قليلة الدسم، والخضروات الورقية، وسمك السلمون والسردين، أما فيتامين (د) فيمكن الحصول عليه من أشعة الشمس، أو من خلال تناول المكملات والمنتجات المتخصصة مثل حليب السعودية الجديد.
من قبل ويب طب - الأربعاء ، 5 فبراير 2020