حقن البنسلين للحمى الروماتيزمية

هل يمكن استخدام حقن البنسلين للحمى الروماتيزمية؟ إليكم أبرز التفاصيل:

حقن البنسلين للحمى الروماتيزمية

تعد حقن البنسلين (Penicillin injections) من العلاجات البارزة المستخدمة في علاج العديد من حالات الإصابة بالعدوى البكتيرية الحادة، بما في ذلك التهاب الحلق البكتيري الذي يسبب الحمى الروماتزمية (Rheumatic fever).

في هذا المقال سنحاول معًا معرفة تفاصيل أكثر عن حقن البنسلين للحمى الروماتيزمية، وعن تأثيراتها الجانبية:

حقن البنسلين للحمى الروماتيزمية

حقن البنسلين للحمى الروماتيزمية هي حقن تحتوي في تركيبتها على إحدى أنواع مركبات البنسلين المسمى بالبنسلين ج (Penicillin G) وتسمى أيضًا البنزيلبنسلين (Benzylpenicillin).

البنسلين ج هو أحد المضادات الحيوية الفعالة، والذي يعد الخيار الأول في العلاج أو منع تكرار حالات الإصابة بالعدوى البكتيرية العقدية (Streptococcus)، أو الإصابة بالحمى الروماتزمية الحادة.

في الواقع، لا تعد الحمى الروماتيزمية من الأمراض المعدية، بل هي أحد أنواع أمراض المناعة الذاتية، ولكن قد تحدث نتيجة المضاعفات الوخيمة التي قد تنجم عند عدم علاج التهاب الحلق العقدي (Strep throat)، أو الحمى القرمزية (Scarlet fever)، وتعد البكتيريا العقدية من المجموعة أ (Group A streptococcus) هي من أكثر أنواع البكتيريا شيوعًا المسببة للمرض.

إضافةً إلى ما سبق، يمكن أن تسبب الحمى الروماتيزمية والتهابات الحلق المتكررة إلى تلف دائم في صمامات وعضلة القلب، الأمر الذي قد يؤدي إلى حدوث فشل القلب.

وبهذا يمكن أن تساعد طرق العلاج المختلفة بما فيها حقن البنسلين ج في تقليل الأضرار الناجمة عن الالتهاب وتخفيف الألم ومنع تكرار الحمى الروماتزمية أو للوقاية من أمراض القلب الروماتزمية وخاصة لدى الأطفال.

أنواع حقن البنسلين

تعمل حقن البنسلين ج عن طريق قتل البكتريا المسببة للمرض، حيث توجد أنواع متعددة لهذه الحقن، والتي تختلف بحسب جرعاتها، وبحسب طبيعة المكونات الأخرى المضافة إلى تركيبة البنسلين ج، إضافة إلى ذلك اختلاف حالتها المادية الدوائية، فمنها المحاليل المائية، أو المحاليل المعلقة، ومنها المساحيق التي تحتاج إلى تحضير قبل استعمالها.

بشكل عام تقسم حقن البنسلين ج وفقًا لطريقة إعطائها إلى نوعين أساسين، والتي تشمل ما يأتي: 

  • الحقن العضلية: وهي الحقن التي تمتلك فعالية طويلة المفعول، لذا يمكن إعطائها شهريًا، وتعد الحقن العضلية هي الأكثر استخدامًا لمنع تكرار الحمى الروماتزمية أو للوقاية من أمراض القلب الروماتيزمية.
  • الحقن الوريدية: وهي الحقن التي تمتلك فعالية سريعة المفعول، لذا يمكن إعطائها كجرعة وحيدة في علاج الحالات الحادة من الحمى الروماتزمية، أو لعلاج حالات العدوى الحادة الأخرى.

استعمالات أخرى لحقن البنسلين ج

بعد الاطلاع على أبرز المعلومات المتعلقة بحقن البنسلين للحمى الروماتزمية، فلنكتشف معًا دواعي الاستعمالات الأخرى لهذه الحقن.

في الاتي بيان بعض حالات الإصابة بالعدوى البكتيرية الأخرى، التي يمكن علاجها بحقن البنسلين ج: 

التأثيرات الجانبية لحقن البنسلين

قد تسبب حقن البنسلين ج بعض الاثار الجانبية، والتي قد تتدرج في حدتها من الطفيفة إلى الشديدة، الاتي بعضًا منها: 

1. الاثار الجانبية الشائعة

تشمل التأثيرات الجانبية الشائعة:

  • ألم أو كدمات أو تورم أو نزيف في موضع الحقن.
  • الصداع أو الدوار.
  • الشعور بالتوتر.
  • تورم في الوجه أو اللسان أو العينين أو اليدين أو أسفل الساقين.
  • الشرى.
  • الغثيان أو القيء.
  • الام العضلات والمفاصل.

2. الاثار الجانبية الأخرى

كما قد تظهر بعض الأعراض الجانبية الأخرى:

  • شحوب الجلد.
  • مشكلات في البول أو تغير لونه.
  • التهاب الحلق.
  • صعوبة البلع.
  • حدوث بحة في الصوت.
  • الرغبة بالحكة.
  • التوعك.
  • الحمى والقشعريرة.
  • تغير لون الشفاه إلى الأزرق.
  • القلاع الفموي والمسمى أيضًا بـالسلاق الفموي (Oral thrush).
  • سهولة حدوث الكدمات.
  • ضعف العضلات والشعور بالتنميل والوخز.
  • تشنج العضلات.
  • إسهال شديد، قد يكون دموي أو مائي، وقد يرافقه مغص شديد في المعدة أو الحمى.
  • ارتفاع معدل ضربات القلب.
  • هبوط ضغط الدم.
  • صعوبة التنفس.
  • صعوبة التركيز أو الهلوسة.
  • نوبات اختلاجية.
  • التعرق.
  • في حال علاج مرض الزهري بهذه الحقن، قد يبدي الجسم ردة فعل جهازية بعد عدة ساعات من حقن هذا الدواء وتسمى هذه الحالة، بردة فعل جاريش هركسايمر (Jarisch-Herxheimer reaction).

التحذيرات الهامة قبل استخدام حقن البنسلين

يمنع استخدام حقن البنسلين لدى الأشخاص الذين لديهم ردة فعل تحسسية تجاه المضادات الحيوية التي تحتوي على أحد أنواع مركبات البنسلين أو السيفالوسبورين (Cephalosporin)، وتسمى هذه التفاعلات التحسسية بحساسية البنسلين أو تجاه إحدى مكونات هذه الحقن. 

يجب الأخذ بعين الاعتبار المشكلات الاتية قبل استخدام حقن البنسلين ج، مع ضرورة مشاركتها مع الطبيب المختص: 

  • استخدام أي نوع من أنواع التطعيمات.
  • وجود بعض المشكلات الصحية، مثل أمراض الكلى أو أمراض القلب أو الربو أو حساسية الأنف أو أي نوع من أنواع الحساسية.
  • الحمل أو الرضاعة.
  • استخدام أي نوع من أنواع الأدوية.
من قبل د. نور فائق - الثلاثاء ، 5 يناير 2021