حمض الهيالورونيك: فوائد واستخدامات

ما هو حمض الهيالورونيك؟ ما هي فوائده واستخداماته العديدة للصحة وللجمال؟ أهم المعلومات تجدونها في المقال الآتي.

حمض الهيالورونيك: فوائد واستخدامات

فلنتعرف في ما يأتي على حمض الهيالورونيك وأهم المعلومات المتعلقة به:

ما هو حمض الهيالورونيك؟

حمض الهيالورونيك (Hyaluronic acid) هو مادة تتواجد بشكل طبيعي في مناطق مختلفة من الجسم، ولكن يزداد تركيزها بشكل خاص في سوائل معينة في داخل الجسم، مثل: السوائل الموجودة في منطقة العيون، والسوائل الموجودة في داخل المفاصل.

بالإضافة للهيئة الطبيعية من هذا الحمض، تتوفر هيئة مصنعة مخبريًا منه كذلك، عادة ما يتم تصنيعها باستخدام نوع معين من البكتيريا.

يعد حمض الهيالورونيك أحد المواد التي تتمتع بخواص مرطبة طبيعية، إذ تستطيع جزيئات هذا الحمض أن ترتبط بعدد كبير من جزيئات الماء، ما يعادل وزنها ألف مرة أو أكثر.

مع التقدم في العمر تتناقص وتيرة إنتاج بعض أنواع المواد الهامة في داخل الجسم، بما في ذلك الكولاجين، والإيلاستين، وحمض الهيالورونيك، مما قد يؤدي لفقدان الجلد لمظهره المشدود ورطوبته بشكل تدريجي.

فوائد واستخدامات حمض الهيالورونيك التجميلية

إليك قائمة بأبرزها:

1. مقاومة علامات تقدم السن

قد يساعد هذا الحمض على تحسين مظهر البشرة ومقاومة علامات تقدمها في السن، وهذا ما تقوله الدراسات في هذا الشأن:

  • أظهرت إحدى الدراسات أن تناول مكملات هذا الحمض قد يساعد على على تحسين مظهر البشرة وتخفيف التجاعيد.
  • أظهرت إحدى الدراسات أن استخدام كريمات ومراهم للوجه تحتوي على حمض الهيالورونيك قد يساعد على شد الجلد وتخفيف عمق وحدة التجاعيد.

يجب التنويه إلى أن درجة فاعلية مستحضرات العناية التي تحتوي على هذا النوع من الأحماض تختلف من شخص لاخر تبعًا لعدة عوامل، نذكر منها: الجينات والوراثة، والحمية الغذائية، ومدى التعرض للشمس.

2. ترطيب البشرة

قد يساعد استخدام المستحضرات التي تحتوي على حمض الهيالورونيك على زيادة مستويات الرطوبة في البشرة، ولكن قبل شراء هذا النوع من المستحضرات عليك أن تنتبه لبعض الأمور الهامة والتي قد تؤثر على مدى فعالية المستحضر، مثل: حجم جزيئات الحمض المستخدم.

فإذا ما كان المستحضر يحتوي على حمض جزيئاته كبيرة قد يكون من الصعب على هذا الجزيئات اختراق البشرة فتبقى الجزيئات على السطح لتوفر رطوبة سطحية.

أما إذا كانت جزيئات الحمض صغيرة تصبح قدرة البشرة على الاستفادة منها أفضل، فالجزيئات الصغيرة تستطيع اختراق سطح البشرة بشكل أفضل وأكثر فاعلية، لذا يفضل اختيار منتجات تحتوي على جزيئات حمض الهيالورونيك بأحجام مختلفة ومتنوعة.

3. حقن الفيلر

يعد هذا النوع من الأحماض من المواد الشائعة الاستخدام في عمليات الفيلر التجميلية، إذ غالبًا ما يتم استخدام هذا الحمض على هيئة جل يتم حقنه في مناطق معينة على أنه فيلر تجميلي، وهذه بعض استخدامات الفيلر الشائعة:

  • رفع وشد الوجنتين.
  • تحسين مظهر منطقة محيط العين.
  • ترطيب وتحديد الشفاه.
  • تخفيف حدة الخطوط التي قد تظهر حول الشفاه وفي منطقة الذقن.

فوائد واستخدامات حمض الهيالورونيك العلاجية

إليك قائمة بأبرزها:

1. علاج بعض مشكلات المفاصل

يقدم حمض الهيالورونيك الفوائد الاتية للمفاصل:

  • يستخدم حمض الهيالورونيك كدواء قد يساعد على علاج العديد من مشكلات المفاصل، إذ من الممكن استخدام هذا النوع من الأحماض على هيئة حقن قد تساعد على تسكين الام مفصل الركبة لدى الأشخاص المصابين بمرض الفصال العظمي.
  • يتم اللجوء لحمض الهيالورونيك لتخفيف حدة أعراض الفصال العظمي في الحالات التي لم تجد فيها الأدوية الأخرى نفعًا، ولكن لا تنصح بعض الجهات المختصة باللجوء لهذا العلاج بسبب عدم وجود أدلة كافية على مدى أمانه وفعاليته.
  • تعزى قدرة دواء حمض الهيالورونيك المحتملة على تخفيف حدة الام المفاصل إلى كون هذا الدواء يشبه إلى حد كبير في بنيته السائل الطبيعي الموجود في هذه المفاصل، وهذا السائل يلعب دورًا هامًا في ترطيب المفصل وفي زيادة قدرته على امتصاص الصدمات أثناء الحركة.

2. تسريع تعافي الجروح

إحدى الفوائد المحتملة لحمض الهيالورونيك هو أنه قد يساعد على تسريع تعافي الجروح، وذلك بسبب قدرته المحتملة على تخفيف الالتهاب الحاصل في منطقة الجرح وإبقائه تحت السيطرة قدر الإمكان، بالإضافة لتوجيه الأوعية الدموية إلى الأنسجة المتضررة لتسريع تعافيها.

وكانت إحدى الدراسات قد أظهرت أن تطبيق ضمادات خاصة تحتوي على هذا الحمض موضعيًا على المناطق المصابة بقرحة القدم السكرية قد يساعد على تسريع تعافي القرحة بشكل يتفوق على فعالية الضمادات التقليدية.

3. فوائد واستخدامات أخرى

قد يكون لحمض الهيالورونيك العديد من الفوائد والاستخدامات الأخرى، مثل: 

  • مقاومة بعض مشكلات العيون، مثل: جفاف العيون، وانفصال الشبكية، وإصابات وجروح العيون.
  • تخفيف حدة الأعراض المرافقة لداء الارتداد المعدي المريئي.
  • فوائد واستخدامات أخرى، مثل: تخفيف حدة التهابات المسالك البولية، وتسكين الام المهبل.

كيف تستطيع الاستفادة من حمض الهيالورونيك؟

لتحصيل الفوائد المحتملة لهذا النوع من الأحماض، من الممكن استخدام الهيئات المختلفة المتوفرة منه، وهذه قائمة بأبرزها:

أضرار حمض الهيالورونيك

هذه بعض الأضرار المحتملة لهذا النوع من الأحماض:

  • رد فعل تحسسي محتمل في بعض الحالات النادرة.
  • احمرار والتهاب في المفاصل عند استخدام حقن حمض الهيالورونيك لعلاج مشكلات المفاصل.
  • ارتفاع مستوى ضغط العين عند استخدام قطرات الحمض، ولكن هذا التأثير غالبًا ما يكون مؤقتًا.
  • تصلب الجلد.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 15 ديسمبر 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 15 ديسمبر 2020