نصائح مفيدة وحياة زوجية سعيدة

قد يتناسى الأزواج الإهتمام ببعضهم البعض، وقد يشكل هذا سبباً في الدخول في عالم تهج فيه المشاحنات والمشاكل التي لا نهاية لها. لذا ينصح بإتباع بعض النصائح التي قد تساعد في الحفاظ على حياة زوجية سعيدة. فكيف يمكن ذلك؟

نصائح مفيدة وحياة زوجية سعيدة

قد تتكالب المشاكل وتزداد وتيرتها، وقد تصبح الحياة بين الزوجين " لا تطاق"، لاسيما وأن كل منهما يحاول التمسك برأيه وعاداته والتي كان يتبعها قبل الدخول إلى قفص الزوجية. فكيف يمكن للزوجين الحصول على حياة سعيدة خالية من المشاكل؟ إليكم أيها الأزواج بعض النصائح التي تدعم العلاقة الزوجية وتضمن نجاحها على المدى البعيد:

احترموا بعضكم البعض

الاحترام هو الركيزة الأساسية لبناء علاقة زوجية ناجحة، لذا احترموا بعضكم البعض، وأكثروا من كلمات المديح واستخدموا كلمات تدل على التقدير مثل "شكرا"، "عفوا"، فهذا الأسلوب مفيد للتقرب فيما بينكم، وتجاوزوا فكرة استخدام الكلمات المهينة أثناء النقاش، فهي قد تزعج الشريك، وتسبب المزيد من المشاكل.

عبروا عن مشاعركم بالفعل

النساء تحديداً يبحثن دائماً عن الأفعال التي تمتزج بالحب، وكذلك الرجال أيضاً، لذا عبروا عن مشاعر الحب والحنان بعيداً عن العصبية والهجوم، فمشاعر الحب تجذبكم إلى بعضكم البعض، وتقلل من وتيرة المشاكل والأجواء المشحونة. لذا حان الوقت أيها الرجل لكي تعبر عن حبك ومودتك لزوجتك، فعليك مراعاة تفاصيل صغيرة هي مهمة للمرأة، فعندما يكون الجو بارداً امنحها الدفء وقدم لها معطفك، أو عندما تحاول الجلوس على الكرسي تحرك لتحريكه قبل جلوسها، وافتح لها الباب أيضا اثناء الخروج من المطعم، فهذه الأفعال تظهر المود والاحترام تجاه النساء.

الحياة الزوجية الخاصة:كيف تكون ناجحة وحقيقية؟

اكتبوا الرسائل

قبل اختراع الهواتف المحمولة والرسائل النصية،  اعتاد الازواج كتابة رسائل الحب والمودة الى بعضهم البعض، وغالباً ما كان ينتظر المتلقي أسابيع طويلة للحصول على الرسالة. رسائل الحب تقرب الأزواج وتعزز العلاقة الحميمية والرومانسية. غير أن تبادل رسائل الحب بينكم يمكن أن يوثق علاقتكم ويقرب فيما بينكم . وهذه الرسائل قد يمكن الاحتفاظ بها ووضعها في خانة الذكريات الجميلة.

انفصلوا في النوم

العديد من الأزواج ينعمون بحياة سعيدة في النوم بسبب انفصالهم في النوم عن الشريك، وانضمامهم إلى غرفة مجاورة لغرفة الشريك. فهذه العادة ليست سيئة وتحافظ على حياة زوجية جيدة، لاسيما وأن أحدهم قد يصدر أصواتاً أثناء النوم " الشخير" وهذا الصوت مزعج للطرف الاخر، لذا يفضلون النوم بأسرة منفصلة وهم سعداء، وتفادياً للمشاحنات بسبب الشخير.

كثير من الأزواج يفضلون مفاجأة بعضهم البعض، بأن ينضم أحدهما للاخر أثناء الليل، مما تعزز هذه الخطوة الشعور بالحب والاهتمام بين الطرفين.

مارسوا هواياتكم

من الجيد قضاء أوقات الفراغ بجانب بعضكم البعض، وبالمقابل يجب استغلال الوقت في ممارسة هواياتكم المفضلة. فكل فرد يفضل ممارسة هواية قد تكون غير محببة لدى غيره، لذا لا تغضبوا أن كانت الهوايات التي يمارسها الشريك لا تتفق مع هواياتكم، فقد يفضل الرجل في بعض الأحيان الجلوس مع أصدقائه، فهذه الممارسات قد تزيد من نجاح العلاقة الزوجية وتجلب الخبرات الجديدة لكلا الطرفين.

ومن المفضل للأزواج الحفاظ على العلاقات الوثيقة مع الأصدقاء المقربين والقدامى، وفي الماضي كان الرجال يقضون معظم أواقتهم في  نوادي رياضية وفي المقاهي، أما النساء يمارسن النشاطات الخاصة بهن. لذا يجب الحفاظ على هذه الممارسات والاستمرار بالمشاركة في نشاطات مع نفس الجنس، ولا تبخلوا في دعم الشريك بالقيام بهذه الأمور.

اهتموا بمظهركم ولباسكم

يمكنكم خلق الأجواء الرومانسية عن طريق ارتداء اللباس الجميل في مناسبة مهمة، فالمظهر الجميل قد يعكس الاحترام والتقدير اتجاه الشريك وقد يشعره بالحب والفخر. لذا فعندما تذهبين في عشاء رومنسي ارتدي ملابس جميلة ومثيرة، لاسيما وأن الزوج سيقدر المجهود الذي تبذلينه حتى تشعريه بالسعادة والاهتمام، ومن الجيد أيضاً ارتداء بنطال الرياضة في عطلة الأسبوع، أو خلع الملابس وارتداء ملابس النوم بعد يوم عمل شاق. كل هذه الأمور قد تخلق جواً من الحب والرومانسية التي يحتاجها كلا الطرفين.

لا تذهبوا للنوم غاضبين

من المفضل تسوية الخلافات ومناقشة ما حصل قبل النوم. واذا كنتم غير قادرين على حل الخلافات قبل النوم، ممكن أن تتخلصوا من الغضب أثناء الليل. وفي هذه الحالة لا تنامون، لأنكم قد تعانون من العصبية، وستكونون قلقون وتشعرون بالغضب. وبدلاً من ذلك كله من المستحسن أن تتحدثوا عن المواضيع التي تضايقكم، وأن تذكروا بعضكم بأهمية وجود كل منكما في حياة الاخر، ومن الأفضل أن تقبلوا بعضكم البعض قبل النوم ، تماماً مثل الأطفال، وقبل إطفاء الأنوار.

اذهبوا للرقص

هل لاحظتم كم يبدو الأزواج سعداء على حلبة الرقص؟ فإن الموسيقى، والأجواء الهادئة، والاتصال الجسدي، وتبادل النظرات، كلها كفيل في خلق جو رومنسي ساحر. الرقص يمكن أن يجلب الطاقة والفرح إلى قلوبنا، ويحسن المزاج، لذا انضموا سوياً إلى مدارس تعلم الرقص مثل السالسا والرومبا، والفلامنكو وغيرها من الرقصات التي تنعش القلب وتنشط الجسد وتشعركم بالسعادة.

قدموا المديح والمجاملات

  في بداية العلاقات الزوجية. الأزواج يكثرون من الثناء والمديح لبعضهم البعض، وعند معظم الأزواج ومع مرور الوقت تتبدل هذه المجاملات لتترجم إلى مشاعر الجدل و الغضب. لذا  من المفضل مدح الشريك حتى لو قام بأعمال بسيطة وتحديداً في المنزل مثل تنظيف البيت وترتيبه. ولا يقتصر الأمر هنا فينصح بمدح المظهر أيضاً، واستخدام الجمل التي تظهر الاهتمام والحب مثل " ربطة عنقك جميلة جداً"، " ما أجمل لباسك اليوم". ويذكر أن المديح والمجاملات تعزز الغرور لدى الزوجين.

من قبل ويب طب - الأحد,3أبريل2016
آخر تعديل - الأحد,3أبريل2016