دليلك الكامل حول الرمد الربيعي

يعد مرض الرمد الربيعي من الامراض الموسمية التي قد تصيب العينين، اليك كل ما يتعلق بهذا المرض من حيث الاسباب،المضاعفات وطرق العلاج.

دليلك الكامل حول الرمد الربيعي

مرض الرمد الربيعي هو عبارة عن عدوى تسبب عدم الراحة و الاحمرار والتهيج في أنسجة العين، ويحدث نتيجة رد فعل تحسسي تجاه حبوب لقاح الأزهار وغبار الأشجار التي تنشر في الهواء بكثرة خاصة خلال أشهر الربيع والصيف.

لذا سنقدم في هذا المقال أهم المعلومات عن مرض الرمد الربيعي وأبرز أسبابه وأعراضه وطرق العلاج والوقاية منه بالتفصيل.

ما هو مرض الرمد الربيعي؟

الرمد الربيعي أو ما يعرف باسم (التهاب الملتحمة الربيعي)، هو أحد أنواع أمراض الحساسية التي تصيب ملتحمة العين بسبب أنواع مختلفة من الفيروسات أو البكتيريا، مما يؤدي إلى انتفاخ العين واحمرارها، ويسبب ألم مع حكة شديدة ومؤذية.

أسباب الرمد الربيعي

من أهم العوامل البيئية المسببة للحساسية الفصلية هي:

  • حبوب الطلع أو اللقاح والتي تكثر في فصل الربيع.
  • التعرض للكلور في حمامات السباحة.
  • دخان السجائر.
  • بعض مكونات مستحضرات التجميل.

ما هي أعراض الإصابة؟

اذا ظهرت إحدى الأعراض أدناه، فإنك بالتأكيد تعاني من الرمد الربيعي:

  • احمرار في الجفن.
  • حرقان وتورم في العينين.
  • حكة شديدة في العين المصابة.
  • عدم القدرة على الرؤية بوضوح.
  • إحساس بوجود أجسام غريبة وخشونة بسطح العين.
  • عدم القدرة على تحمل الضوء.

تشخيص التهاب الملتحمة الربيعي

لا يوجد أي اختبارات طبية لتشخيص التهاب الملتحمة الربيعي، حيث يلجأ الطبيب بالعادة الى فحص عينيك والسؤال عن تاريخك الطبي.

العلاج

إن علاج هذا المرض يحتاج إلى اتباع الاتي:

  1.  العلاجات المنزلية

يمكن علاج بعض الحالات في المنزل من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • تجنب فرك العينين لأن هذا يسبب مزيدا من التهيج.
  • عدم التواجد في المناطق المليئة بالأزهار الربيعية والأشجار والتي تكون مشبعة بغبار الزهور.
  • وضع كمادات باردة على العينين عند التعرض لغبار الأزهار هو أول الطرق العلاجية التي يجب اتباعها للحد من تفاقم المشكلة.
  • يمكن استخدام قطرات العيون التي تحتوي على مضادات الهيستامين التي لا تستلزم وصفة طبية مثل بينادريل.

2.  العلاج الطبي

إذا استمرت الأعراض أكثر من بضعة أيام، يمكن أن يصف الطبيب قطرات العين المضادة للالتهابات.

المضاعفات المحتملة لداء الرمد الربيعي

  1. قد تزداد أعراض الحساسية في الطقس الأكثر برودة والتي تؤدي بدورها الى زيادة نزول الدموع.
  2. في الحالات المزمنة من الرمد الربيعي يمكن أن تؤثر على الرؤية أو تسبب ندوب في القرنية.
  3. إذا لم تتحسن الأعراض مع الرعاية المنزلية حدد موعدًا لرؤية طبيب العيون أو طبيب الحساسية للحصول على العلاج المناسب.
من قبل رانيا عيسى - الاثنين ، 19 نوفمبر 2018