حبوب اللقاح: هل هي غذاء خارق بالفعل؟

هل سمعت عن فوائد حبوب لقاح النحل؟ لهذا الغذاء الغريب العديد من الفوائد، فلنتعرف على كل ما يتعلق بحبوب اللقاح في المقال التالي.

حبوب اللقاح: هل هي غذاء خارق بالفعل؟

سوف نتعرف في المقال التالي على كل ما يتعلق بحبوب اللقاح.

ما هي حبوب اللقاح؟

حبوب لقاح النحل هي عبارة عن كرة تصنعها النحلات اليافعات عندما تحط على زهرة معينة، وهي خليط من حبوب اللقاح واللعاب والعسل.

وتحمل النحلات معهن في رحلة العودة إلى خلية النحل هذه الكرات على أرجلها، لتخزن هذه بعد ذلك في مكان خاص وتستعمل في صناعة ما يسمى بخبز النحل، الذي يعتبر الغذاء الأساسي للنحلات في الخلية.

وهناك نحلات من نوع خاص يحرصن على جمع حبوب اللقاح من النحلات الداخلات إلى الخلية، عبر وضع نوع من الحاجز عند المدخل تعلق فيها كرات الحبوب المتواجدة على أرجل النحلات أثناء دخولهن إلى الخلية.

فوائد حبوب اللقاح الصحية

في السنوات الأخيرة ظهرت العديد من الدراسات التي بدأت تؤكد فوائد حبوب اللقاح الصحية، ولكن تم إجراء معظم هذه الدراسات على حيوانات، ولا زالت فوائدها بالنسبة لصحة الإنسان قيد البحث.

1- التخفيف من الالتهابات

قد تعمل حبوب اللقاح بشكل يشبه وإلى حد كبير الأدوية المضادة للالتهابات، ففي دراسة قام بها علماء على جرذان، وجد أن حبوب اللقاح ساعدت على تخفيف التورم وأعراض الالتهابات الظاهرة لدى الجرذان وخاصة تلك المرتبطة بأمراض الكبد.

2- حبوب اللقاح تعمل مثل مضادات الأكسدة

وجدت بعض الأبحاث أن حبوب اللقاح لديها العديد من الخصائص التي تجعلها تعمل بفعالية مضادات الأكسدة، وتتواجد مضادات الأكسدة عادة في الأطعمة النباتية الأصل، خاصة ذات الألوان الداكنة، مثل:

وتساعد مضادات الأكسدة على الحفاظ على صحة الجسم، وإبطاء وتيرة الشيخوخة.

3- تعزيز صحة الكبد

يعمل الكبد عادة على تنقية الجسم من السموم المختلفة، وقد وجد الباحثون أن تناول حبوب اللقاح بشكل منتظم يساعد على:

  • الحفاظ  على الكبد صحياً وخالياً من الأمراض
  • التسريع من عملية شفاء الكبد من الأمراض أو أي ضرر قد يلحق به.

4- تقوية جهاز المناعة

يلعب جهاز المناعة في الجسم دوراً هاماً في الحفاظ عليه قوياً ومنيعاً ضد الأمراض المختلفة، وقد وجدت دراسة قام بها باحثون أن حبوب اللقاح ساعدت على كبح بعض ردود الفعل التحسسية لدى الفئران.

كما ووجدت دراسة أخرى أن لحبوب اللقاح العديد من الخصائص المضادة للالتهابات والفطريات والبكتيريا، ما قد يساعد في جعل حبوب اللقاح عنصراً غذائياً فعالاً في محاربة الفيروسات والأمراض.

5- التخفيف من حدة أعراض سن اليأس

وجدت بعض الدراسات أن مجموعة من النساء المصابات بسرطان الثدي كانت أعراض سن اليأس لديهن أقل حدة عندما بدأن بتناول حبوب اللقاح.

ومن الجدير بالذكر أن النساء اللواتي يتناولن أدوية هرمونية معينة، قد يعانين من أعراض شبيهة بتلك التي تمر بها المرأة عندما تصل سن اليأس.

6- التخفيف من التوتر

تعمل حبوب لقاح نحل العسل على زيادة تدفق الدم إلى الجهاز العصبي في الجسم خاصة الدماغ، ما يقلل من الضغط والتوتر، كما أن هذا يعمل على التخفيف من التعب والإرهاق.

7- تسريع عمليات الشفاء

وجدت بعض الدراسات أن حبوب اللقاح، وعند استعمالها بشكل موضعي على البشرة، تساعد على تسريع عملية الشفاء، وذلك لأنها:

  • تزيد من تدفق الدم إلى المنطقة المصابة.
  • تقتل البكتيريا المتواجدة في المنطقة.
  • تعمل على ترطيب البشرة.

8- حبوب اللقاح مكمل غذائي ممتاز

تشير بعض البحوث التي تم إجراؤها على حيوانات أن تناول حبوب اللقاح بانتظام كمكمل غذائي قد يعود بالعديد من الفوائد على الجسم والصحة، بما في ذلك:

القيمة الغذائية لحبوب اللقاح

تأتي حبوب اللقاح بشكلها الطبيعي على هيئة كرات صغيرة مقرمشة، وتحتوي ملعقة واحدة من حبوب اللقاح على:

  • 16 سعر حراري.
  • 0.24 غرام من الدهون.
  • 1.2 غرام من البروتين.
  • 2.18 غرام من الكربوهيدرات.
  • 250 نوعاً من العناصر الغذائية المختلفة والمتنوعة، بما في ذلك الفيتامينات والفلافانويدات.

وتستطيع تضمين حبوب لقاح نحل العسل في غذائك، إما بإضافة هذه الحبوب بشكلها الطبيعي إلى حميتك الغذائية مثل العصائر أو اللبن الزبادي خاصتك، أو تستطيع تناول المكملات الغذائية التي تحتوي عليها.

الجرعة المسموح بها للشخص البالغ: 20-40 غرام من حبوب اللقاح يومياً.

الجرعة المسموح بها للأطفال: 15 غرام من حبوب اللقاح يومياً.

أضرار حبوب اللقاح ومحاذير

عليك استشارة الطبيب قبل البدء بتناول حبوب اللقاح، خاصة إذا كنت تنوي استهلاك المكملات الغذائية المتوافرة في الصيدليات على هيئة حبوب أو كبسولات منها، فهذه قد تتسبب لك بالعديد من الأضرار إن لم تقم باختيارها بحكمة، مثل:

كما عليك أن تتأكد أنك لا تعاني من حساسية النحل، لذا قم بالتوقف عن تناول حبوب اللقاح ومراجعة الطبيب فوراً حال ظهور أي من الأعراض التالية:

  • حكة.
  • تورم وانتفاخات.
  • دوخة ودوار.
  • صعوبات في التنفس.

كما وينصح الباحثون الحوامل بتجنب تناول حبوب اللقاح تماماً.

من قبل رهام دعباس - الاثنين ، 8 يناير 2018
آخر تعديل - الثلاثاء ، 30 يناير 2018