الزوائد الجلدية في الجهاز التناسلي: أسباب وعلاجات

تتسبب الزوائد الجلدية في المنطقة التناسلية بشعور مزعج وآلام في بعض الأحيان، ويمكن أن تحدث نتيجة مشكلة صحية أو بسبب عادات خاطئة.

الزوائد الجلدية في الجهاز التناسلي: أسباب وعلاجات

يمكن أن تصاب العديد من أماكن الجسم بزوائد جلدية، ومنها المنطقة التناسلية لدى الرجال والنساء.

في بعض الحالات، لا تسبب الزوائد الجلدية أي مشكلات صحية أو مضاعفات، وفي أحيان أخرى يستلزم التخلص منها لأنها تشكل خطورة على المنطقة المصابة بها.

أسباب الزوائد الجلدية في الجهاز التناسلي

تؤدي بعض الأسباب لظهور الزوائد الجلدية في الجهاز التناسلي، وهي:

1- فيروس الورم الحليمي

عادةً ما تنتج الزوائد الجلدية بالجهاز التنفسي عن الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري، والذي يمكن أن ينتقل بملامسة الجلد للعدوى، وفي هذه الحالة، يمكن اعتباره من الأمراض المنقولة جنسياً.

ويعد فيروس الورم الحليمي البشري من الأمراض الشائعة لدى كثير من الأشخاص.

2- عدم الإهتمام بالنظافة الشخصية

أيضاً يمكن أن تظهر هذه الزوائد بسبب عدم الإهتمام بالنظافة الشخصية للمنطقة التناسلية، مما يؤدي لإصابتها بالعدوى.

كما أن تنظيف المنطقة التناسلية دون تجفيفها يزيد من فرص ظهور الزوائد الجلدية.

أماكن ظهور الزوائد الجلدية في المنطقة التناسلية

يمكن أن يصاب كل من الرجال والنساء بالزوائد الجلدية، وغالباً ما تظهر في مناطق محددة، وهي:

  • الزوائد الجلدية لدى الرجال: تظهر الزوائد الجلدية لدى الرجل على القضيب أو عند فتحة الشرج أو بين كيس الصفن والقضيب.
  • الزوائد الجلدية لدى النساء: يعد المهبل من أكثر الأماكن شيوعاً لظهور الزوائد الجلدية عند المرأة، كما يمكن أن يظهر على عنق الرحم أو بمنطقة الفرج أو منطقة العجان.

أعراض الزوائد الجلدية في الجهاز التناسلي

تعد الزوائد الجلدية البارزة هي العلامة الأكثر وضوحاً لهذه المشكلة الصحية، ويمكن أن يصاحبها بعض العلامات الأخرى، وهي:

  • الشعور بالإنزعاج: غالباً لا تتسبب هذه الزوائد في الام، ولكنها تؤدي لشعور بالإنزعاج في حالة ملامستها. ويختلف الأمر وفقاً لحجمها ومكانها في المنطقة التناسلية، فيمكن أن تكون معرضة للحكة وبالتالي تسبب بعض الالام.
  • إفرازات غير طبيعية: يمكن أن تتسبب هذه الزوائد في ظهور إفرازات غير طبيعية، وخاصةً عند ظهورها داخل المهبل لدى المرأة.

علاج الزوائد الجلدية في الجهاز التناسلي

ينقسم علاج الزوائد الجلدية في الجهاز التناسلي إلى علاجات طبية وأخرى طبيعية وفقاً للحالة وسبب المشكلة.

1- علاجات طبية

وفقاً لتشخيص الطبيب، يمكن التعايش بهذه الزوائد دون قلق، ولكن بعض الحالات تستدعي التخلص منها بإحدى الطرق التالية:

  • العلاجات الموضعية: يمكن أن تساعد الكريمات الموضعية في القضاء على هذه الزوائد.
  • إزالة الزوائد الجلدية: ولكن في حالة تسببها في أضرار صحية وإمكانية انتقال العدوى من شخص لاخر، فسوف يلجاً الطبيب لإزالتها إما بالكي البارد أو جلسات الليزر أو الجراحة.

علاجات طبيعية

يمكن استخدام الكمادات الدافئة لتخفيف الإنزعاج الناتج عن هذه الزوائد الجلدية، كما ينبغي تجفيف المنطقة التناسلية جيداً بعد الإنتهاء من الكمادات.

الوقاية من مخاطر الزوائد الجلدية في الجهاز التناسلي

يجب الإنتباه لبعض الأمور حتى لا تشكل هذه الزوائد الجلدية خطورة على صحة الجهاز التناسلي، وتشمل:

  • متابعة الحالة: يجب القيام بفحص هذه الزوائد بشكل دوري للتأكد من أنها تختفي مع العلاج أو أنها لا تؤثر على صحة الجهاز التناسلي.
  • فحص عنق الرحم: كما يجب على المرأة إجراء فحص عنق الرحم، لأن هذه الزوائد يمكن أن تؤشر بوجود أمراض سرطانية.
  • لقاح فيروس الورم الحليمي: يساعد لقاح فيروس الورم الحليمي في الوقاية من الإصابة به بنسبة كبيرة.
  • استخدام الواقي الذكري أثناء الممارسة الحميمة: وذلك لتفادي انتقال الأمراض المنقولة جنسياً بما فيها الزوائد الجلدية المعدية.
  • الإهتمام بنظافة المنطقة التناسلية: حيث أن تطهيرها جيداً يساعد في الوقاية من أي عدوى تسبب حدوث مضاعفات خطيرة.
من قبل ياسمين ياسين - الاثنين ، 23 ديسمبر 2019