زيت الثوم: فوائده وأضراره الصحية

جميعنا نعرف جيدًا ما هو الثوم وفوائده الصحية الرائعة، ولكن هل سبق لك وسمعت عن زيت الثوم؟ تعرف على كل المعلومات المرتبطة به في هذا المقال.

زيت الثوم: فوائده وأضراره الصحية

زيت الثوم يتم الحصول عليه من خلال التقطير بالبخار لفصوص الثوم، إو من خلال نقع الثوم في زيت ناقل مما يسمح للمركبات النشطة في الثوم بالارتباط مع هذا الزيت.

يتم استخدام زيت الثوم في العديد من الأمور التي تتعلق بالطب البديل، فما هي هذه الفوائد وماذا عن الأضرار المرتبطة به؟

فوائد زيت الثوم

استخدام زيت الثوم من شأنه أن يعود بالفائدة عليك من خلال:

1- تحسين عملية الهضم

يحتوي زيت الثوم على الكثير من مضادات الأكسدة الضرورية والمهمة لعملية الهضم، كما أنه يساعد في علاج الإصابة بالتهاب المعدة لهذا السبب.

إلى جانب ذلك، يساهم زيت الثوم بشكل عام في تحسين وتعزيز صحة الجهاز الهضمي وخفض خطر الإصابة بسرطان المعدة.

2- يقلل من الإصابة بالتهاب

زيت الثوم غني بمادة الأليسين (Allicin)، مما يجعل له دورًا كبيرًا في مكافحة الإصابة بالالتهابات.

تعتبر مادة الأليسين مضاد أكسدة والتهاب قوي، يساعد في تخفيف هيجان الأنسجة ويقلل من ألم المفاصل.

3- يعزز من عمليات الأيض

كثير من الأشخاص يقومون باستخدام زيت الثوم بسبب دوره في علاج المشاكل والاضطرابات المرتبطة بمتلازمة الأيض، مثل ارتفاع ضغط الدم والسكر والكوليسترول.

مضادات الأكسدة الموجودة في هذا الزيت تؤثر بشكل مباشر على متلازمة الأيض، بالتالي يساهم في خفض خطر الإصابة بالمشاكل المرتبطة بها.

4- المساهمة في علاج الصداع

كشفت بعض التجارب أن استخدام كمية قليلة من زيت الثوم أو حتى تناوله من شأنه أن يقلل من الصداع الحاد والشقيقة ونوباتها.

5- إدارة السكر في الجسم

يساعد استخدام زيت الثوم في تنظيم انتاج الأنسولين في الجسم واستهلاك الطاقة.

التالي يعد هذا الزيت مثاليًا للمصابين بمرض السكري، فهو يساهم في السيطرة على مستويات السكر قدر المستطاع.

6- خفض خطر الإصابة بالسمنة

فهو يعمل كمحفز لعملية الأيض في الجسم كما ذكرنا، بالتالي تكون عملية حرق الدهون أسرع.

إلى جانب ذلك، يساهم تناول هذا الزيت في كبح الشهية وزيادة الشعور بالشبع لفترة أطول.

7- فوائد صحية أخرى لزيت الثوم:

وهذه تشمل:

  • الحفاظ على صحة الجهاز التنفسي: من خلال فتح المجاري التنفسية والتخفيف من أعراض الحساسية واحتقان الأنف.
  • تقوية الجهاز المناعي: بسبب مضادات الأكسدة وخصائصه المضادة للبكتيريا والفطريات والفيروسات.
  • تعزيز صحة العظام وتقويتها: فزيت الثوم يقلل من خطر الإصابة بهشاشة العظام وبالأهص لدى النساء، من خلال زيادة مستويات الأستروجين لديهن.

أضرار زيت الثوم

في المقابل، هناك بعض الأضرار المرتبطة باستخدام هذا الزيت والتي تشمل:

  1. النزيف: حيث يجب على الأشخاص الذين يتناولون الادوية المرققة للدم ومن سيخضعون لجراحة عدم تناول هذا الزيت، فهو يزيد من خطر النزيف.
  2. مشاكل في القلب: إن كنت تعاني من الإصابة بأمراض القلب وتتناول الأدوية، عليك استشارة الطبيب قبل استخدام زيت الثوم، فقد يتفاعل مع أدويتك.
  3. رائحة الفم: فهو زيت قوي، وقد يترك رائحة فم قوية لبعض الوقت بعد استخدامه.
  4. تهيج البشرة: قبل استخدامه على بشرتك ننصحك بتجربته على بقعة صغيرة من جلدك.
من قبل رزان نجار - الاثنين ، 17 ديسمبر 2018