زيت الزنجبيل للشعر: نتائج مختلفة اكتشفها الآن

يعد زيت الزنجبيل من الزيوت العطرية التي لها استخدامات عديدة للجسم وللشعر كذلك، فما أهمية زيت الزنجبيل للشعر.

زيت الزنجبيل للشعر: نتائج مختلفة اكتشفها الآن

ينتمي الزنجبيل إلى عائلة الأعشاب العطرية التي لها فوائد عديدة ومذهلة، ويتم استخدام جذور الزنجبيل لتحضير مسحوق الزنجبيل، أو غليها وشربها، أو تصنيع زيت الزنجبيل الذي استخدم قديمًا ومازال له العديد من الاستخدامات الطبية والجمالية.
في الاتي توضيح لأهمية زيت الزنجبيل للشعر:

زيت الزنجبيل للشعر

استخدم الزنجبيل منذ القدم لتحفيز نمو الشعر وتقليل التساقط وخاصةً في دول شرق اسيا، وتستخدم بعض شركات العناية بالشعر الزنجبيل في منتجاتها وذلك لتأثيره في تحفيز نمو الشعر وتقليل التساقط

في دراسة أجريت في الهند لدراسة تأثير مستخلص الزنجبيل على نمو الشعر، قام الباحثون باستخدام خلاصة الزنجبيل لتحضير محلول كحولي لاستخدامه على المشاركين في الدراسة.

كانت النتائج ملفتة، إذ لوحظ زيادة في طول الشعر (28 مم في المتوسط) وتعد مقاربة لما تم ملاحظته في المشاركين الذين في المقابل استخدموا دواء المينوكسيديل (Minoxidil) والمثبت استخدامه طبيًا لزيادة إنبات ونمو الشعر.

في المقابل، وفي دراسة أخرى أجريت على الفئران لدراسة فعالية زيت الزنجبيل للشعر نتائج معاكسة، إذ كانت النتيجة معاكسة لما هو شائع، فكان هناك تثبيط لنمو الشعر نتيجةً لخصائصه المثبطة لنمو الشعر، كما يطيل فترة بقاء الشعر في فترة الراحة مما يؤثر سلبًا على نمو الشعر، بالتالي يمكن استخدامه لتقليل نمو الشعر في الأماكن غير المرغوب بوجوده فيها. 

في دراسة أخرى أجريت أيضًا في الهند، لمقارنة تأثير كلا من مستخلص الزنجبيل، مستخلص القرنفل، ومستخلص المالاسيزيا وهي خمائر فطرية، على فروة الرأس وتحديدًا القشرة، كانت النتائج جيدة لجميعها، ولكن أفضلها تأثيرًا على القشرة من بينها كان مستخلص القرنفل. 

الاستخدامات الأخرى لزيت الزنجبيل

إلى جانب فوائد زيت الزنجبيل للشعر، هناك فوائد عديدة أخرى له، ومنها:

1. صحة وإشراقة البشرة

يتم استخدام زيت الزنجبيل مع زيوت عطرية أخرى في منتجات العناية للبشرة، إذ لها خصائص مقاومة للأكسدة مما يقلل من جفاف وخشونة البشرة، كما يخفف من ظهور التجاعيد مما يعطي مظهر أكثر شبابًا.

2. مرطب مهدئ للجسم

تستخدم جذور الزنجبيل لتصنيع مستحضر مرطب ومسكن للجسم يعمل على استرخاء وتهدئة الجسم، إذ تستخدم النساء الزنجبيل لتلطيف وتهدئة جسد المرأة وتسكين الامه وخاصة في فترة النفاس ما بعد الولادة. 

4. التخفيف من التوتر والقلق

يساعد زيت الزنجبيل عند استخدامه في المساج العطري على التخفيف من مشاعر التوتر، القلق، الاكتئاب، والتوتر، وذلك للملمس الدافئ الذي يعطيه للشخص، كما يمكن استخدام مستخلص الزنجبيل للتخفيف من التقلبات المزاجية في فترة ماقبل الدورة الشهرية.

3. التخفيف من الام العضلات

يتمتع زيت الزنجبيل بخواص مهدئة ومخففة لالام العضلات، خاصةً بعد ممارسة الرياضات العنيفة، إذ أن تناولك للزنجبيل يشعرك براحة أكبر في اليوم التالي للتمارين الرياضية، كما يساعد في التخفيف من الام البطن المصاحبة للدورة الشهرية.

4. التخفيف من الشعور بالغثيان والإقياء

يعد استنشاق زيت الزنجبيل علاجًا فعالًا في حالات الغثيان (الرغبة في التقيؤ) والتقيؤ، إذ يستخدم في حالات الغثيان التي يسببها الحمل، العلاج الكيماوي، أو حتى حالات الغثيان دون سبب محدد.

5. التخفيف من الام احتكاك المفاصل والتهابها

يتمتع الزنجبيل بخصائص مضادة للالتهاب ومخففة للألم تجعل منه علاجًا مخففًا ومهددئًا للالام المصاحبة لالتهاب المفاصل واحتكاكها 

طريقة استخدام زيت الزنجبيل للشعر

يتم تخفيف زيت الزنجبيل بأحد الزيوت الناقلة، مثل زيت الجوجوبا، زيت الأفوكادو، زيت جوز الهند، وزيت اللوز، ويفضل أن يتم تحضير الزيت المخفف عن طريق وضع 3-5 نقاط من زيت الزنجبيل لكل أوقية (مايقارب 29.5 مل) من الزيت الناقل.
ثم يتم وضع الزيت على فروة الرأس والشعر مع تدليك عميق، يترك لمدة 15-30 دقيقة ثم يغسل.

من قبل رنيم الدقة - الأربعاء ، 6 يناير 2021