شروط زراعة القوقعة وكيفية إجرائها

متى يتم اللجوء لعملية زراعة القوقعة؟ تعرف على شروط زراعة القوقعة، وكيفية إجراء العملية في هذا المقال.

شروط زراعة القوقعة وكيفية إجرائها

إليك في ما يأتي شروط زراعة القوقعة وأهم المعلومات حولها:

ما هي شروط زراعة القوقعة؟

زراعة القوقعة (Cochlear implant) هي عملية يتم فيها زراعة جهاز إلكتروني صغير ومعقد تحت الجلد، يساعد على الإحساس بالصوت عند الأشخاص الذين يعانون من الصم الشديد أو الذين يعانون من ضعف شديد في السمع.

من شروط زراعة القوقعة التي تؤهل المريض للعملية:

  • فقدان السمع الشديد، الذي يؤدي لقطع التواصل اللفظي.
  • السماع بكلتا الأذنين، ولكن بوضوح خفيف.
  • عدم وجود حالة طبية او عوامل خطر لدى المريض تزيد من مخاطر عملية زراعة القوقعة.
  • استفادة المريض بشكل محدود من سماعات الأذن، مثل: عدم قدرته على سماع نصف الكلمات المنطوقة، وذلك كما تحدد الاختبارات السمعية المتخصصة.
  • وجود دافع كبير لدى المريض للمشاركة في إعادة التأهيل السمعي.
  • توقعات واقعية في ما يمكن أن تساعده عملية زراعة القوقعة.

بعد أن تعرفت على شروط زراعة القوقعة، كيف يتم إجرائها؟

كيف يتم إجراء عملية زراعة القوقعة؟

قد يتم إجراء العملية في أذن واحدة، أو في كلتا الأذنين في حالات ضعف السمع الحاد وخاصة للرضع والأطفال الذين يتعلمون اللغة.

تتم عملية زراعة القوقعة في المستشفى، وتستغرق من ساعتين إلى أربع ساعات، وتتم كما يأتي:

  1. يتم وضع المريض تحت التخدير العام.
  2. يقوم الجراح بعمل فتحة خلف الأذن، ثم يقوم بعدها بفتح عظام الخشاء (Mastoid bone).
  3. يحدد الجراح أعصاب الوجه ليستطيع عمل فتحة بينها؛ للوصول إلى القوقعة، وليقوم بفتحها، ثم يقوم بوضع الأقطاب الكهربائية للغرسة داخل القوقعة.
  4. يضع الجراح الجهاز الداخلي وهو جهازًا إلكترونيًا يسمى المستقبل تحت الجلد خلف الأذن ويثبته في الجمجمة، بعد ذلك يتم إغلاق الشقوق، وينقل المريض لمنطقة المراقبة، يمكن للمريض الخروج من المستشفى بعد ساعتين على الأقل من المراقبة.
  5. يقوم الطبيب بعد مرور 4 الى 6 أسابيع من العملية، وبعد التئام الجرح بتثبيت القطعة الخارجية التي تستقبل الموجات الصوتية وتقوم بتعديلها، ثم يتم برمجة وتشغيل الجهاز.

يستفيد من هذه العملية البالغين، والأطفال الذين تترواح أعمارهم بين 6 و 12 شهر.

تختلف النتائج بناءً على عدة عوامل، منها الاتي:

  • العمر الذي فقد فيه السمع.
  • المدة الزمنية بين فقدان السمع ووقت إجراء العملية.

حيث تكون النتائج أفضل عندما يتم إجراء العملية في سن أصغر، فلا يستفيد البالغين بشكل كبير وخصوصًا عندما تكون المدة الزمنية طويلة بين فقد السمع وإجراء العملية.

كيف يعمل الجهاز؟

يتكون الجهاز من جزأين، يزرع جزء جراحيًا تحت الجلد، بينما يوضع الجزء الاخر خلف الأذن.

يعمل الجهاز عن طريق تحويل الطاقة الصوتية إلى إشارة كهربائية، والتي تستخدم لتحفيز الخلايا العقدية الحلزونية الموجودة في العصب السمعي.

وفي ما يأتي توضيح تفصيلي لعمل الجهاز:

  1. يحتوي الجهاز على معالج صوتي يتم تركيبه خلف الأذن، يعمل على التقاط الإشارات الصوتية ويرسلها إلى جهاز مزروع تحت الجلد خلف الأذن يسمى جهاز الاستقبال.
  2. يرسل جهاز الاستقبال الإشارات إلى الأقطاب الكهربائية المزروعة في الأذن الداخلية.
  3. تحفز هذه الإشارات العصب السمعي، الذي يقوم بإرسال الإشارات إلى الدماغ ليقوم بتفسيرها.

نتائج عملية زراعة القوقعة

في ما يأتي النتائج المتوقعة بعد الخضوع لعملية زراعة القوقعة:

  • تمييز الأصوات المختلفة، مثل: صوت الهاتف، أو إغلاق الباب.
  • فهم الكلام دون حاجة كبيرة لقراءة الشفاه.
  • مشاهدة التلفاز دون الحاجة للشرح المكتوب.
  • سماع الموسيقى.
  • فهم الأصوات المسموعة من الهاتف.

ما بعد عملية زراعة القوقعة

في فترة الشفاء أو ما بعد العملية يتم الاتي:

  • يحتاج المريض بعد العملية الجراحية فترة من التدريب، يتم من خلالها تدريب المريض على كيفية العناية بالجهاز.
  • يحتاج المريض فترة من إعادة التأهيل السمعي، وذلك لمساعدته في تفسير الإشارات الكهربائية الجديدة وتطبيق مهارات الاستماع لتحسين عملية التواصل.

تعتمد مدة التأهيل على تقدم المريض وتحسن حالته.

من قبل د. بيسان شامية - الأحد ، 29 نوفمبر 2020