طرق نقل التهاب الكبد الفيروسي سي المختلفة

يعتبر التهاب الكبد الفيروسي سي من أبرز التهابات الكبد الشائعة، ويؤدي إلى أضرار بصحة الكبد، ولذلك يجب اتباع اجراءات الوقاية من فيروس سي ومعرفة طرق نقل التهاب الكبد الفيروسي:

طرق نقل التهاب الكبد الفيروسي سي المختلفة

يعد التهاب الكبد الفيروسي سي من أكثر أنواع التهاب الكبد شيوعًا، ويؤثر هذا الالتهاب على صحة ووظائف الكبد.

لا يسهل انتقال فيروس التهاب الكبد سي من شخص لاخر في حالة أخذ الاحتياطات اللازمة لمنع حدوث العدوى، ولذلك يجب التعرف على طرق نقل التهاب الكبد الفيروسي سي المختلفة لتفادي خطر الإصابة به. 

طرق نقل التهاب الكبد الفيروسي سي

عادةً ما ينتشر التهاب الكبد سي عن طريق الدم، ولذلك ينبغي الإنتباه إلى الأمور التي يمكن أن تسبب انتقال العدوى بالدم، وفقًا لمركز السيطرة على الأمراض وطرق الوقاية منها، وتشمل:

  • مشاركة الإبر أو السرنجات وغيرها من الأدوات الطبية التي يمكن أن تنقل الدم.
  • جلسات الوخز بالإبر التي يتم الخضوع لها في أماكن الرعاية الصحية.
  • إجراء عملية الولادة لأن مصابة بالتهاب الكبد سي.
  • مشاركة الأدوات الشخصية المعرضة للدم مثل شفرات الحلاقة أو فراشي الأسنان ومقصات الأظافر.
  • عمل وشم أو ثقب في الجسم باستخدام الأدوات المخصصة لهذا الغرض.

أمور لا تسبب نقل فيروس التهاب الكبد سي

هناك بعض الأمور التي لا تؤدي إلى نقل فيروس التهاب الكبد سي ولا تستدعي القلق، وتشمل:

  • مشاركة أدوات تناول الطعام.
  • الرضاعة الطبيعية.
  • المعانقة.
  • التقبيل.
  • الإمساك باليدين.
  • السعال أو العطس.
  • الطعام أو الماء. 

هل ينتقل فيروس التهاب الكبد سي عن طريق الجنس؟

تنخفض احتمالية انتقال فيروس التهاب الكبد سي من خلال ممارسة الجنس بين الزوجين.

لا يوصي مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها باستخدام الواقي الذكري لمنع انتقال التهاب الكبد الوبائي، ولكن يجب على الأزواج تجنب مشاركة الأدوات التي يمكن أن تسبب نقل العدوى مثل شفرات الحلاقة وفراشي الأسنان ومقصات الأظافر.

وقد يزداد خطر نقل العدوى في حالة ممارسة الجماع أثناء الدورة الشهرية أو ممارسة الجنس الشرجي، حيث يمكن أن يسبب النزيف. 

طرق تجنب نقل عدوى فيروس التهاب الكبد سي من شخص مصاب

بعد أن تعرفت على طرق نقل فيروس التهاب الكبد سي المختلفة إليك أبرز المعلومات حول طرق الوقاية منه:

ينصح باتباع الطرق التالية في حالة الإصابة بالتهاب الكبد سي لمنع نقله إلى الاخرين:

  • تناول الأدوية المضادة للفيروسات لعلاج التهاب الكبد سي، وذلك بوصف من الطبيب.
  • تغطية أي جروح أو خدوش لمنع الاخرين من ملامسة الدم الحامل للفيروس.
  • عدم القيام بالتبرع بالدم أو الأعضاء الأخرى أو السائل المنوي.
  • عدم القيام بمشاركة الأدوات الشخصية مثل شفرات الحلاقة والإبر وفرشاة الأسنان أو مقصات الأظافر.
  • استخدام الواقي الذكري أثناء ممارسة الجنس. 

طرق الوقاية من انتقال فيروس التهاب الكبد سي

ينصح باتباع الإجراءات الوقائية التالية لتفادي انتقال فيروس التهاب الكبد سي للأشخاص غير المصابين به:

  • تجنب استخدام أي أدوات خاصة بأي أشخاص اخرين، واستخدام الأدوات الشخصية فقط.
  • استخدام الأدوات الجديدة دائمًا سواء الحقن أو فراشي الأسنان أو مسحات الكحول ومقصات الأظافر وأواني الطهي وغيرها من الأدوات.
  • تجنب التلامس مع الدم مع مختلف الأشخاص، وخاصةً مقدمي الرعاية الصحية في المستشفيات.
  • غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون بعد الاتصال أو الاشتباه في الإتصال مع أحد الأشخاص عن طريق الدم.
  • ارتداء قفازات عند الاضطرار لملامسة دم شخص اخر أو التعامل مع جروح مفتوحة.
  • التأكد من استخدام إبر جديدة ومعقمة في حالة القيام بعمل وشم أو وخز بالإبر أو ثقوب في الجسم، ويجب اختيار المراكز الموثوقة.
من قبل ياسمين ياسين - الأربعاء ، 5 أغسطس 2020