عدسات الأسنان اللاصقة

كثرت الحلول لمشاكل الأسنان وتنوّعت، سنتناول في هذا المقال تقنية عدسات الأسنان اللاصقة، ظروف استخدامها، فوادها مضارها وطريقة تنفيذها

عدسات الأسنان اللاصقة

مع تقدمنا بالعلم، باتت خيارات أطباء الأسنان أوسع من ذي قبل، وبالتالي أصبحت مسؤولية المستهلك البحث والتقصي حول الأنسب له أيضا، سنتناول هنا موضوع عدسات الأسنان اللاصقة.

ما هي عدسات الأسنان اللاصقة؟

عدسات الأسنان هي عبارة عن قشور رقيقة مصنوعة من مواد خزفية، يتم لصقها على السطح الخارجي للأسنان وهي تتفاوت في الألوان بما يتلاءم مع الأسنان.

يمكن أن يلجأ الشخص لوضع قشرة واحدة لتغطية سن مكسورة، او قد يلجأ لها الاخرين كخيار تجميلي للأسنان فيضع 6-8 قشور للحصول على ابتسامة متناسقة.

بمجرد وضع عدسات الأسنان، تصبح هذه القشور دائمة ولا يمكن تبديلها سوى بإجراء طبي.

ما هي أنواع عدسات الأسنان؟

هناك نوعان من المواد التي يتم صناعة عدسات الأسنان منها، إما البورسلان أو مادة الراتنج، مادة البورسلان قد تكون خيارا أفضل في هذه الحالة حيث أنها:

  • تقاوم البقع والتصبغات أكثر من الراتنج
  • أقوى
  • وتعكس الضوء بشكل أقرب للأسنان الطبيعية.

بكل الأحوال ستحتاج لمناقشة الخيار الأنسب لك مع طبيب أسنانك.

تكلف العدسات بالمعدل ما يقارب 925 دولار للسن أو 2500 دولار لكافة الأسنان، ويمكن أن تخدم صاحبها لمدة 10-15 سنة.

ما هي فوائد عدسات الأسنان؟

في الواقع، تقتصر فوائد عدسات الأسنان على الجانب التجميلي لها، حيث تستخدم من أجل الحالات التجميلية التالية:

  • اخفاء الأسنان المكسورة أو ذات الخلل من حيث الشكل
  • اخفاء تصبغات حادة لا يمكن معالجتها.
  • ملء الفراغات بين الأسنان.

من الجدير بالذكر هنا، ان عدسات الأسنان لا تساهم في معالجة التسوسات، بل على العكس يجب اصلاح كافة التسوسات قبل القيام بوضعها.                  

سلبيات عدسات الأسنان

في الواقع هناك بعض السلبيات لعدسات الأسنان:

  • عملية وضع عدسات الأسنان تقتضي طحن وحث جزء من ميناء السن وهي خطوة غير قابلة للاسترجاع بعد حين
  • عدسات الأسنان لا تحميها من التسوس، ما يعني أنك بحاجة لإصلاح أسنانك تماما قبل وضع وهو اجراء بحد ذاته مكلف.
  • كما أشرنا سابقا، عدسات الأسنان هي حل باهظ الثمن وبالتالي فهو ليس خيارا أصلا لدى البعض.

ما قبل وضع عدسات الأسنان

بداية لا بد أن تجمعك مع الطبيب جلسة أولية يتم خلالها ملاءمة التوقعات، حيث تخبره بما هدفك من استخدام عدسات الأسنان، قد يقترح لك بديلا أو عدد مختلف من القشور، لذا اصغ إليه وناقشه مسبقا.

قبل المباشرة في عملية وضع عدسات الأسنان، سيوجهك الطبيب لإجراء تصوير بالأشعة السينية لأسنانك، ليقوم بفحص أسنانك إن كانت تحتاج إلى لإهتمام ومعالجة قبل المباشرة بالعدسات.

في حال ظهر بالصورة أنك تعاني من أي خلل في أسنانك، سواء في تسوس، تاكل ، أمراض اللثة أو حتى الحاجة للتقويم، بالغالب سيضطر لبدء علاجك وفقط بعد إتمامه يصبح بإمكانه المباشرة في تحضير العدسات.

كيف يتم وضع عدسات الأسنان؟

يقوم طبيب الأسنان بإزالة ما يقارب نصف مليمتر من مينا الأسنان، ثم باستخدام قالب خاص يأخذ الطبيب نموذج لأسنانك ليقوم بالتالي بإرساله إلى المختبر لبناء عدسات أو قشور مناسبة لك.

يستغرق أمر إعداد العدسات ما يقارب أسبوع إلى أسبوعين، يقوم بعدها الطبيب بالتواصل معك لمباشرة وضعها.

في البداية سيقوم الطبيب بالتأكد من مدى ملائمة أحجام العدسات وألوانها لأسنانك، وما أن يتحقق منها سيبدأ العمل على تنظيف أسنانك تماما تنظيفا أساسيا لضمان عدم نمو البكتيريا تحت العدسات.

بعد التنظيف، سيقوم الطبيب باستخدام الة الطحن بتخشين سطح الأسنان لينجح بلصق العدسات بشكل أفضل، ثم يضع الاسمنت الخاص ويلصق العدسات.

سيقوم باستخدام الضوء فوق البنفسجي من تجفيف الاسمنت مباشرة لتخرج من عيادة الطبيب جاهزا. كل هذه العملية تتم خلال ساعتين حتى الساعتين والنصف.

كيف تتم العناية بعدسات الأسنان؟

بخلاف العلاجات الأخرى التي قد تتلقاها من طبيب الأسنان، بمجرد وضع العدسات تكون قادرا على تناول طعامك بشكل طبيعي، إلا أن تم استخدام التخدير الموضعي قد تحتاج لبعض الوقت حتى يزول أثره.

عادة ما تخدمك عدسات الأسنان المصنوعة من البورسلان ما بين 10-15 سنة، بينما الراتنج 5 إلى 7 سنوات، وذلك شريطة الاهتمام بأسنانك جيدا وبالشروط التالية:

  • عدم مضغ الأشياء القاسية والصلبة كالثلج والأظافر.
  • عدم استخدام الأسنان لفتح عبوات مختلفة
  • يفضل مضغ وتناول الأطعمة بالأسنان الخلفية لا الأمامية
  • عند ممارسة الرياضة يجب ارتداء واقي الفم
  • في حال كنت ممن يعاني من صك الأسنان، عندها يجب ارتداء الواقي ليلا.
من قبل مها بدر - الأحد ، 30 ديسمبر 2018
آخر تعديل - الأربعاء ، 27 مارس 2019