عصير الخضروات: فوائد لا تزال موضع شك

يعتقد البعض أن شرب عصير الخضروات قد يعود على الجسم بالعديد من المنافع، ولكن ما حقيقة فوائد هذا العصير؟ وكيف تستطيع إعداده؟

عصير الخضروات: فوائد لا تزال موضع شك

في العقد الأخير أصبح مسمى عصير الخضروات يتردد كثيرًا، فتارة تجد البعض ينصح به كإضافة صحية للحمية الغذائية اليومية، وتارة أخرى قد تصادفك حميات كاملة قائمة على شرب عصير الخضروات، فما الذي عليك معرفته عن هذا العصير؟

فوائد عصير الخضروات

تختلف فوائد هذا العصير تبعًا لنوع الخضروات المستخدمة في إعداده، ولكن وبصورة عامة هذه بعض الفوائد المحتملة لعصير الخضروات: 

1. دعم صحة جهاز الدوران

قد يساعد شرب عصير الخضروات على خفض المستويات المرتفعة من ضغط الدم وتحسين صحة جهاز الدوران عمومًا، لا سيما عند إعداده باستخدام خضروات غنية بهذه العناصر الغذائية: فيتامين ج، والبوتاسيوم، والحديد.

2. تحسين قدرة الجهاز الهضمي على القيام بعمله 

قد يكون باستطاعة عصير الخضروات الغني بالمعادن ومضادات الأكسدة والفيتامينات أن يسهم في الاتي:

  • تنظيف القولون من الفضلات.
  • إعادة التوازن الصحي للبكتيريا الهامة الموجودة في القناة الهضمية.

3. الحصول على شعر صحي وبشرة نضرة

قد يساعدك شرب هذا العصير بشكل دوري على تحسين صحة شعرك وبشرتك كما يأتي:

  • تحسين المظهر العام للبشرة من خلال تخفيف حدة تجاعيد الوجه، وتحسين هيئة الندوب، وتفتيح البقع الداكنة.
  • تخفيف حدة حالات جلدية التهابية معينة، مثل: الأكزيما، والصدفية، وحب الشباب.
  • الحفاظ على صحة الشعر وقوته، وتخفيف التساقط الذي قد يصيبه نتيجة تناقص مستويات بعض العناصر الغذائية في الجسم.

4. فوائد عصير الخضروات الأخرى

هذه قائمة ببعض الفوائد الإضافية لعصير الخضروات:

  • إمداد الجسم بجرعة جيدة من المغذيات، إذ قد يحتوي عصير الخضروات على: فيتامين أ، وفيتامين ج، والكالسيوم، والفولات، والألياف الغذائية، والمغنيسيوم، والحديد، والبيتا كاروتينات، والفلافونيدات.
  • خفض احتمالية الإصابة بهذه الأمراض: السكري، وبعض أمراض المناعة الذاتية.
  • فوائد أخرى، مثل: تحسين الحالة الصحية للدماغ، ومقاومة الزهايمر، وترطيب الجسم، وتقوية المناعة، وتقوية العظام، وتحسين الهضم، وخسارة الوزن.

وصفات مختلفة لعصير الخضروات

إذا كنت ترغب في منح عصير الخضروات فرصة وتحري فوائده بنفسك تستطيع إعداده باستخدام العديد من المكونات الصحية واللذيذة، جرب مزج المكونات الموجودة في كل وصفة أدناه:

1. الوصفة الأولى

تتكون من كأس واحد من الخس الروماني، وحبة فلفل حلو، وعودين من الكرفس، وحبتين من الطماطم، ونصف كوب بقدونس.

2. الوصفة الثانية

تتكون من موزة واحدة، وملء كوب من السبانخ المقطع، ونصف كوب من البقدونس ومثله من الكوسا، و4 فناجين صغيرة من الحليب منزوع الدسم، وحفنة من الشوفان.

3. الوصفة الثالثة

تتكون من خيارة واحدة مقشرة ومقطعة، وعود واحد من الكرفس الأخضر الطازج، وتفاحة خضراء مقشرة، ورشة ملح، ورشة زنجبيل طازج مبشور، وعدة أوراق من الخس، وملعقة عصير ليمون، وكوب أو أقل من السبانخ الطازج، وبضعة أكواب من المياه.

يجب التنويه إلى أن الخبراء ينصحون بشرب الخليط الناتج في كل وصفة دون تصفيته، فهذا يساعد على رفع كمية الألياف الغذائية التي يتم تحصيلها من عصير الخضروات.

عصير الخضروات تحت مجهر العلم والخبراء

هذه بعض الاراء العلمية المتداولة حول شرب هذا النوع من العصائر:

  • إذا كنت تتناول حصة كافية من الخضروات يوميًا قد لا تحتاج لشرب عصير الخضروات، فهذا العصير لا يتفوق فعليًا على فوائد الخضروات عند تناولها بشكلها الصلب الطبيعي.
  • إذا كانت عملية العصر تعني استخلاص العصير السائل فقط من الخضروات (Juicing) بدلًا عن هرس الخضروات بكاملها (Blending)، قد يجعلك هذا تفقد نسبة كبيرة من الألياف الموجودة في الخضروات المستخدمة مما يقلل من القيمة الغذائية للعصير.
  • لا يوجد دليل علمي واضح يؤكد فوائد عصير الخضروات بشكل محدد، ولكن بالطبع توجد العديد من الدراسات التي أظهرت وجود فوائد محتملة للخضروات المستخدمة في إعداد هذا العصير.
  • لا توجد دراسات تدعم قدرة عصير الخضروات المزعومة على تخليص الجسم من السموم، أو ما يسمى بالديتوكس.
  • لا ينصح باتباع الحميات التي تقوم على الاكتفاء بشرب عصائر الخضروات والامتناع عن تناول الطعام الصلب المعتاد، فهذه الحميات قاسية وقد يكون لها العديد من المضاعفات المحتملة.

ولكن إذا كنت من الأشخاص الذين ينفرون من تناول الخضروات عمومًا أو بعض أنواع الخضروات بشكل خاص بهيئتها الصلبة، تستطيع تحصيل فوائد هذه الخضروات من خلال شرب عصير مصنوع من هذه الخضروات.

أضرار عصير الخضروات

قبل البدء بتضمين عصير الخضروات في حميتك الغذائية عليك أن تدرك أضراره المحتملة لتأخذ حذرك منها، وهي:

  • إدخال بكتيريا ضارة للجسم، فإذا لم يتم شرب عصير الخضروات بعد إعداده مباشرة قد يصبح بيئة مثالية لبعض أنواع البكتيريا مع مرور الوقت.
  • التسبب بحصول خلل في طريقة عمل بعض أنواع الأدوية، فعلى سبيل المثال قد يتسبب شرب كميات كبيرة من العصائر المصنوعة من الخضروات الغنية بفيتامين ك، مثل: السبانخ، والكالي بالإخلال بطريقة عمل بعض أنواع مميعات الدم.
  • أضرار متعلقة بنوع الخضروات المستخدم، فعلى سبيل المثال قد يكون لعصير الخضروات المحتوي على الكرفس أضرار مثل: رفع حساسية البشرة تجاه الشمس، وإدخال كمية كبيرة من الصوديوم للجسم.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 12 يناير 2021