طرق علاج البواسير بالأعشاب وبطرق أخرى

هل من الممكن علاج البواسير بالأعشاب؟ وهل هناك طرق أخرى بديلة تساعد في علاج البواسير؟ تعرف على الإجابات من خلال قراءة المقال.

طرق علاج البواسير بالأعشاب وبطرق أخرى

فلنتعرف في ما يأتي على طرق علاج البواسير بالأعشاب وبطرق علاجية أخرى: 

طرق علاج البواسير بالأعشاب

علاج البواسير بالأعشاب يُعدّ نافع، حيث أن النباتات عادةً تحتوي على مواد مقلصة للبواسير، كما أنه تهدئ الألم والحكة، وفي ما يأتي سيتم ذكر أبرز الأعشاب الهامة لعلاج البواسير:

1. نبات بندق الساحرة (Hamamelis virginiana)

نبات بندق الساحرة يتميز بقدرته العالية على علاج البواسير، وذلك لأنه قد يُساهم في كل مما يأتي:

  • تقليص الأوعية الدموية.
  • تكوين طبقة واقية مما يُحسن قدرة شفاء الأنسجة المتضررة من البواسير.
  • علاج الالتهابات.
  • تخفيف الألم.

نبات بندق الساحر يُمكن تناوله لعلاج البواسير، أو يُمكن تطبيقه خارجيًا على البواسير على شكل ضمادات ومراهم.

2. زهور نبات البابونج (Matricaria recutita)

زهور نبات البابونج ذات خصائص مهدئة تُساعد في علاج وتهدئة البواسير.

الاستخدام الداخلي لهذه الزهور يكون على شكل مستخلص مركز من النبات أو على شكل منقوع الشاي من الزهور، أما الاستخدام الخارجي فيكون على شكل مرهم أو ضمادات أو وضعه في حوض الاستحمام.

3. نبات القطيفة (Tagete erecta)

تتميز القطيفة بأنها مضادة للالتهابات، ومعقمة، ومهدئة، ومخففة للألم، وهذا ما تحتاجه البواسير للشفاء، ويكون استخدام نبات القطيفة بشكل خارجي.

4. نبات الألوفيرا (Aloe barbadensis)

الألوفيرا تُساعد بالشعور في البرودة اللطيفة وتهدئة منطقة الشرج، كما أنها تُساعد على الشفاء وتهدئة الحكة.

يُمكن تطبيق جل الألوفيرا مباشرةً على البواسير، ويُمكن أيضًا تناول الألوفيرا لتحقيق ذات الهدف.

5. نبات بذر القطونة (Plantago ovata)

نبات بذر القطونة هو ذو خصائص هائلة لعلاج البواسير، فهو يُخلص من الإمساك الذي يزيد البواسير سوءًا، كما أنه يُهدئ البواسير ويُقلل آلامها.

​6. كستناء الحصان (Aesculus hippocastanum)

كستناء الحصان يُساهم في علاج البواسير بسبب فاعليته على النسيج الضام في الأوعية الدموية، وهذا يُهدئ ألم البواسير.

علاج البواسير بتغير نمط الحياة

علاج البواسير بالأعشاب يجب أن يترافق مع تغير نمط الحياة، ومن أبرز هذه التغيرات الآتي:

  • تناول الطعام في أوقات منتظمة مع عدم الوصول إلى حالات الجوع، والتأكيد على تناول الطعام ببطء والمضغ جيدًا.
  • زيادة النشاط البدني.
  • تجنب الأطعمة التي تضعف الجسم، مثل: السكريات والأطعمة الدهنية التي تؤثر في نهاية المطاف على تدفق الدم.
  • استهلاك الأطعمة التي يُمكن أن تُساعد في تدفق الدم، مثل: البصل، والثوم.
  • تفضيل الأطعمة ذات اللون البرتقالي، مثل: الجزر، واليقطين والبطاطا الحلوة، فهي قد تُساعد في إعادة بناء وتعافي الأغشية والأنسجة.
  • الامتناع عن الأطعمة الحارة وشرب الكحول التي تؤثر على الجهاز الهضمي.
  • الإكثار من شرب الماء، بحيث يُنصح بشرب 8 إلى 12 كوب من الماء يوميًا، فالماء يساعد على تليين البراز وبالتالي يسهل عملية التغوط ويخفف الألم.
  • الإكثار من تناول الألياف الغذائية الموجودة في الأطعمة الكاملة، مثل: الفواكه، والخضار، والشوفان.

علاج البواسير طبيًا

إن علاج البواسير بالأعشاب وبتغير نمط الحياة قد يكون كافي لعلاج البواسير وعدم المعاناة من آلامها مرة أخرى، لكن في بعض الحالات المتقدمة فإنها قد تكون دون فائدة، مما يجب التطرق للعلاج الطبي.

العلاج الطبي للبواسير يتمثل باتباع أحد الطرق الآتية:

  • تطبيق المراهم الطبية: يُوجد العديد من المراهم الطبية التي تُعالج البواسير، لكن يجبل الالتزام بتطبيقها وفق المدة المُحددة من الطبيب.
  • تناول بعض الأدوية: يوجد أدوية فموية هدفها تقليص الأوعية الدموية المُسببة بانتفاخ البواسير، وهي تُوصف في حال كانت البواسير جدًا منتفخة.
  • الإجراء الجراحي: يُمكن التطرق للإجراء الجراحي لإزالة البواسير، وهي تُعدّ الطريقة الأنسب لتخلص من البواسير بشكلٍ نهائي.
من قبل ويب طب - الأربعاء 5 آذار 2014
آخر تعديل - الثلاثاء 14 حزيران 2022