علاج الجفاف الشديد للجسم

يحدث الجفاف نتيجة فقدان الجسم لكميات من السوائل دون تعويضها بالكمية المطلوبة ما قد يؤدي لأعراض خطيرة على الصحة. ولكن كيف يتم علاج الجفاف الشديد للجسم؟

علاج الجفاف الشديد للجسم

يعد جفاف الجسم الشديد من الحالات التي تستلزم عناية طبية بشكل مباشر، لإمكانية تسببها بمضاعفات صحية خطيرة، فما عو علاج الجفاف الشديد للجسم؟ وكيف يمكن الوقاية من حدوثه؟ تابع المقال لتعرف الإجابة:

علاج الجفاف الشديد للجسم

تكمن أهمية علاج جفاف الجسم بتعويض السوائل والأملاح المفقودة، وغالبًا ما يتم علاج حالات الجفاف الطفيفة بزيادة كمية الماء والسوائل التي يستهلكها الشخص، مع إمكانية شرب المشروبات الرياضية (Sports drinks) التي تحتوي على كميات قليلة من الأملاح المهمة لتعويض كهرليات الجسم (Electrolytes).

من الممكن أيضًا استخدام محاليل أملاح معالجة الجفاف عن طريق الفم (Oral Rehydration Solution)، والتي تحتوي على كميات محسوبة من الأملاح والسكريات بهدف تعويض الجفاف الحاصل.

  • علاج الجفاف الشديد للجسم عند البالغين 

ولكن في حالات الجفاف المتوسطة والشديدة، وعندما يفقد الجسم من 10 - 15% من كمية الماء في الجسم، يحتاج الشخص المصاب بالجفاف إلى تعويض نقص الماء إضافة إلى أملاح ضرورية لوظائف الجسم أهمها الصوديوم والبوتاسيوم، والتي لا يمكن تعويضها بالكميات المطلوبة عن طريق السوائل المختلفة أو المشروبات الرياضية.

لذا ينصح في حالات الجفاف الشديد بمراجعة الطبيب على الفور، لتفادي حدوث ضرر على أعضاء الجسم المختلفة، مثل: الكلى، والكبد، والقلب، والدماغ.

يتم علاج الجفاف الشديد للجسم عند الكبار في المشفى بإعطاء المريض محلول ملحي عن طريق الوريد، ويقوم الطبيب المعالج بتحديد كمية المحلول المراد إعطائها، وتركيزه، وسرعة إعطاء المحلول اعتمادًا على حالة المريض.

ويجدر التنويه أنه لعلاج الجفاف الشديد للجسم، من المهم تجنب تناول المشروبات ذات المحتوى العالي من السكر، مثل: الكافيين، والصودا، وعصائر الفواكه أو تناول الشوربات وذلك لعدم احتوائهم على الكمية المناسبة من الأملاح والسكر وإمكانية التسبب بزيادة شدة الإسهال.

  • علاج الجفاف الشديد للجسم عند الأطفال

فيما يخص الأطفال الصغار والرضع فيمكن إعطاء المحلول الملحي إما عن طريق الوريد أو عن طريق الأنبوب الأنفي المعدي خاصة في حال عدم قدرة الطفل على شرب السوائل.

ويتم أيضًا علاج العامل المسبب لتعرض الشخص للجفاف، مثل: الإسهال، والإستفراغ، وارتفاع درجة الحرارة.

ماهي الحالات التي تستدعي زيارة الطبيب؟

هناك بعض الأعراض التي تستدعي مراجعة قسم الطوارئ بأقصى سرعة لعلاج الجفاف الشديد للجسم عند ظهورها، مثل:

  1. الشعور بالتعب والإعياء والدوار خاصة عند الوقوف.
  2. عدم استخدام الحمام للتبول طيلة اليوم.
  3. المعاناة من الإرتباك والتشوش والإنزعاج.
  4. الشعور بتسارع نبضات القلب مع ضعف الإحساس بالنبض الطرفي.

وإليك فيما يأتي أبرز أعراض الجفاف الشديد عند الأطفال الصغار والرضع والتي تحتاج إلى طبيب:

  1. ملاحظة شعور الطفل بعطش شديد.
  2. جفاف بشرة الطفل وفقدان مرونتها، إضافة إلى جفاف الفم والعينين بحيث يبكي الطفل من دون إفراز دموع.
  3. انخفاض نشاط وحيوية الطفل بشكل كبير وشعوره بالدوار والخمول والنعاس.
  4. تسارع نبضات قلب الطفل وتسارع معدل التنفس.
  5. ظهور بول الطفل بلون أصفر داكن أو عدم تبول الطفل لمدة 12 ساعة أو عدم تبليل الحفاض لمدة أطول من 3 ساعات.
  6. ظهور عيني الطفل بشكل غائر إضافة إلى انخفاض الجلد الذي يغطي يافوخ الرضيع.

نصائح لتجنب حدوث جفاف الجسم الشديد

يعد الجفاف من الحالات الصحية التي يجب الإنتباه إليها وتجنب حدوثها عند كل الأعمار لما لها من اثار سلبية على الصحة، إليك فيما يأتي أبرز النصائح التي يمكنك اتباعها للوقاية من حدوث جفاف الجسم الشديد: 

  • الحرص على شرب الماء بالكميات الموصى بها والسوائل يوميًا وتناول الخضار والفواكه ذات المحتوى العالي من الماء.
  • زيادة كمية الماء والسوائل المستهلكة في حال المعاناة من إسهال واستفراغ وارتفاع في درجة الحرارة أو أي مرض عارض قد يتعرض له الشخص.
  • تجنب ممارسة الرياضة لفترات طويلة خلال موجات الحر أو خلال الساعات التي ترتفع فيها درجة الحرارة خلال اليوم، مع الحرص على شرب كميات من الماء والسوائل أو المشروبات الرياضية قبل وخلال وبعد التمرين.
  • الحرص على شرب الأطفال كميات مناسبة من الماء خاصة خلال وبعد اللعب وتجنب الشعور بالعطش، حيث ينصح بإعطاء الطفل ماء للشرب كل 20 دقيقة أثناء اللعب.

من قبل د. ديمة أبو الهيجاء - الأربعاء ، 31 مارس 2021