تعرف على قواعد وطرق علاج الحروق الفوري

هل يُمكن علاج الحروق لسرعة؟ وهل هذا يُفيد جميع أنواع الحروق؟ الإجابات حول علاج الحروق الفوري ولأي أنواع يُسمح تجدونها في المقال.

تعرف على قواعد وطرق علاج الحروق الفوري

قد تسبب الحروق أضرارًا خطيرة تستدعي عناية خاصة، وأحيانًا يتطلب الأمر دخول المشفى لفترات طويلة لعلاج الحروق، ويمكن أن تؤدي إلى الجفاف بسبب فقدان السوائل والدم، لذا في حال تم الإصابة بالحروق فيجب التعامل معها وفق قواعد وطرق علاج الحروق الفوري أن أمكن ذلك.

قواعد علاج الحروق الفوري

الحروق هي نوع خاص من الإصابات، نظرًا لأنها إصابة نشطة، حيث أنه حتى بعد إبعاد مصدر الإصابة، فإن الية الإصابة في الأنسجة تستمر في العمل والضرر يستمر في التطور، لذا يجب معرفة قواعد علاج الحروق الفوري الاتية:

  • إبعاد الشخص المصاب فورًا عن مصدر الحرق.
  • إزالة الملابس نظرًا لأنها يمكن أن تخزن الحرارة في داخلها، لكن يجب عدم إزالة الملابس أو المواد الأخرى المصنوعة من النايلون، والتي تكون ملتصقة بالحروق.
  • فصل مصدر الكهرباء قبل البدء بعلاج الحروق في حال حدوث الحروق الكهربائية.
  • توفير التبريد النشط، حيث أن التبريد يبعد الحرارة ويمنع تقدم عملية الحرق، ويقلل من الألم ويمكن أن يقلل الاحمرار.
  • الابتعاد عن التبريد بالماء المثلج أو مكعبات الجليد، لأن التبريد المفرط يمكن أن يضر بالأنسجة، كما أن تبريد مساحات واسعة من الجسم عن طريق الماء البارد يمكن أن يؤدي أيضًا إلى فقدان حرارة الجسم (Hypothermia)، وخاصةً لدى الأطفال.

هذه القواعد جميعها تهدف إلى وقف عملية الحرق، وتبريده، وتخفيف الألم وتغطية الحروق إن أمكن ذلك.

متى يمكن اللجوء إلى علاج الحروق الفوري؟

إن علاج الحروق الفوري لا يتم لكل أنواع الحروق، لذا سيتم توضيح أنواع الحروق ويتبعها إن كان يمكن علاجها الفوري أم لا في ما يأتي:

1. حروق درجة أولى

يظهر هذا النوع من الحروق على هيئة احمرار يتكون في الطبقة الخارجية للجلد (البشرة)، كما يحصل مثلًا عند ملامسة حبة بطاطا ساخنة، وهذا النوع يمكن أن يكون علاج الحروق الفوري له فعال.

2. حروق درجة ثانية

يظهر هذا النوع من الحروق على هيئة احمرار شديد وبثور، وتنقسم الحروق من الدرجة الثانية لسطحية وعميقة.

بالنسبة لعلاج الحروق ففي الإصابة السطحية فان الجلد قد يتعافى في غضون بضعة أسابيع، وقد يكون لعلاج الحروق الفوري أثر مساعد فيه، أما عند الاصابة العميقة فالشفاء يستغرق وقتًًا أطول وتبقى ندبة ولا يفضل استخدام علاج الحروق الفوري فيه.

3. حروق درجة ثالثة

هنا يكون الجلد متفحمًا، وأسود، ولا يحس به، ويؤدي لضرر جسيم لجميع طبقات الجلد، ويصعب علاج الحروق في هذه الحالة.

طرق علاج الحروق الفوري

في ما يأتي توضيح لطرق علاج الحروق الفوري:

1. الغسل بالماء البارد 

الغسل بالماء البارد أول طرق علاج الحروق الفوري، ويفضل عدم سكب الماء على الجلد إنما وضع الجزء المصاب في وعاد يحتوي على الماء البارد إن أمكن ذلك، حيث أن السكب قدر يؤدي إلى إزالة الطبقة الخارجية للجلد المصاب، وهذا يزيد الألم.

2. استخدام المستحضر المعد لعلاج العروق

استخدام المستحضر المعد لعلاج الحروق الفوري هو أمر هام جدًا، لذا يجب توافر أحد هذه المستحضرات في خزانة الإسعافات الأولية.

في حال عدم توافر أي مستحضر في المنزل فيمكن اللجوء للوصفات الطبية، والتي من أبرزها:

  • وضع الطحين المبرد على الحرق.
  • وضع دقيق الشوفان على الحرق.
  • وضع شرائح البطاطا على الحرق.

نؤكد هنا أن هذه الطرق في حال كان الحرق من الدرجة الأولى، أما إذا كانت الحروق واسعة النطاق فيجب التوجه على الفور لتلقي العلاج الطبي.

ماذا عن تغطية الحروق؟

يمكن تغطسة الحروق البسيطة، لكن وفق الإرشادات الاتية: 

  1. وضع الضمادة وعدم لفها بقوة؛ لأنه من المحتمل أن تنتفخ منطقة الحرق والضمادات المشدودة بقوة يمكن أن تؤدي للضغط على الحرق.
  2. الحرص على ألا تلتصق الضمادة في مكان الحرق.
  3. استخدام ضمادة طبية معقمة، وذلك من أجل الحفاظ على مكان الجرح معقم، لمنع التلوثات والمضاعفات الزائدة.

اقرأ أيضًا:

من قبل ويب طب - الاثنين ، 10 مارس 2014
آخر تعديل - السبت ، 11 سبتمبر 2021