علاج الصلع عند الرجال: هل من أمل؟

لسنوات عديدة اعتقد أن الرجال يرثون من آبائهم صفة الصلع، ولكن من المعروف اليوم أن الأمر ليس كذلك. دعنا نعرفك على الأسباب والعلاج:

علاج الصلع عند الرجال: هل من أمل؟

الصلع هي ظاهرة طبيعية، تبدأ عادة في تداخلات على جانبي الجبهة أو في قمة الرأس، وتستمر في الانتشار في جميع أنحاء فروة الرأس. هل يمكن علاج الصلع عند الرجال؟

لماذا يحدث الصلع؟

يحدث الصلع عند الرجال لعدة أسباب تشمل:

1-هرمون الذكورة ديهدرو - تيستوستيرون (DHT)

  الحساسية لهرمون الذكورة ديهدرو - تيستوستيرون (DHT) في مناطق معينة في فروة الرأس. هذا الهرمون يؤثر على بصيلات الشعر في مناطق حدوث الصلع، مما يجعل بصيلات الشعر رقيقة  أكثر وأكثر حتى تختفي تماماً.
البصيلات مازالت حية ولكنها ليست نشطة.على الرغم من أن الحساسية لهرمون DHT تنتقل بالوراثة من كلا الوالدين، لكنها تشمل عدة جينات، وليس جين واحد فقط. على أية حال، فان صيغة التوريث لا تزال مجهوله.

2- مستويات عالية من بروتين بروستوجلندين D2

وجدت دراسة جديدة نشرت في مجلة Science Translational Meidicine علاقة بين مستويات عالية من بروتين بروستوجلندين D2 على جلد فروة الرأس وبين احتمالات حدوث الصلع عند الرجال.
هناك احتمال أكبر أن يكون الرجل اصلع، إذا كان مستوى البروتين عالي في فروة رأسه. يعرف أن لهذا البروتين قدرة على منع نمو الشعر.

3- أسباب غير وراثية:

هناك أسباب أخرى غير وراثية التي يمكن أن تسبب تساقط الشعر، مثل:

كيف يمكن علاج الصلع عند الرجال؟

  • إذا كان السبب عكسي، فيمكن إيقاف هذه العملية: معالجة فقر الدم، الغدة الدرقية، الفطريات أو معالجة حالات الضغط النفسي.
  • لكن إذا كان سبب الصلع هو وراثي أو له صلة بهرمون الـ DHT، فهناك حاجة إلى علاج خاص للصلع عند الرجال.
  • هناك العديد من العلاجات لمنع الصلع، بما في ذلك الأدوية المصممة لوقف أو حتى لعكس عملية الصلع.

أدوية علاج الصلع

توجد مجموعة من الادوية التي أثبتت فعاليتها في علاج الصلع:

1-  الأدوية التي تشجع نمو الشعر عن طريق التأثير على البصيلات:

مثل المينوكسيديل. تم تطوير المينوكسيديل في الأصل كدواء لخفض ضغط الدم وتشجيع نمو الشعر الذي هو أحد اثاره الجانبية والمرغوب فيه جدا للأشخاص الذين يعانون مشاكل تساقط الشعر. هذا الدواء يوسع الأوعية الدموية ويزيد من تدفق الدم إلى فروة الرأس، وبهذا يغذي بصيلات الشعر ويمنع تساقط الشعر.

يمكن شراء هذا الدواء من دون وصفة طبية. أفاد حوالي 60٪ من مستخدميه على نجاعته بشكل او باخر. من المهم أن نتذكر أن تأثيره يستمر طالما دهن المرهم، والا فان تأثيره يتراجع.

2-  الأدوية التي تمنع إنتاج هرمون DHT:

مثل الفيناستريد (البروبيشيا - Propecia). الية عملها هي بمنع إنتاج هرمون DHT في فروة الرأس، من خلال منع نشاط انزيم 5 - ألفا - ردوكتاز الذي ينتجه من التستوستيرون. هدف اخر لهذا الدواء بجرعات عالية هو تقليص حجم غدة البروستاتا لدى الرجال المصابين بتضخم الغدة الحميد.

أظهرت الدراسات أن البروبيشيا تعد وصفة لتساقط الشعر وتمنع استمراره، وتشجع نمو الشعر من جديد في مناطق الصلع لدى 80٪ من الذين استخدموها لمدة 3-6 أشهر. أيضا هنا، التوقف عن الاستخدام يؤدي الى عودة تساقط الشعر في غضون بضعة أشهر.

هذا الدواء يعطى بواسطة وصفة طبية فقط، وليس معد للاستخدام من قبل النساء والأطفال وممنوع استخدامه من قبل النساء الحوامل أو في سن الإنجاب. تم الإقرار بوجود اثار جانبية له مرتبطة بالأداء الجنسي، لكنها زالت مع مرور الوقت أو التوقف عن استخدام هذا الدواء.

3- زراعة الشعر:

في هذا العلاج يتم نقل شعر ذا ميزات قوية من المنطقة التي فوق العنق في الجزء الخلفي من فروة الرأس إلى مناطق الصلع التي يراد ملئها. يتم تنفيذ هذه العملية تحت التخدير الموضعي. في الأشهر الأولى بعد عملية الزرع، يحدث هناك تساقط للشعر الذي تم زرعه، ولكن جذوره تبقى مكانها. بعد ثلاثة أشهر من الزرع، يبدأ الشعر بالنمو في مكانه الجديد.

4- مشط الليزر:

هناك أجهزة تستخدم شعاع ليزر بمستوى منخفض. الية عمل هذه الطريقة تعتمد على زيادة  تدفق الدم في فروة الرأس، مما يوفر تغذية أفضل لبصيلات الشعر وإزالة فعالة للـ DHT من منطقة البصيلات الحساسة. ليس هناك معلومات كافية حتى الان تدعم فعالية هذا العلاج.

لا تضمن العلاجات المقترحة، النجاح 100٪. إذا كنتم مع ذلك ترغبون في وقف تساقط الشعر، فيفضل استشارة طبيب الأمراض الجلدية ليختار لكم أفضل علاج للصلع عند الرجال.

من قبل ويب طب - الاثنين ، 15 أبريل 2013
آخر تعديل - الثلاثاء ، 31 أكتوبر 2017