هل يمكن علاج العصب السابع بالبوتكس

إن استخدامات البوتكس الطبية في تزايد مستمر، ولكن هل يمكن علاج العصب السابع بالبوتكس؟

هل يمكن علاج العصب السابع بالبوتكس

تمتد استخدامات حقن البوتكس لتشمل ما هو أوسع من العمليات التجميلية، فهي تدخل في علاج بعض الحالات الطبية، لكن هل يمكن علاج العصب السابع بالبوتكس؟

هل يمكن علاج العصب السابع بالبوتكس؟

قبل الإجابة على تساؤل هل يمكن علاج العصب السابع بالبوتكس، علينا معرفة كيفية أداء البوتكس في علاج بعض الأمراض، إذ يعمل البوتكس بنفس الطريقة بغض النظر عن الهدف من استعماله.

يعمل البوتكس على منع نهايات الخلايا العصبية من امتصاص الجزيئات التي تحتاجها للعمل بشكل سليم، ممّا يسبب فشل هذه النهايات العصبية في إرسال الإشارات اللازمة لتحريك العضلات.

بمعنى آخر، يقوم البوتكس بالتسبب في الشلل المؤقت الكلي أو الجزئي للعضلات، اعتمادًا على الجرعة المستخدمة ومكان الحقن.

الآن ننتقل إلى سؤال هل يمكن علاج العصب السابع بالبوتكس والإجابة هي أن البوتكس يمكنه علاج عدم تناسق عضلات الوجه الناتجة عن العصب السابع، ولكن لا يقوم بعلاج وشفاء مرض العصب السابع بحد ذاته. في الآتي التوضيح:

  • إذ أن العصب السابع يسبب تدلي العضلات في جهة واحدة من الوجه، مما يسبب عدم تناسق في العضلات بين الجهة السليمة غير المتأثرة والجهة المتأثرة بالعصب السابع.
  • يتم حقن البوتكس في الجهة السليمة التي لم تتأثر بالعصب السابع حتى تصبح مشابهة للطرف الضعيف المتأثر بالعصب السابع، ممّا يؤدي إلى استرجاع التناسق بين نصفي الوجه.
  • يمكن حقن البوتكس عبر الجلد أو عبر الملتحمة في الجهة العلوية من غضروف الجفن بشكل يهدف إلى خلق تدلي كامل في العضلة الرافعة مع ضرورة الحفاظ على القرنية بشكل سليم.
  • يساعد البوتكس في التحسين من تناسق النصف الأسفل من الوجه عند الضحك والتبسم عن طريق حقنه في الجهة غير المتضررة من العضلات الخاصة بالتبسم، ممّا يؤدي إلى تعادل عمل العضلات على طرفي الابتسامة.
  • قد يساعد البوتكس في إرخاء العضلات بعد وجود عقد كتلية فيها.
  • يجب أن يتم حقن العضلات بشكل دوري إذ أن حقنة واحدة من البوتكس لا تُعد حلًا نهائيًا؛ لأن تأثير حقنة البوتكس تكون مؤقتة وتعتمد فترة فعاليتها على الجرعة.
  • بما أنه لا يجب أن يتم حقن جرعات عالية من البوتكس عند مناطق محددة من الوجه مثل زوايا الفم، فقد يستمر تأثير البوتكس لمدة تتراوح بين 4 أسابيع إلى 6 أسابيع.

مخاطر علاج العصب السابع بالبوتكس

من أهم مخاطر علاج العصب السابع بالبوتكس هو حقن البوتكس في النقطة الخاطئة من العضلة، مما يؤدي إلى صعوبة تحريك تلك العضلة طيلة فترة تأثير الحقنة.

طرق علاجية أخرى للعصب السابع

هناك عدة علاجات أخرى للعصب السابع، نذكر منها:

1. الكورتيكوستيرويدات

تُعد الكورتيكوستيرويدات مثل البريدنيزولون العلاج الأفضل للعصب السابع خلال 72 ساعة من ظهور الأعراض؛ فهي فعالة بشكل كبير وتزيد من سرعة الشفاء.

2. مضادات الفيروسات

يتم اللجوء إلى مضادات الفيروسات مثل أسايكلوفير في حال الشك بوجود التهاب فيروسي.

3. الجراحة

هناك عدة طرق جراحية يمكن من خلالها علاج العصب السابع، نذكر منها:

  • تخفيف الضغط عن العصب السابع.
  • تطعيم العصب.
  • نقل العصب أو نقل العضلات.
  • جراحة الجفون أو الفم.

نصائح لحماية العين عند الإصابة بالعصب السابع

يعاني مرضى العصب السابع من صعوبة الحفاظ على العين مغلقة، الأمر الذي يتسبب بالعديد من المضاعفات، لهذا يجب اتباع بعض النصائح لحماية العين:

  • إغلاق العين باليد لإبقائها رطبة، مع الحرص على عدم جرح العين.
  • ارتداء النظارات الواقية؛ لحماية العين من التراب.
  • استخدام الدموع الاصطناعية أو المراهم؛ للتقليل من جفاف العين.
  • إغلاق العين بالرقع الورقية خلال النوم.
من قبل د. جود شحالتوغ - الاثنين 14 كانون الأول 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 22 كانون الأول 2020