علاج الغثيان بالليمون وبطرق طبيعية أخرى

الغثيان هو شعور سيء يسبق القيء في معظم الأحيان، وقد يلجأ البعض لطرق طبيعية في التخفيف منه فهل يمكن علاج الغثيان بالليمون؟

علاج الغثيان بالليمون وبطرق طبيعية أخرى

هل يمكن علاج الغثيان بالليمون؟ إليك أهم المعلومات في هذا المقال

علاج الغثيان بالليمون

في الحقيقة إن تناول الليمون أو شرب عصير الليمون يعد من الطرق الفعالة في المساعدة في تخفيف وعلاج الغثيان بالليمون، ويعود ذلك بسبب حامضية الليمون التي تؤثر على حموضة المعدة وتؤدي إلى إنتاج مركب البايكربونات الذي يساعد في تخفيف الغثيان.

كما يساعد عصير الليمون على تحفيز إفراز اللعاب في الفم بشكل أكبر وذلك من شأنه المساعدة في تخفيف الغثيان أيضًا.

طرق طبيعية لعلاج الغثيان

هناك الكثيرمن الأعشاب والطرق التي قد تساعدك في تخفيف وعلاج الغثيان، إليك أهمها:

1. الزنجبيل

يعد الزنجبيل أحد أكثر الأعشاب استخدامًا وفعالية في علاج الغثيان، كما أنه قد يستخدم في علاج الغثيان أثناء فترة الحمل، قد يكون ذلك بسبب احتوائه على مادة الجينجيرول التي تؤثر بشكل مباشر على الجهازين الهضمي والعصبي.

2. النعناع

إن النعناع من الأعشاب شائعة الاستخدام وخاصة في علاج اضطرابات الجهاز الهضمي، يستخدم النعناع في علاج عسر الهضم وأعراض مرض بومزوي كما أنه فعال في علاج الغثيان أيضًا، وذلك بسبب خصائصه المهدئة لعضلات المعدة فيساعد ذلك في تسريع عملية هضم الطعام.

3. البابونج

يتميز البابونج بخصائصه المهدئة والمسكنة، كما أنه قد يساعد على الاسترخاء وتخفيف اضطرابات الجهاز الهضمي ومنها الغثيان، بحيث قد يساعد شرب شاي البابونج في تخفيف أعراض الغثيان الناتج من العلاج الكيماوي لمرضى السرطان.

4. الشمر

يستخدم الشمر في تخفيف وعلاج أعراض اضطرابات المعدة وأعراض حساسية الطعام كما يساعد في تخفيف الوزن، وبالإضافةإلى ذلك فقد يكون له دور في تخفيف الغثيان بحسب بعض الدراسات الحديثة.

5. القرفة

في دراسة أجريت عام 2015 بينت بأن تناول القرفة قد يساعد في تخفيف الغثيان الناتج من الام وتشنجات الرحم أثناء فترة الحيض.

6. الوخز بالإبر

إن علاج الوخز بالإبر أحد طرق العلاج الصينية المستخدمة منذ القدم، يعتمد مبدأ عملها على وخز نقاط محددة في الجسم تعمل على تنشيط أعصاب محددة تساعد في علاج وتخفيف مشكلات صحية معينة.

بحسب الدراسات حول الوخز بالإبر فإنه ساعد في تخفيف الغثيان بفعالية الأدوية المضادة للغثيان، كما أنه قلل الحاجة لاستخدام هذه الأدوية لعلاج الغثيان الناتج عند مرضى السرطان بعد العلاج الكيماوي.

7. طرق أخرى ونصائح تساعدك في تخفيف الغثيان

إليك بعض النصائح لتخفيف الغثيان:

  • حاول تناول الوجبات الغنية بالبروتينات والقليلة بالكاربوهيدرات فهذا من شأنه تخفيف الغثيان.
  • تجنب شرب المشروبات الغازية بقدر استطاعتك فهي تعمل على زيادة غازات البطن وبالتالي زيادة مشكلة الغثيان.
  • في حال تزامن الغثيان مع القيء فيجب الإكثار من شرب الماء لمنع الجفاف.
  • تجنب تناول الأطعمة الحارة أو أية أطعمة تزيد الغثيان عندك.
  • تجنب الانحناء إلى الأمام والضغط على المعدة وخاصة عند تناول الطعام، بل اجلس باستقامة فذلك من شأنه الوقاية والتخفيف من الغثيان.
  • التنفس العميق والاسترخاء قد يساعدان في تخفيف الغثيان أيضًا.
  • استنشاق الهواء المنعش أو استنشاق بعض روائح الزيوت العطرية مثل زيوت الليمون، الخزامى، البابونج أو القرنفل قد يساعد في تخفيف الغثيان.

أسباب الغثيان المزمن

إن علاج الغثيان يعتمد على علاج المسبب في بعض الحالات وخاصة في حالة الغثيان المزمن.

إليك أبرز أسباب الغثيان المزمن:

  • الارتجاع المريئي.
  • قرحة المعدة.
  • خزل المعدة.
  • انسداد الأمعاء.
  • اضطراب في الجهاز العصبي.
  • الصداع النصفي.
  • متلازمة تسارع معدل ضربات القلب الانتصابي.
  • السرطان.
من قبل د. غفران الجلخ - الاثنين ، 7 ديسمبر 2020
آخر تعديل - الاثنين ، 7 ديسمبر 2020