علاج النقرس بالماء البارد: ما حقيقته

هل من الممكن علاج النقرس بالماء البارد؟ وما هي الوصفات الطبيعية الأخرى التي قد تساعد على تخفيف حدة النقرس؟ أهم المعلومات في المقال الآتي.

علاج النقرس بالماء البارد: ما حقيقته

فلنتعرف في ما يأتي على طريقة علاج النقرس بالماء البارد وبعض المعلومات الهامة في هذا الشأن:

ما هو النقرس (Gout)؟ 

النقرس هو نوع من أنواع التهاب المفاصل (Arthritis) العديدة.

ينشأ النقرس نتيجة تكون بلورات صغيرة من حمض اليوريك حول المفاصل وفي داخلها، مما قد يؤدي لتحفيز الإصابة بنوبات مفاجئة من الام المفاصل.

قد تنشأ أعراض نوبة النقرس خلال فترة لا تتجاوز ساعات لتلازم المريض بعد ذلك لمدة تتراوح بين 3-10 أيام، وبعد انتهاء النوبة يعود المفصل لوضعه الطبيعي إلى أن يحين موعد النوبة القادمة.

ما من علاج نهائي لمرض النقرس، ولكن من الممكن لبعض العلاجات والوصفات الطبيعية أن تساعد على تخفيف حدة أعراض نوبة النقرس، أو تحفيز بقاء النقرس في حالة الهدأة (Remission) التي تتوقف فيها نوباته عن مهاجمة الجسم.

هل من الممكن علاج النقرس بالماء البارد؟ 

قد يساعد استخدام الماء في علاج مرض النقرس بعدة طرق مختلفة، كما يأتي:

1. علاج النقرس بالماء البارد فمويًا 

قد يساعد شرب الماء أو السوائل الصحية عمومًا سواء الباردة أو المعتدلة الحرارة بكميات إضافية على مقاومة مرض النقرس بعدة طرق مختلفة، إذ قد يساعد شرب الماء على الاتي:

  • تقليل مستويات حمض اليوريك في الجسم وتحفيز الكلى للتخلص من السموم، مما قد يساعد على خفض فرص الإصابة بنوبات النقرس أو تخفيف حدة النوبات أثناء حدوثها.
  • طرد السوائل الزائدة من الجسم، مما قد يساعد على تخفيف حدة التورم الذي قد يصيب المفاصل لدى مريض النقرس.
  • تحفيز خسارة الوزن الزائد، مما قد يعزز قدرة الجسم على مقاومة النقرس، إذ تتكون ما نسبته 4% من البول من الدهون.

ولكن يجب التنويه إلى أن هذا النوع من العلاجات الطبيعية للنقرس قد لا يناسب الجميع، لا سيما الأشخاص المصابين بأمراض الكلى أو بفشل القلب الاحتقاني، لذا يفضل استشارة الطبيب أولًا قبل اتباع مثل هذه الوصفات.

2- علاج النقرس بالماء البارد والثلج موضعيًا  

من الممكن استعمال الماء بطريقة أخرى لتخفيف حدة مرض النقرس، إذ قد يساعد تطبيق كمادات باردة مصنوعة من الثلج على المفاصل المصابة في تخفيف حدة الأعراض الظاهرة على المريض، مثل: التورم، والألم.

ولكن يجب التنويه إلى ضرورة استخدام الماء البارد والثلج بطريقة صحيحة، إذ يجب تجنب استخدام الثلج مباشرة على الجلد المحيط بالمفاصل المصابة، واللجوء بدلًا عن ذلك لاستخدام الماء البارد والثلج بالطريقة الاتية:

  • قم بوضع بضعة قطع من الثلج أو كيس من الثلج في داخل قطعة قماشية أو فوطة لعمل كمادات باردة منزلية.
  • طبق الكمادة التي قمت بصناعتها موضعيًا على المفصل لمدة تتراوح بين 10-20 دقيقة متواصلة.
  • قم بإزالة الكمادة عن المفصل لإراحته قليلًا، ثم قم بتطبيق الكمادة مجددًا على المفصل، وكرر العملية عدة مرات تبعًا لحالتك.

ماذا عن السباحة في الماء البارد لمرضى النقرس؟ 

لا يفضل السباحة في الماء البارد لمرضى النقرس، إذ أظهرت إحدى التجارب أن السباحة في الماء البارد قد تحفز الإصابة بتورم المفاصل بشكل مشابه للتورم الذي قد يصيب مرضى النقرس.

ولكن قد تكون السباحة بالماء الدافئ خيارًا جيدًا، إذ قد يساعد هذا النوع من التمارين على تخفيف الانزعاج العام لدى الأشخاص المصابين بالتهابات المفاصل، بما في ذلك مرضى النقرس.

وصفات طبيعية لعلاج النقرس

بالإضافة لوصفات علاج النقرس بالماء البارد، إليك قائمة بأبرز الوصفات الطبيعية والطرق المنزلية الأخرى التي قد تساعد على مقاومة مرض النقرس:

  • تناول بعض أنواع الفواكه، مثل: الكرز، والبابايا، والموز.
  • شرب العصائر والمشروبات الاتية: عصير الليمون، وشاي أو منقوع الزنجبيل، وعصير التفاح، وكوب من الماء ممزوج مع ملعقة صغيرة من صودا الخبز، وماء يحتوي على عصرة من الليمون.
  • اتباع نمط حياة صحي من خلال خسارة الوزن الزائد أو الحفاظ على الوزن ضمن مستويات صحية، وتجنب الكحوليات، وتقليل مستويات التوتر.
  • طرق أخرى، مثل: رفع المفصل المصاب لفترة من الوقت، وتناول مسكنات الألم، وشرب القهوة.
  • الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالبيورين (Purine) والتي قد تزيد حالة مريض النقرس سوءًا، مثل الأطعمة الاتية: سمك القد، وبلح البحر، والسردين، ولحم الخنزير المملح، والكبدة.

أعراض مرض النقرس

هذه بعض أعراض مرض النقرس:

  • ألم حاد في مفصل واحد أو أكثر.
  • تورم المفصل من الداخل ومن الخارج.
  • احمرار ولمعان البشرة في محيط المفاصل المصابة.
  • دفء وسخونة في المفصل، بالإضافة لليونة المفاصل.

من الممكن أن يؤثر مرض النقرس على مختلفة مفاصل الجسم، ولكنه غالبًا ما يؤثر بشكل خاص على المفاصل الموجودة في نهاية الأطراف العلوية والسفلية، مثل: مفاصل الأصابع، والكاحل، والركبتين.

متى عليك اللجوء للطبيب؟ 

يفضل التواصل مع الطبيب بشكل فوري في الحالات الاتية:

  • إذا كانت نوبة النقرس الحاصلة هي أول نوبة تصيب المريض، ولم يسبق له أن أصيب بأية نوبة أخرى مسبقًا.
  • إذا ترافقت نوبة النقرس مع إصابة المريض بحمى وقشعريرة، إذ قد تكون هذه الأعراض مؤشرًا على الإصابة بعدوى أو بالتهاب.
  • إذا لم تتحسن أعراض نوبة النقرس حتى بعد مرور 48 ساعة على بدئها.
  • إذا استمرت أعراض النقرس فترة تتجاوز الأسبوع.
من قبل رهام دعباس - الاثنين ، 28 ديسمبر 2020