علاج الوردية بزيت الزيتون: هل هو ممكن؟

هل خطر ببالك يومًا أنه من الممكن علاج الوردية بزيت الزيتون؟ تعرّف إلى ذلك في الآتي.

علاج الوردية بزيت الزيتون: هل هو ممكن؟

تعد الوردية اضطراب طويل الأمد في بشرة الوجه، ولكن هناك مجموعة متنوعة من العلاجات والمرطبات التي تساعد في تخفيف الأعراض، فهل من الممكن علاج الوردية بزيت الزيتون؟ تعرف على ذلك في السطور الاتية:

علاج الوردية بزيت الزيتون 

يعد زيت الزيتون أحد الطرق الطبيعية المستخدمة في علاج الوردية، وذلك يعود بسبب احتواء زيت الزيتون على نسبة كبيرة من الأحماض الدهنية الأساسية، حيث يعمل زيت الزيتون على المحافظة على سلامة أغشية خلايا الوجهة والجلد بسبب خصائصه المضادة للالتهاب، وبذلك يعد زيت الزيتون خيار طبيعي ومتاح للأشخاص المصابين بالوردية. 

حيث يمكن الاستفادة من فوائد زيت الزيتون في علاج الوردية عن طريق وضع كمية قليلة من زيت الزيتون على أصابعك والقيام بتدليك المنطقة برفق، وذلك بعد استشارة الطبيب.

الاثار الجانبية لاستخدام زيت الزيتون الموضعي 

على الرغم من فوائد زيت الزيتون للبشرة إلا أنه قد تسبب بعض الاثار الجانبية، تتلخص في النقاط الاتية:

1. تدمير الطبقة الخارجية من الجلد

بينت دراسة أجريت في عام 2013 أنه لا ينصح بتشجيع استخدام زيت الزيتون للبشرة الجافة للبالغين والرضع؛ لأنه من الممكن أن يسبب احمرار وتلف للطبقة الخارجية من الجلد لدى بعض الأشخاص.

2. تسبب الأكزيما

قد يساهم استخدام زيت الزيتون على البشرة في تطور الأكزيما عند الأطفال، ذلك وفقًا لدراسة أجريت عام 2016، وخاصة عند الأطفال الذين لديهم سجل عائلي من الإصابة بالأكزيما.

3. تسد المسام

يعد زيت الزيتون من الزيوت الثقيلة التي من الممكن أن تسبب انسداد مسامات البشرة وحبس البكتيريا إذا استخدم في كميات كبيرة، فيجب استخدامه بكميات معتدلة ومسح أي زيت زائد بقطعة قماش ناعمة أو قطن مباشرة.

4. تهيج البشرة وتتلفها

قد تحتوي الزيوت منخفضة الجودة على مواد وإضافات ومواد كيميائية قد تسبب تلف البشرة وتهيجها، لذلك ينصح باستخدام زيت الزيتون النقي بدلًا عن الخلطات التجارية غير الموثوقة. 

طرق طبيعية أخرى لعلاج الوردية

بالإضافة إلى علاج الوردية بزيت الزيتون، هناك طرق أخرى طبيعية لعلاج الوردية، منها:

  • صبار الألوفيرا (Aloe vera)

يعد الجل الموجود داخل ألواح نبتة الألوفيرا مرطبًا، وقد يكون علاجًا موضعيًا ناجحًا للوردية.

وهنالك العديد من المنتجات الطبيعية المتوفرة في الأسواق تحتوي على الألوفيرا، كما يمكن استخدام الجل من الصبار بشكل مباشرة بقيامك باستخراج الجل الداخلي ووضعه على الوجه مباشرة. 

ولكن عليك الانتباه فقد يكون لديك حساسية من الألوفيرا، لذلك قم باختبار منطقة صغيرة من بشرتك قبل وضعها على البشرة كاملة. 

  • نبات الأرقطيون (Burdock)

إن نبات الأرقطيون متاحة كحبوب مكملة أو مستخلص أو طعام، يمكن لجذر الأرقطيون أن يساعد في تنقية الكبد من السموم وعلاج الأمراض الجلدية مثل حب الشباب، كما يمكن أن يكون مستخلص نبات الأرقطيون علاجًا فعالًا للوردية. 

  • البابونج

يعتبر البابونج مكون شائع في منتجات ترطيب البشرة، وغالبًا ما يستخدم كعلاج موضعي للبشرة الملتهبة، حيث يمكن أن يساعد في علاج الوردية ويخفف من التهابها واحمرارها. 

ويمكنك إيضًا استخدام زيت البابونج المخفف أو عمل شاي البابونج واستخدامه كغسول للبشرة أو كمادات. 

  • زيت جوز الهند

يعتبر زيت جوز الهند من المرطبات التي تساعد في علاج الكثير من الأمراض الجلدية، لكن لا توجد دراسات دقيقة لكونه علاج فعال للوردية إلا أنه قد يساعد كونه يعمل مضاد للالتهابات ومضاد للأكسدة ومرطب في علاج الوردية. 

  • نبات السنفيتون (Comfrey)

ينتج شاي السنفيتون مركب يسمى الانتوين (Allantoin)، حيث يعمل هذا المركب على تخفيف ردود فعل الجلد، وبذلك يقوم بتحسين أعراض الوردية ويقلل من احمرار الوجه وتهيجه. 

  • زيت عشبة الخزامى (Lavender)

أشارت العديد من الدراسات أن زيت الخزامى أفضل زيت عطري موضعي يمكن استخدامه في علاج الوردية، ذلك عن طريق استخدام القليل من قطرات زيت الخزامى وخلطها مع المرطب واستخدامها للوجه، أو تخفيف زيت الخزامى الأساسي في زيت ناقل ووضعه على بشرتك. 

  • الكركم (Turmeric)

الكركم هو مضاد عشبي مشهور في علاج التهابات البشرة وقد يوصى به لأعراض الوردية المؤلمة والملتهبة، ذلك عن طريق وضع زيت الكركم الأساسي المخفف في زيت ناقل على البشرة أو استخدام بعض الكريمات والمستحضرات التي تحتوي على الكركم ويمكنك أيضًا مزج مسحوق الكركم بالماء ووضعه على شكل كمادات على بشرتك.

من قبل د. فاطمة خشاشنة - الأربعاء ، 8 سبتمبر 2021