علاج حبوب الوجه: نصائح للمصابين والأصحاء!

في كثير من الأحيان، لا يمكن تجنب ظهور حب الشباب تماما ولكن بالتأكيد يمكن التقليل من اضراره. إليكم النصائح لمنع حب الشباب وعلاج حبوب الوجه عامةً.

علاج حبوب الوجه: نصائح للمصابين والأصحاء!

واحدة من المفاهيم الخاطئة عن حب الشباب هو أن حب الشباب يحدث بسبب الأوساخ، وهذا بالتأكيد ليس صحيحاً ! فحب الشباب يحدث نتيجة لمزيج من العديد من المتغيرات التي لا يمكن التحكم بها، مثل: خلل في التوازن الهرموني، وتيرة تجدد خلايا الجلد والعديد من الاسباب الطبية الاخرى. ولكن لحسن الحظ، هناك بعض الأمور التي يمكن السيطرة عليها والتي يمكن أن تساعدكم في علاج حبوب الوجه والحد من الاصابة مستقبلا بحب الشباب. 

يمكنكم أن تبدؤوا في تنفيذ الاقتراحات التالية من أجل علاج حبوب الوجه:

لا تفرطوا في غسل وجوهكم.

بما أن الاوساخ ليست هي السبب في تكون حب الشباب، فان الاكثار من غسل الوجه لن يؤدي لاختفاء حب الشباب. حاولوا تقييد أنفسكم بغسل وجهكم مرتين في اليوم، كل غسل إضافي يمكن أن يسبب لجفاف الجلد ولتهيج المناطق من وجهكم المعرضة لظهور حب الشباب. بالإضافة إلى ذلك، التعود على غسل جلد الوجه يمكن أن يؤدي الى فرط إنتاج الدهون على جلد الوجه، مما يسبب في ظهور حب الشباب الغير مرغوب فيه.

تجنبوا الحك والفرك الزائد لجلد وحبوب الوجه.

من الجيد القيام بعلاج التقشير (بيلينج) لجلد الوجه، ولكن من المهم استخدام مقشر خفيف مع حبيبات صغيرة وملساء. تجنبوا المقشر ذا الحبيبات المصنوعة من اللوز أو من قشرة نواة المشمش، فيمكن لمثل هذا المقشر أن يسبب لتهيج الجلد الشديد أو حتى لجرحه والتسبب في ظهور حب الشباب.

قولوا لا للكحول.

تجنبوا مستحضرات التجميل التي تحتوي على تركيز عال من الكحول. بما ان الكحول يعرف كمادة توقف النزيف، فإنه يزيل الطبقة العليا من الجلد ويؤدي لفرط نشاط الغدد الدهنية في الجلد. النتيجة غير مرغوب فيها - جلد الوجه يصبح أحمر، جاف مع الكثير الكثير من حب الشباب.

لا تعبثوا بالحبوب أو تفجروها. تفجير البثور أو العبث بها بواسطة الأظافر، الابر أو بواسطة أي شيء اخر - يمكن أن يؤدي بالبكتيريا الدخول أعمق في الجلد، مما يؤدي لتفاقم حب الشباب والتلوثات الجلدية. بالإضافة إلى ذلك، فإن تفجير البثور أو اللعب بها يضر أيضا بالجلد الموجود حول الجرح، مما يزيد من فرص بقاء الندب نتيجة لحب الشباب في الجلد.

لا تلمسوا الوجه.

البكتيريا البروبيونية العدية (Propionibacterium acnes) - أي البكتيريا المرتبطة بحب الشباب، موجودة بشكل دائم على جلدكم، فهي لا تسبب حب الشباب حتى تجد نفسها محاصره داخل بصيلات الشعر. اللمس الزائد لجلد الوجه، والذي يتضمن فرك جلد الوجه أو حتى وضع الذقن على اليدين، يمكن أن يدفع البكتيريا إلى داخل بصيلات الشعر، حيث تكون مجبره على البدء بعملها "القذر" وأنتم بالطبع لن تحبوا النتيجة.

الاستحمام فورا بعد ممارسة الرياضة.

عند ممارسة التدريب، فان حركتكم تولد الحرارة والملابس والمعدات تشكل احتكاكا مع الجلد. الى أن تستحموا، فان الحرارة والرطوبة تبقى محصورة بين الجلد والملابس، مما يخلق بيئة رائعة لانتشار البكتيريا. لذلك، ينصح بشدة الاستحمام على الفور بعد التدريب.

يجب أن تجدوا علاج حبوب الوجه الذي يساعدكم وتستمروا في اتباعه. في معظم الحالات التي يظهر فيها حب الشباب الخفيف نسبيا، يمكن استخدام المستحضرات المضادة لحب الشباب، والتي يمكن شراؤها في أي صيدلية دون وصفة طبية. هناك العديد من العلاجات المضادة لحب الشباب حاليا في السوق والاحتمال في أن تساعدكم عالي جدا. إذا كنتم قد بدأتم باستخدام علاج معين ضد حب الشباب قبل تفشيه، فسوف يزيد احتمال تجنب المشاكل الجسدية والحسية المتعلقة بحب الشباب لاحقا. ولكن إذا لاحظتم أن حالة حب الشباب تزداد سوءا أو أنكم لا ترون أي علامة على التحسن حتى بعد اسبوعين من استخدام هذا المستحضر، فيوصى بالتوجه الى طبيب الأمراض الجلدية المتخصص.

اقرأ المزيد :

 

من قبل ويب طب - الثلاثاء,19نوفمبر2013
آخر تعديل - الثلاثاء,27مايو2014