علامات الشفاء من الفشل الكلوي: هل هو ممكن؟

كثيرًا ما يتم التساؤل حول الفشل الكلوي وإمكانية علاجه، فهل يمكن الشفاء منه؟ وما هي علامات الشفاء من الفشل الكلوي إن أمكن ذلك؟

علامات الشفاء من الفشل الكلوي: هل هو ممكن؟

يصنف الفشل الكلوي إلى قسمين وهما: الفشل الكلوي الحاد والفشل الكلوي المزمن، فهل يمكن الشفاء منهما؟ وما علامات الشفاء من الفشل الكلوي الحاد والمزمن في حال العلاج؟

علامات الشفاء من الفشل الكلوي الحاد

الفشل الكلوي الحاد (Acute Kidney Failure) هو فشل وتوقف الكلى عن العمل بشكل مفاجئ وسريع خلال عدة أيام، يؤدي ذلك إلى تراكم السموم واحتباس السوائل داخل الجسم مما يؤدي إلى ظهور علامات وأعراض الفشل الكلوي الحاد.

يبقى السؤال موجودًا وهو: هل يمكن الشفاء من الفشل الكلوي الحاد؟ 

في الحقيقة نعم، يمكن الشفاء من الفشل الكلوي الحاد في حال العلاج السريع والصحيح داخل المشفى وإلا فإن الفشل الكلوي الحاد يهدد الحياة وقد يؤدي إلى الوفاة.

يتم العلاج اعتمادًا على السبب الذي أدى إلى حدوث الفشل الكلوي الحاد، بشكل عام تشمل علامات الشفاء من الفشل الكلوي الحاد على ما يأتي:

  • البدء بنقصان احتباس السوائل وانتفاخ الجسم وذلك عند استخدام أدوية مدرات البول وأحيانًا في بعض الحالات الخطيرة يتم اللجوء لغسيل الكلى.
  • انتظام دقات القلب بعد اضطرابها وذلك بسبب ارتفاع البوتاسيوم، فيتم وصف العلاجات التي تقلل نسبة البوتاسيوم في الدم.
  • ارتفاع وانتظام مستوى الكالسيوم بالدم بعد الانخفاض الشديد الناتج بسبب الفشل الكلوي الحاد.
  • معاودة الكلى قدرتها على إخراج وطرح البول من الجسم.
  • انتظام التنفس وعودة ضغط الدم إلى مستواه الطبيعي، بحيث يؤدي الفشل الكلوي الحاد إلى الانخفاض الشديد في ضغط الدم وضيق التنفس الحاد.

باستخدام العلاجات الصحيحة فإن الشفاء من الفشل الكلوي الحاد يكون خلال بضعة أيام في معظم الحالات، لكن في بعض الحالات الخطيرة فإن الشفاء قد يحتاج لعدة أسابيع لاكتماله.

علامات الشفاء من الفشل الكلوي المزمن

الفشل الكلوي المزمن (End Stage Renal Disease) هو المرحلة الأخيرة من مرض الكلى المزمن، يتم تقسيم مرض الكلى المزمن إلى خمسة مراحل ويتم تطور المرض تدريجيًا مع مرور الوقت ويعد الفشل الكلوي المزمن المرحلة الأخيرة منه.

 في الحقيقة لا يوجد شفاء علاجي دوائي من الفشل الكلوي المزمن، يكون الحل إما بغسيل الكلى الدائم أو بزراعة كلية جديدة للقدرة على التعايش مع المرض والبقاء على قيد الحياة.

بالتالي فإن الشفاء من فشل الكلى المزمن غير ممكن باستخدام الأدوية والعلاجات لكن يمكن التخفيف من الأعراض والقيام بوظيفة الكلى عن طريق غسيل الكلى.

وعملية غسيل الكلى هي العملية التي يتم فيها ضخ الدم كاملًا عبر الة مخصصة لفلترة الدم وتنقيته من الشوائب أي أنها تقوم بوظيفة الكلية حيث يتم الغسيل عن طريق الأوردة المتواجدة في العنق أو الذراع أو الفخذ. 

يحتاج المريض فيه للغسيل 3 مرات أسبوعيًا لمدة تتراوح ما بين 3 إلى 4 ساعات لكل جلسة.

هناك نوع اخر من أنواع الغسيل وهو الغسيل عن طريق البطن، يتم إدخال أنبوب عن طريق البطن وتنقية الدم من خلاله.

إن الحل الأمثل للشفاء من الفشل الكلوي المزمن هو زراعة الكلية، فيتم التبرع بكلية سليمة من أحد الأشخاص الذين تتطابق أنسجته مع أنسجة المريض ويتم زراعة كلية جديدة. 

بالطبع فالعملية خطيرة وقد يتم رفض الجسم للكلية في بعض الحالات فيكون المريض مجبرًا على تناول الأدوية المثبطة للمناعة لمدى الحياة لضمان استجابة الجسم وتقبله للكلية الجديدة بقدر الاستطاعة.

من قبل د. غفران الجلخ - الخميس ، 24 سبتمبر 2020