علامات فشل عملية القلب المفتوح

تعد عملية القلب المفتوح جراحة كبرى وينطوي عليها بعض المخاطر، فما هي علامات فشل عملية القلب المفتوح؟ تعرفوا على ذلك معنا في هذا المقال.

علامات فشل عملية القلب المفتوح

قد يضطر البعض إلى الخضوع إلى عملية القلب المفتوح، وبالرغم من كونها عملية كبرى إلا أنه وفي ظل التطور الطبي أصبح إجراء هذه العملية أكثر سهولة، وكأي عملية فإن هناك بعض المخاطر والمضاعفات المترتبة عليها، فما هي علامات فشل عملية القلب المفتوح؟ اكتشفوا ذلك في هذا المقال:

علامات فشل عملية القلب المفتوح

إن فشل عملية القلب المفتوح ليس بالأمر الشائع، كما يمكن للأشخاص ممارسة حياتهم الطبيعية لمدة تصل إلى 15 عامًا قبل الحاجة إلى إجراء عملية أخرى، إلا أن لها بعض المخاطر، وقد يكون التعرض لإحداها من علامات فشل عملية القلب المفتوح، ويستلزم مراجعة فورية للطبيب، ونذكر بعضها فيما يأتي:

1. الإصابة بالالتهاب في منطقة العملية

من المحتمل أن يصاب الشخص بالالتهاب في منطقة إجراء العملية أو في الرئة ويقوم الطبيب عادًة بوصف المضادات الحيوية لعلاجها، إلا أن ظهور الأعراض الاتية يستلزم مراجعة الطبيب فهي من علامات فشل عملية القلب المفتوح وسببًا لإعادة العملية مرة أخرى، ومنها ما يأتي:

  • التعرق الزائد.
  • صعوبة في التنفس.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • احمرار أو نزيف أو خروج القيح من منطقة الجرح في الصدر.

2. الإصابة بمضاعفات في القلب

يكون القلب ضعيفًا بعد عملية القلب المفتوح، مما يعرض الشخص لخطر الإصابة بسكتة قلبية أو تخثر الدم، كما يصاب البعض باضطراب نبضات القلب، وعادة يقوم الطبيب بصرف الأدوية المميعة للدم وغيرها كوقاية، ولكن يجب مراجعة الطبيب بشكل فوري في حال ظهور إحدى العلامات الاتية:

  • تسارع خفقان القلب.
  • ألم أو ضغط في منطقة الصدر.
  • وجود ألم شديد لا يتحسن مع تناول المسكنات.
  • الشعور بألم وتورم أو انتفاخ في منطقة القدم، فقد يدل على حدوث تخثر الدم.

3. مضاعفات أخرى لعملية القلب المفتوح

قد يصاحب عملية القلب المفتوح بعض المخاطر المؤقتة، والتي يمكن أن تختفي بعد فترة من العلاج، ولكن بعضها الاخر يتطلب تدخلًا طبيًا فوريًا، وربما يكون من علامات فشل عملية القلب المفتوح، ومنها الحالات الاتية:

  • الإصابة بسكتة دماغية، ويكون ذلك بظهور بعض الأعراض كالإغماء، وعدم الاستجابة، والارتباك.
  • احتباس السوائل في الجسم، والذي قد يكون سببه خطيرًا ويمكن الاستدلال عليه بحدوث زيادة في الوزن.

عوامل تزيد من خطر فشل عملية القلب المفتوح

بعد أن تعرفنا على علامات فشل عملية القلب المفتوح، سنذكر لكم بعض العوامل التي تزيد من احتمالية إصابة الشخص بهذه المضاعفات فيما يأتي:

  • الجنس: النساء أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات عملية القلب المفتوح من الرجال.
  • العمر: يزداد احتمال إصابة الشخص بمضاعفات عملية القلب المفتوح مع تقدمه بالعمر.
  • السمنة: في حال كان الشخص مصابًا بالسمنة، يتطلب ذلك فتح المنطقة بشكل أعمق لإجراء العملية، مما يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب.
  • الإصابة بالأمراض المزمنة: تزيد احتمالية إصابة الشخص ببعض مضاعفات عملية القلب المفتوح في حال كان مصابًا بإحدى الأمراض المزمنة الاتية: مرض السكري، ومرض الانسداد الرئوي المزمن، ومرض الكلية المزمن الخطير.
  • عملية القلب المفتوح الطارئة: في حال تم إجراء عملية القلب المفتوح كحالة طارئة لعلاج السكتة القلبية، تزداد احتمالية الإصابة بمضاعفات العملية.

التعافي بعد عملية القلب المفتوح

بعد الانتهاء من عملية القلب المفتوح يبقى الشخص في وحدة العناية المركزة لمراقبة استقرار حالته وبعدها يتم نقله إلى غرفة عادية، وبعد أن ذكرنا لكم بعض علامات فشل عملية القلب المفتوح، لا بد لنا أن ننوه أن فترة التعافي بعد هذه العملية تأخذ وقتًا، ومن الممكن اتباع النصائح الاتية لتسريع عملية التعافي والتقليل من خطر حدوث المضاعفات وفشل العملية:

1. مراقبة الأعراض الجانبية

في مرحلة التعافي من عملية القلب المفتوح من الطبيعي أن تصاب ببعض الأعراض الجانبية، ولا تعد هذه الأعراض من علامات فشل عملية القلب المفتوح، كما أنها تتحسن مع مرور الوقت، ومن هذه الأعراض ما يأتي:

  • الإرهاق العام والألم.
  • ألم في العضلات والظهر.
  • الإمساك وعدم الشعور بالجوع.
  • صعوبة في ممارسة الأعمال اليومية والمشي.

2. اتباع تعليمات الطبيب

من المهم جدًا اتباع تعليمات الطبيب بعد عملية القلب المفتوح، وبعض هذه التعليمات ما يأتي:

  • تناول طعام صحي والإقلاع عن التدخين.
  • الاهتمام بالجرح ومراقبته للتأكد من عدم وجود التهاب.
  • مراجعة الطبيب بشكل دوري والالتزام بتناول الأدوية الموصوفة.
  • التدرج في العودة إلى ممارسة النشاطات اليومية حسب تعافي الجسم.

من قبل رغد عمرو - الاثنين ، 28 يونيو 2021