عملية اللوز: كل المعلومات !

عملية اللوز( استئصال اللوزتين ) يتم اجرائها عندما يحدث توقف التنفس الليلي، التهابات اللوزتين المتكررة وغير ذلك. استئصال اللوزتين هو شائع وسهل نسبيا، ولكن الأطباء ينصحون ب " عدم التسرع في اجرائها، والتشاور مرارا وتكرارا".

عملية اللوز: كل المعلومات !

عملية اللوز شائعة جدا في جميع أنحاء العالم، ولكن قبل تنفيذها لا يجب التسرع, ويجب دائما تلقي المشورة مرارا وتكرارا قبل اتخاذ القرار.

ما هي اللوز الموجودة في أجسادنا؟ في تجويف البلعوم يوجد نسيج لمفاوي على شكل حلقة يسمى "حزام على اسم "ولدرينج" المبني من لوزتين وكذلك "لوزة اللسان" و"لوزة ثلاثة". أول لوزتين، لوزتي البلعوم، التي يتم رؤيتها عند فتح الفم على جانبي البلعوم. لوزة اللسان يمكن رؤيتها فقط بواسطة الفحص العميق للحلق، واللوزة الثالثة تظهر بفحص التصوير أو فحص "الألياف البصرية" لتجويف الأنف الخلفي . اليوم يعتقد أنه يوجد للوز دور بالالية المناعية في الجسم ولا يجب التسرع في استئصالها. التوجه مختلف بالنسبة للوزة الثالثة .

لوز البلعوم ترافقنا طوال حياتنا بينما اللوزة الثالثة تنكمش من سن سبعة إلى تسعة. لوزة اللسان تكون صغيرة لدى غالبية الناس ولا تسبب مشاكل. اللوزة الثالثة موجودة بين الأنف والفم ويمكن أن تسد الممرات الهوائية وفتحات القنوات المؤدية إلى تجويف الأذن الوسطى .

الأطفال الذين يوجد لديهم لوزه ثالثة كبيرة يعانون من الشخير الشديد في الليل، من كثرة سيلان الأنف، وأحيانا من الالتهابات والسوائل في الأذن. في مثل هذه الحالات، وإذا فشلت كل المحاولات العلاجية لتجفيف سيلان الأنف أو السوائل في الأذنين، يتم اجراء استئصال جراحي للوزة الثالثة مع أو بدون وضع أزرار في الأذن.

 عملية اللوز أو الاستئصال الجراحي للوزة الثالثة يتم تحت التخدير العام، حيث يتم رفع اللهاة بعد فتح الفم ثم يتم كشط اللوزة الثالثة من مكانها. العملية تستغرق حوالي 20 دقيقة ويتم تحرير المريض بعد ساعات قليلة الى المنزل.

مضاعفات عملية اللوز هي النزيف وأحيانا تغيير في الكلام (هروب الهواء). اللوزتين يختلف حجمهما من شخص لاخر، وأحيانا تتضخم بعد الالتهابات المتكررة.

اللوز الكبيرة جدا يمكن أن تؤدي لصعوبة في التنفس في النهار والليل حتى لتوقف التنفس أحيانا. تلك اللوز الكبيرة أيضا تعيق البلع والمريض أحيانا يتكلم بصوت سائل كما لو أنه كان لديه " حبة بطاطا ساخنة " في الحلق.

هناك التهابات لوز بكتيرية حيث أن الشائع من بينها هي العنقودية ولكن هناك أيضا العديد من الالتهابات الفيروسية. في بعض الأحيان يمكن أن يتعقد التهاب اللوزتين في منطقة قاعدة اللوزة مما يتطلب اجراء عملية تصريف .

بما أن اللوز مبنية من نسيج لمفاوي فهناك حالات نادرة من الأورام في اللوز والتي تكون عادة من نوع السرطان الليمفاوي. الأسباب الرئيسية لأجراء استئصال اللوزتين هي:

1. التهاب اللوز البكتيري المتكرر الذي لا يستجيب للعلاج الوقائي.

2. توقف التنفس الليلي الشديد مع وجود لوز كبيرة ومسدودة .

3 . الاشتباه بوجود ورم.

يتم إجراء عملية اللوز واستئصال اللوزتين تحت التخدير العام. تستغرق عملية اللوز  نحو ثلاثة أرباع ساعة إلى ساعة. هناك العديد من الطرق لاستئصال اللوزتين حيث ان الهدف من جميعها هو فصل اللوز من قاعدتها واستئصالها. يمكن إزالة اللوزتين بواسطة السكين، الحارق الكهربائي، التبخير، الليزر، موجات الراديو، الخ. كل الطرق جيدة، وليس هناك افضلية مثبته لواحدة على أخرى، وهذا يتوقف على خبرة الجراح.

مضاعفات عملية استئصال اللوزتين هي النزيف الفوري أو في وقت متأخر جدا وحتى بعد 10 أيام، صعوبة في الأكل والألم حتى حوالي أسبوع. كلما كان عمر المريض أكبر كلما كان شفائه أكثر صعوبة.

عملية اللوز واستئصال اللوزتين ليست بسيطة ولا يجب التسرع في اجراء هذا النوع من العمليات إلا بعد محاولات علاجية وتفكير عميق .

الملخص: كما ذكر أعلاه، فان عملية اللوز واستئصال اللوزة الثالثة واللوز عامة شائعة جدا في جميع انحاء العالم لكن لا ينبغي التسرع. يجب دائما تلقي الاستشارة قبل اتخاذ القرار من الطبيب المعالج والطبيب المختص بالأذن, الأنف والحنجرة.

 اقرؤوا ايضا ...

 

من قبل ويب طب - الاثنين,9يونيو2014
آخر تعديل - الاثنين,9يونيو2014