غيبوبة التهاب السحايا

هل عرفت شخصًا أصيب بالسحايا وانتهى به الأمر في الدخول في غيبوبة، لتعرف ما هي أسباب حدوث غيبوبة السحايا، اقرأ هذا المقال.

غيبوبة التهاب السحايا

يعرف التهاب السحايا بأنه التهاب يحدث في أغشية الدماغ والنخاع الشوكي، قد يتسبب التهاب السحايا في بعض الحالات بخطر على الدماغ قد يؤدي إلى الغيبوبة، لتعرف أكثر عن غيبوبة التهاب السحايا اقرأ الاتي:

ما هي غيبوبة التهاب السحايا؟

يحتاج العديد من المرضى المصابون بالتهاب السحايا الجرثومي إلى الدخول لوحدة العناية المركزة (ICU) بسبب حالة غير طبيعية في الوعي والإدراك، و15% من هؤلاء المرضى يكونوا فاقدين للوعي ومصابين بالغيبوبة وهذه الحالة تسمى غيبوبة التهاب السحايا، ويدل حدوث غيبوبة التهاب لسحايا على أن حالة المريض ساءت.

ما هي أسباب غيبوبة التهاب السحايا؟ 

يوجد العديد من الأسباب لحدوث غيبوبة السحايا، ومنها الاتي:

1. الوذمة الدماغية (Cerebral oedema)

تعد الوذمة الدماغية سبب شائع لتغير الحالة العقلية ومسبب ثانوي لالتهاب السحايا الجرثومي، وقد تتفاقم الوذمة الدماغية بسبب انخفاض ضغط الدم لتسبب الغيبوبة.

ومن الجدير بذكره أنه يجب إجراء تصوير الجمجمة لمرضى الغيبوبة الذين مشتبه بإصابتهم بالتهاب السحايا الجرثومي قبل إجراء اختبار البزل القطني، يعد التصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ هو الطريقة الإشعاعية المثلى في هذه الحالة، ولكن يعد التصوير المقطعي المحوسب بديلاً جيدًا في حالات الطوارئ، وذلك لاستبعاد أي مضاعفات داخل الجمجمة تتطلب علاجًا توغليًا إضافيًا.

ثم يبدأ العلاج بعمل زراعة للدم أولًا، وثم البدء باستخدام دواء الديكساميثازون (Dexamethasone) إذا لزم الأمر، والعلاج بمضادات الميكروبات (Antimicrobial therapy) في أسرع وقت ممكن، ومن التأثيرات المفيدة لاستعمال الكورتيكوستيرويدات ما يأتي:

  • تقلل من خطر فقدان السمع والاضطرابات العصبية عند جميع المرضى.
  • انخفاض معدل الوفيات عند المرضى الذين يعانون من التهاب السحايا الناتج عن البكتيريا العقدية الرئوية.

تشير الدراسات الحديثة إلى أن العلاج الموجه داخل الجمجمة قد يحسن النتيجة الإجمالية للمرضى الذين يعانون من ضعف شديد في الحالة العقلية، ويقوم هذا العلاج بشكل رئيس على تصريف السائل النخاعي باستخدام القسطرة البطينية الخارجية (External ventricular catheters)، والمعالجة التناضحية (Osmotherap).

2. الافات الدماغية الوعائية (Cerebrovascular lesions)

لوحظ ظهور افات دماغية وعائية حادة عند 15% من مرضى التهاب السحايا الناجم عن البكتيريا العقدية الرئوية، وقد تتفاقم هذه الافات بسبب انخفاض ضغط الدم والمشكلات الجهازية الأخرى لتسبب الغيبوبة.

وتشير البيانات العصبية المرضية إلى أن الافات الدماغية الوعائية عند مرضى التهاب السحايا الجرثومي مرتبطة بالاتي:

  • التهاب الدماغ.
  • نمو وانتشار الأوعية الدموية الدقيقة.
  • التهاب الأوعية الدموية الدقيقة.
  • تخثر الدم وانسداد الأوعية الدموية.

على الرغم من أن نقص التروية الناتج عن التهاب الأوعية الدموية الصغيرة يمكن تشخيصه عن طريق التصوير بالرنين المغناطيسي للدماغ، إلا أن إجراء اختبار دوبلر عبر الجمجمة (TCD) قد يساعد في اكتشاف تغيرات تدفق الدم في الدماغ بسبب الوذمة الدماغية.

3. النوبات وحالة الصرع

تحدث النوبات عند 17-20% من المرضى البالغين المصابين بالتهاب السحايا الجرثومي، وقد تصل هذه النوبات إلى حدوث الغيبوبة عند المرضى.

يوصي الخبراء بإجراء تخطيط كهربائي للدماغ (EEG) للأشخاص الذين يعانون من غيبوبة التهاب السحايا ولديهم مشكلات عصبية غير مبررة وذلك لاستبعاد النوبات والمساعدة في التشخيص.

ما هي أعراض الغيبوبة؟

تشمل عادةً علامات الغيبوبة وأعراضها ما يأتي:

  • العيون المغلقة.
  • ردود فعل جذع الدماغ المثبطة، مثل: عدم استجابة البؤبؤ للضوء.
  • لا توجد استجابات للأطراف باستثناء الحركات الانعكاسية.
  • لا توجد استجابة للمنبهات المؤلمة باستثناء الحركات الانعكاسية.
  • التنفس غير المنتظم.
من قبل د. اسيل متروك - الثلاثاء ، 12 يناير 2021
آخر تعديل - الثلاثاء ، 12 يناير 2021