فوائد الحلبة للتنحيف: هل هي حقيقية؟

ما هي فوائد الحلبة للتنحيف؟ كيف تستطيع استخدام الحلبة لخسارة الوزن الزائد؟ وما هي الفوائد المحتملة الأخرى للحلبة؟

فوائد الحلبة للتنحيف: هل هي حقيقية؟

فلنتعرف في ما يأتي على فوائد الحلبة للتنحيف وأهم المعلومات المتعلقة بالحلبة.

فوائد الحلبة للتنحيف

قد تساعد الحلبة بالفعل على تحفيز فقدان الوزن الزائد، وتعزى فوائد الحلبة المحتملة في هذا الشأن لاحتوائها على بعض العناصر غذائية والمركبات التي قد تساعد على:

1. تحسين وتيرة عمليات الأيض

قد يساعد استهلاك الحلبة على تنظيم وتحسين مؤشرات الأيض المختلفة في الجسم، الأمر الذي يجعل الحلبة وصفة طبيعية محتملة قد تساعد على التنحيف.

إذ أظهرت إحدى الدراسات أن قيام مجموعة من الأشخاص المصابين بمرض السكري من النمط الثاني بتناول جرعة محددة من خلاصة الحلبة قد ساعد على تحسين المؤشرات الأيضية لديهم، إذ ساهمت الحلبة في تحقيق ما يأتي:

  • تحسين مستويات الكولسترول الجيد.
  • خفض مستويات الكولسترول السيء.
  • تخفيف حدة مقاومة الأنسولين.

2. كبح الشهية

بالإضافة لما ذكر أعلاه، قد تعزى فوائد الحلبة للتنحيف لاحتواء هذه الحبوب على الغالاكتومانان (galactomannan)، وهو نوع خاص من الألياف الغذائية القابلة للذوبان في السوائل، إذ قد يساعد هذا النوع من الألياف الغذائية على كبح الشهية وتعزيز الشعور بالشبع، مما قد يساعد على خسارة الوزن.

لكن يجب التنويه إلى أن البحوث العلمية التي تناولت هذا النوع من الفوائد المحتملة للحلبة قد عادت بنتائج متباينة ومختلفة، فعلى سبيل المثال، أظهرت إحدى الدراسات أن تناول خلاصة بذور الحلبة قد يساعد على تحفيز الشهية.

3. تحسين الهضم

من الممكن أن تعزى بعض فوائد الحلبة للتنحيف لقدرة هذه البذور على تنظيم الهضم، إذ قد يساعد تناول الحلبة على تسريع إنتاج العصارات الهاضمة، مما قد ينعكس بشكل إيجابي على الهضم. 

5. فوائد الحلبة للتنحيف الأخرى

كما قد يساعد تناول الحلبة على خسارة الوزن الزائد بسبب قدرة الحلبة المحتملة على:

  • تقليل الرغبة في تناول الأغذية الغنية بالدهون ضمن الحمية الغذائية.
  • خفض فرص تراكم الدهون في الجسم.
  • تنظيم عمليات استقلاب الكربوهيدرات.

طريقة استخدام الحلبة للتنحيف

تستطيع اتباع عدة طرق مختلفة لتحصيل فوائد الحلبة للتنحيف، مثل:

1. شاي الحلبة

لإعداد واستخدام شاي الحلبة لخسارة الوزن، اتبع الخطوات الاتية:

  1. قم بطحن ملعقة صغيرة من حبوب الحلبة مع القليل من الماء حتى تحصل على معجون ذي قوام متجانس.
  2. في قدر على النار قم بغلي كوب من الماء، ثم أضف إليه معجون الحلبة.
  3. اترك المزيج على نار هادئة لمدة 5 دقائق، وأضف إليه القليل من القرفة أو الزنجبيل لتحسين النكهة.
  4. تناول شاي الحلبة الناتج يوميًا على الريق.

2. بذور الحلبة المنقوعة

لتحضير واستخدام حبوب الحلبة للتنحيف بطريقة أخرى، قم باتباع الخطوات الاتية:

  1. قم بنقع ملعقة كبيرة من بذور الحلبة في كوبين من الماء لمدة ليلة كاملة.
  2. في الصباح قم بمضغ حبوب الحلبة التي أصبحت لينة، أو قم بشرب ماء النقع لتحفيز خسارة الوزن الزائد. 

فوائد الحلبة الأخرى

بالإضافة لفوائد الحلبة للتنحيف، قد يكون لهذه الحبوب العديد من الفوائد المحتملة الأخرى، مثل: 

  • خفض فرص الإصابة ببعض الأمراض، مثل: مرض السكري، وأمراض القلب والشرايين، والسرطان.
  • تحفيز إدرار حليب الثدي لدى النساء المرضعات.
  • تخفيف حدة الالتهابات المختلفة التي قد تصيب الجسم والتي ترتبط بالعديد من الأمراض والمشكلات الصحية، مثل: مشكلات الكلى، والسعال المزمن، والتهابات الجلد، والتهاب القصبات.
  • الحفاظ على مستويات هرمون التستوستيرون ضمن حدودها الطبيعية لدى الرجال. 
  • تسريع تعافي الجروح والتئامها، ومقاومة بعض المشكلات الجلدية مثل الأكزيما
  • تعزيز الرغبة الجنسية لدى الرجال. 
  • تسكين الالام.
  • مقاومة نزلات البرد والإنفلونزا.
  • تحسين صحة ومظهر الشعر.
  • تحسين القدرة على التحمل أثناء ممارسة التمارين الرياضية.

أضرار ومحاذير الحلبة

رغم فوائدها العديدة، إلا أن تناول الحلبة قد يكون له أضرار، إليك قائمة بأبرز الأضرار والمضاعفات المحتملة للحلبة: 

  • ردود فعل تحسسية قد تظهر في حالات نادرة، لا سيما لدى الأشخاص المصابين بحساسية غذائية من نوع ما، لا سيما الحساسية تجاه الأغذية الاتية: بذور الصويا، والبازلاء الخضراء، والفستق.
  • اضطرابات ومشكلات متنوعة في الجهاز الهضمي، مثل الاضطرابات الاتية: النفخة والغازات، والإسهال، وعسر الهضم.
  • هبوط حاد في مستويات سكر الدم.
  • ظهور رائحة غريبة للبول.
  • مضاعفات خطيرة للمرأة الحامل ولجنينها، إذ قد ترفع الجرعات العالية من الحلبة من فرص: الولادة المبكرة، والإصابة بالتشوهات الخلقية للأجنة.
  • تفاقم حالة مرضى الربو وزيادتها سوءًا. 
  • أضرار محتملة أخرى، مثل: الصداع، والدوار، والإغماء، والنزيف الداخلي.

لذا ولتجنب الأضرار المحتملة للحلبة، يفضل الالتزام بما يأتي: عدم تناول أكثر من 100 غرام من حبوب الحلبة يوميًا، وتجنب الحلبة أثناء فترة الحمل. 

توابل ونباتات أخرى للتنحيف

بالإضافة للحلبة، قد يساعد استخدام التوابل والنباتات والأعشاب الاتية على تحفيز خسارة الوزن الزائد:

  • الكمون؛ تستطيع استخدامه للتنحيف من خلال تناول كمية تعادل ملعقة صغيرة أو أقل من مسحوق الكمون يوميًا.
  • إكليل الجبل؛ تستطيع استخدامه للتنحيف من خلال إضافته لأطباقك الغذائية المختلفة.
  • الزنجبيل؛ تستطيع استخدامه لخسارة الوزن عبر تناول مكملاته الغذائية تحت إشراف الطبيب.
  • توابل أخرى، مثل: الكركم، والقرفة، وفلفل كايين، والفلفل الأسود، وبذور الخردل.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 17 نوفمبر 2020