فوائد المساج للجميع - ليس للمدللين فقط!

من منا لا يحب أن يتدلل من حين الى آخر ويتلقى مساجا جيدا؟ لكن ماذا يحدث للجسم أثناء التدليك؟ أي شعور تثيره الاندورفينات وما الذي نشعر به عقليا وفسيولوجيا؟اليكم شيء ما عن فوائد المساج!

فوائد المساج للجميع - ليس للمدللين فقط!

يقولون أن اللمسة هي واحدة من العوامل الضرورية للإنسان لكي يتطور. لكي ينمو الطفل فإنه يحتاج الى الغذاء ولدرجة حرارة ملائمة. ولكن لا يقل أهمية عن ذلك هي الحاجة للمس. دون اللمس فان الطفل، على ما يبدو، قد يكون معرضا لخطر الموت. علاوة على ذلك، يقولون ان اللمسة حتى قد تزيد الذكاء والقدرة التطورية لدى الطفل. اذا فلا عجب أننا نتوق للتدليك الممتع في كل فرصة ممكنه؟

ما هي فوائد المساج للجسم؟

طرق لمس أيدي المعالج لنا متنوعة جدا. من التدليك السويدي، للجسم الكامل، التوينه، الشياتسو، العلاج الانعكاسي، المثلية، الطبي، علاج الروائح، الأنسجة العميقة - وهذه قائمة بسيطة فقط. تقريبا لكل منطقة يوجد طريقة تدليك مميزة لها. التدليك يمكن القيام به بواسطة أكف اليدين، القدمين، مواد مثل الحجارة الساخنة و / أو الزيوت المختلفة . درجات الحرارة تتغير وكذلك أيضا القوة المؤثرة على الجسم ولكن – في النهاية لكل أنواع المساج نفس الهدف كما أن فوائد المساج تقريبا متشابهة - وهي الحصول على نوع معين من الاسترخاء. فمن خلال الضغط على الجسم – الجلد، العضلات والمفاصل نحرر تشنجات العضلات، نخفف التوترات الموجودة في الجسم، نحسن الدورة الدموية ونساعد على اخراج السموم والفضلات من الجسم.

ما هي أهمية المساج؟

أحد الأسباب التي تحتم على أن يقوم الانسان بالتدليك في فترات متباعدة ينبع من سبب بسيط - اننا لا نهتم بأنفسنا. معظم الناس يعتقدون انه ينبغي حدوث مناسبة خاصة مثل يوم الزفاف أو حلول ذكرى جيل ال 60 للذهاب إلى السبا القريب من المنزل. الاعتقاد السائد هو انه نوع من البذخ، الإسراف وان ذلك يخص المشاهير والأغنياء فقط.

في حالات أخرى، فقط إذا لا سمح الله حدث ضعف للجسم بسبب الجراحة، المرض أو حادث – فان الشخص يتفرغ مرة واحدة في الأسبوع لمدة ساعة - ساعتين لكي يتعافى جسمه بواسطة هذا النوع من العلاج. نحن نعيش في عصر القلق والتوتر. في الماضي، ربما في أيام روما القديمة كان المساج يقتصر فقط على القياصرة وحياة البذخ والترف التي عاشوها. ولكن اليوم من المعروف ان الضغط، المنافسة والتسابق العنيف الذي نعيشه يحصد ثمنه من صحتنا. صحة الجسم والنفس. قضاء الكثير من الوقت في الاختناقات المرورية وأمام شاشة الكمبيوتر له دوره أيضا. فمن فوائد المساج انه يخفف التوترات والضغوط ويرخي توتر العضلات.

فوائد المساج في علاج أنواع مختلفة من الضغوط

الضغوط المختلفة التي نواجهها اليوم تنعكس علينا أيضا من خلال الام الظهر، الرأس، العنق، الغضب، أمراض القلب، القرحة والارهاق البدني والنفسي.يعمل  التدليك على الجهاز العصبي في الجسم، ويحرره من الضغوط التي لم نكن نعرف حتى انها موجوده لدينا. عملية التدليك تعيد التوازن إلى الجسم من حيث توتر العضلات، وتيرة نبضات القلب ضغط الدم وتدفقه. التدليك يضخ الدم نحو القلب ويوفر امدادات الاوكسجين الغنية لخلايا الدم الحمراء الضرورية للجسم كله .

أكثر من مرة أثناء العلاج نشعر كيف أن المعالج يحرر المكان الذي لم نكن نعتقد انه كان " مشدود ". عادة، فإن الشخص الذي لا يخضع للتدليك بانتظام، والذي يخضع لعلاج التدليك في فترات متباعدة، يشعر بنوع معين من الألم الذي ينبع من القوة التي يشغلها المعالج، لتحرير الضغط الذي تراكم في نقطة معينه.

التجربة حول فوائد المساج تدل على أن عملية التدليك هي عملية تساعد الشخص على معرفة جسمه والطريقة التي " يرهق " فيها جسمه، أي، تشغل عليه ضغوطا تؤدي لتقلصات وتغيير في ضغط الدم وما شابه ذلك. عندما يتم التدليك بشكل منتظم، فان المريض يتعلم تمييز الطريقة التي يرد فيها جسمه على الحالات المختلفة ، ويتعلم أيضا طرق التنفس المختلفة لمساعدته على الخروج من هذا الوضع في الوقت المناسب.

في بعض الحالات يوصينا الطبيب بالتدليك. في بعض الحالات يجب استشارة الطبيب لمعرفة ما إذا كان يسمح أو لا يسمح لنا بعلاج التدليك، والحصول منه على توصية حول نوع التدليك الذي يمكن أن يناسبنا أو لا يناسبنا.

فوائد المساج غير المباشرة

بالإضافة الى التوقف الاني عن سباق الحياة، فالتدليك هو الوقت الذي نسمح فيه لشخص ما بلمسنا. بمنحنا الدفء. على أن نكون منتبهين له. خلال التدليك يحدث شيئا اخر- التدليك يضخ الدم وبالتالي فهو يصل عمليا أيضا الى الأجزاء الداخلية لدينا - لا يبقى فقط على الجزء الكبير لدينا – الا وهو الجلد. التدليك يساعد في خفض ضغط الدم، يخفف من الام الظهر، يساعد على مكافحة الاكتئاب، السكري والبعض يقول حتى انه يكافح مشاكل العقم.

عندما نشعر بالألم، فنحن نحس ذلك من خلال الأعصاب التي تنقل إشارات الألم إلى الدماغ. عملية التدليك تمنع لفترة قصيرة هذه الإشارات من الوصول إلى الدماغ، وبالتالي تساعد على منع تكون الألم المزمن. حقيقة لا تقل أهمية هي افراز الاندورفينات أثناء المساج، والإندورفينات، كما نعلم، هي مادة موجودة في الدماغ وافرازها يجعلنا نشعر بالسعادة، الرضى وتخفيف الألم.

الحقيقة أنه خلال التدليك يزداد تدفق الدم في الجسم وكذلك فان تفعيل الجهاز اللمفاوي ينتج أيضا حركة داخلية داخل الجسم. تشغيل الجهاز اللمفاوي يساعد الجسم على محاربة التلوثات المختلفة وتنظيف نفسه من النفايات والسموم. لذا فمن المهم جدا أيضا شرب الماء أثناء التدليك وبعده لمساعدة النفايات على الخروج من الجسم.

عملية التدليك تسمح لنا بتقبل جسمنا والتعرف عليه.وهو الأمر الذي لا نتذكره جميعا، نعرفه أو ننتبه اليه في حياتنا الروتينية. عملية التدليك هي حركة  تنشط كل أجهزة الجسم. حتى تلك التي " تكلست" قليلا. تلك التي تعبت، هرمت ونسيت كيف تعمل.

اقرا المزيد :
• تريدون الاسترخاء الان؟ شاهدوا الفيديو التالي
• "جودة الحياة" ليست مجرد كلمات انما نمط حياة
• اختبر نفسك: هل انت انسان عصبي؟
• تابعوا تغريداتنا على التويتر
من قبل ويب طب - الأحد ، 3 أغسطس 2014
آخر تعديل - الاثنين ، 20 أكتوبر 2014