فوائد أوميغا 3 6 9

توجد أحماض الأوميغا 3 6 9 على شكل مكملات غذائية في الصيدليات، فما فوائد أوميغا 3 6 9؟ وما هي آثارها الجانبية؟ وكيف يمكن أن نحصل عليها طبيعيًا؟ لنتعرّف على ذلك في هذا المقال.

فوائد أوميغا 3 6 9

في ما يأتي فوائد أوميغا 3 6 9 وأعراضها الجانبية ومصادرها الغذائية:

فوائد أوميغا 3 6 9

لنتعرّف على فوائد كل من أوميغا 3 6 9 في الآتي:

1. فوائد أوميغا 3

لتناول أوميغا 3 أو ما يعرف بزيت السمك فوائد عظيمة أهمها: 

  • خفض ضغط الدم.
  • التقليل من نسبة الدهون الثلاثية (Triglycerides) في الجسم.
  • التقليل من خطر انسداد وتصلّب الشرايين.
  • الحد من خطر عدم انتظام نبضات القلب.
  • التقليل من فرص الإصابة بنوبة قلبية أو السكتة الدماغية.
  • التقليل من الموت المفاجئ الناتج عن أمراض القلب المختلفة.

2. فوائد أوميغا 6

على عكس الاعتقاد السائد بعدم وجود فائدة لتناول الأوميغا 6 في ما يأتي بعض الفوائد التي تميزه:

  • يقلل تناول الأوميغا 6 من الكولسترول الضار ويزيد من جهة أخرى الكولسترول المفيد في الجسم.
  • يساعد على التحكم بمستوى السكر بالدم عن طريق زيادة الحساسية لهرمون الإنسولين.

3. فوائد أوميغا 9

يعرف حمض الأوميغا 9 باسم حمض الأولييك (Oleic Acid)، إليك فوائده: 

  • يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب وهذا ما وجد في بعض الأبحاث التي تم فيها تناول 20 غم من حمض الأولييك يوميًا.
  • يقلل من مستوى الكولسترول في الدم.

الآثار الجانبية لأوميغا 3 6 9

كغيرها من المكملات الغذائية هناك آثار جانبية عند تناول الأوميغا بأنواعها المختلفة لنتعرف عليها في الآتي:

1. الآثار الجانبية لتناول الأوميغا 3

هناك بعض الآثار الجانبية لتناول أوميغا 3، إليك أهمها:

  • يؤثر حمض الأوميغا 3 على تخثر الدم، مما يجعله يتداخل مع الأدوية المسؤولة عن تخثر الدم، مثل دواء الوارفارين (Warfarin).
  • يسبب تناول الأوميغا 3 بعض الاضطرابات الهضمية البسيطة مثل: التجشؤ، وسوء الهضم، والإسهال.
  • يزيد تناول الأوميغا 3 من الأعراض الجانبية عند الأشخاص الذين يعانون من حساسية السمك.
  • يوجد في بعض المكملات الغذائية أوميغا 3 مع فيتامين أ وعند تناول فيتامين أ بكميات كبيرة ذلك يسبب سمية.

ويجدر بنا التنبيه إلى أنه ينبغي التأكد من مصدر المكمل الغذائي لتجنب الحصول على الأوميغا 3 من مصدر ملوث.

2. الآثار الجانبية لتناول أوميغا 6

في ما يأتي أهم الأعراض الجانبية والمحاذير لتناول الأوميغا 6، إليك أهمها: 

  • يزيد تناول حمض الأوميغا 6 من صعوبة التنفس عند مرضى انسداد الرئة المزمن.
  • يساعد تناول كميات كبيرة من حمض الأوميغا 6 على رفع ضغط الدم عند مرضى السكري، لذا تجنب تناوله إذا كنت مريض سكري.
  • يزيد الأوميغا 6 من نسبة الدهون الثلاثية في الدم، لذا إذا كنت تعاني من ارتفاع مستوى الدهون في الدم تجنب تناوله.

3. الآثار الجانبية لتناول أوميغا 9

يشترك الأوميغا 9 مع غيره من أنواع الأوميغا 3 6 بالآثار الجانبية الآتية: 

  • الغازات.
  • حساسية الجلد.
  • الإسهال.
  • الغثيان.
  • سوء الامتصاص.
  • ضعف في التذوق.

مصادر غذائية لأوميغا 3 6 9

إلى جانب المكملات الغذائية توجد الأوميغا 3 6 9 في مصادر غذائية متنوعة لنتعرّف عليها:

1. مصادر غذائية لأوميغا 3

في ما يأتي أهم المصادر الغذائية لأوميغا 3:

  • الأسماك بمختلف أنواعها، مثل: كبد الحوت، السالمون، والتونة.
  • المكسرات والبذور، مثل: بذور الكتان، والجوز.
  • الزيوت النباتية، مثل: زيت الكتان، وزيت الصويا.

2. مصادر غذائية لأوميغا 6

لنتعرّف على أهم المصادر الغذائية التي تحتوي أوميغا 6:

  • زيت العصفر.
  • الجوز.
  • زيت الكانولا أو زيت اللفت.
  • البيض.

3. مصادر غذائية لأوميغا 9

إليك أهم المصادر الغذائية التي تحتوي على أوميغا 9: 

  • زيت الزيتون.
  • زيت دوار الشمس.
  • الفول السوداني.
من قبل آلاء سليمان - الثلاثاء 2 شباط 2021