فوائد وأضرار ماء الكولاجين

تتوافر المكملات الغذائية التي تحتوي على الكولاجين في أشكال وأنواع عديدة ومن ضمنها ماء الكولاجين الذي هو محور حديثنا في هذا المقال.

فوائد وأضرار ماء الكولاجين

يعد الكولاجين من أكثر بروتينات الجسم توافرًا، إذ أنه من مكونات الأنسجة الضامة الرئيسة والتي تتواجد في أجزاء عديدة من الجسم، مثل: العضلات والبشرة والأوتار، وقد ازدادت مكملات الكولاجين شيوعًا في السنوات الأخيرة. 

في ما يأتي توضيح عن ماء الكولاجين:

ما هو ماء الكولاجين؟

يعد ماء الكولاجين هو أحد أنواع مكملات الكولاجين العديدة الذي يأتي على شكل سائل جاهز للشرب، وغالبًا ما يكون من نوع الكولاجين البحري المتحلل بالماء المهدرج.

ذلك يشير إلى حقيقة أن مصدر ماء الكولاجين هو الأسماك الذي خضع لعملية التحلل المائي التي تعمل على تكسير ألياف الكولاجين إلى سلاسل كولاجين صغيرة تعرف باسم ببتيدات الكولاجين، ويتميز ماء الكولاجين بالمزايا الاتية: 

  • يتم هضم ماء الكولاجين وامتصاصه إلى مجرى الدم بشكل أسرع وأكثر كفاءة مقارنة مع المكملات الغذائية الصلبة التي تجعل الجسم يعمل بجهد أكبر لاستخراج العناصر الغذائية منها.
  • هناك العديد من الدراسات العلمية التي تدعم فعالية شرب ماء الكولاجين، وخاصة أنه تم التأكيد على أن ماء الكولاجين يحفز إنتاج الكولاجين في الجسم ويعزز تجديد الجلد والأنسجة الأخرى.
  • يمكن شرب ماء الكولاجين بكل راحة وسهولة أثناء التنقل، دون الحاجة إلى تخفيفه أو مزجه بالماء.
  • يمكن تعبئة جرعة أكثر تركيزًا من المكونات الحيوية في حصة صغيرة عندما يكون المنتج على شكل سائل على عكس المسحوق أو الأقراص.

فوائد ماء الكولاجين

يوفر تناول مكملات الكولاجين التي تشمل ماء الكولاجين الفوائد الاتية للجسم:

1. تحسين صحة البشرة

يعد الكولاجين مكون رئيس للبشرة، ويلعب دورًا في تقويتها ومنحها المرونة والرطوبة، لذا عند تناول مكملات الكولاجين فإن ذلك يقلل من التجاعيد التي تظهر مع التقدم بالعمر نتيجة إنتاج الجسم للكولاجين بكميات أقل، مما يبطئ من شيخوخة البشرة.

2. المساعدة في تخفيف الام المفاصل

ثبت أن مكملات الكولاجين تساعد في تخفيف الالتهاب والحفاظ على سلامة الغضاريف من خلال تحفيز تكوين الكولاجين في الجسم أيضًا، وهذا قد يساعد في تعزيز تخفيف الالام عند مرضى المفاصل، مثل: الفصال العظمي (Osteoarthritis).

3. يمكن أن يمنع فقدان كثافة العظام

قد يزيد تناول الكولاجين من كثافة المعادن داخل العظام ويقلل من نسب بروتينات الدم المسؤولة عن تعزيز انخفاض كثافة العظام، وهذا بدوره يحمي من خطر الإصابة بأمراض العظام بما في ذلك هشاشة العظام.

4. دعم كتلة العضلات

أفادت بعض الأبحاث أن تناول الكولاجين يعمل على زيادة نمو وقوة العضلات عند الأفراد الذين يعانون من انخفاض كتلة العضلات الناجم عن التقدم بالعمر.

5. تعزيز صحة القلب

يمكن أن يساعد تناول الكولاجين في تقليل العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بأمراض القلب كتصلب الشرايين.

6. الحفاظ على صحة الشعر والأظافر

قد يؤدي تناول الكولاجين إلى زيادة قوة الأظافر، كما أنه يساعد في تعزيز نمو الشعر والأظافر.

أضرار ماء الكولاجين

تمتاز مكملات الكولاجين بأنه لا توجد لها أي اثار جانبية معروفة، ويرجع سبب ذلك إلى حقيقة أن الكولاجين موجود بشكل طبيعي في أجسامنا مما يجعله أكثر أمانًا من المكملات الغذائية الأخرى.

المشكلة الوحيدة التي تم الإبلاغ عنها هي مشاكل بسيطة في المعدة، نتيجة حساسية المعدة ومشاكل في الجهاز الهضمي، لذا يفضل اختيار ماء الكولاجين المهدرج أو ببتيدات الكولاجين في حال حدوث اضطراب في المعدة.

لأنه يتواجد في جزيئات أصغر مما يجعل عملية الهضم أسهل، وبالرغم من أنه طبيعي وامن، إلا أنه يفضل إبعاده عن متناول الأطفال وعدم استخدامه من قبل كبار السن.

كما أن بعض مكملات الكولاجين مصنوعة من أطعمة غذائية شائعة مسببة للحساسية، مثل: الأسماك والمحار والبيض، لذا يفترض تجنب استخدام هذه الأنواع من الكولاجين من قبل الأشخاص الذين لديهم حساسية من هذه الأطعمة لمنع الحساسية.

من قبل ديما تيم - الاثنين ، 5 أكتوبر 2020