قراءة ملصقات الأغذية: نصائح إذا كنت تعاني من داء السكري

يمكن لملصقات الأغذية أن تكون أداة ضرورية للتخطيط لتناول وجبات مناسبة لمرضى داء السكري. يجب مراعاة ما يلي عند مقارنة ملصقات الأغذية.

قراءة ملصقات الأغذية: نصائح إذا كنت تعاني من داء السكري
محتويات الصفحة

عندما تكون مصابًا بداء السكري، فإن النظام الغذائي يعتبر جزءًا حيويًا من خطة العلاج. مما لا شك فيه أنك تعرف ما تتناوله - شطيرة الديك الرومي وكوب الحليب الخالي من الدسم وعصا شوكولاتة الفودج بوب الخالية من السكر. ولكن هل انتبهت إلى تفاصيل ما تتناوله، مثل السعرات الحرارية، وإجمالي الكربوهيدرات والألياف والدهون والملح والسكر؟ قد تساعدك قراءة ملصقات الأغذية على اتخاذ أفضل الخيارات.

ابدأ بقائمة المكونات

عند الاطلاع على ملصقات الأغذية، ابدأ بقائمة المكونات.

  • ركِّز عينيك على المكونات الصحية التي تناسب مرضى القلب، مثل دقيق القمح الكامل وفول الصويا والشوفان. كما تحسِّن الدهون الأحادية غير المشبعة - مثل زيت الزيتون والكانولا والفول السوداني - من صحة القلب.
  • تجنب المكونات غير الصحية، مثل الزيوت المهدرجة أو المهدرجة جزئيًا.

ضع في اعتبارك أن المكونات يتم سردها تنازليًا بحسب وزنها. يتم سرد المكون الرئيسي (الأثقل) في البداية، ثم يليه المكونات الأحرى المستخدمة بكميات أقل.

فكر في الكربوهيدرات في السياق

إذا كان مخططك لتناول الوجبات يعتمد على كمية الكربوهيدرات، فإن ملصقات الأغذية تعتبر أداة أساسية.

  • اطلع على مجموع الكربوهيدرات، وليس فقط السكر: احسب جرامات إجمالي الكربوهيدرات - وهي تشمل السكر والكربوهيدرات المعقدة والألياف - وليس فقط عدد جرامات السكر. إذا كان اهتمامك منصبًا على محتوى السكر، فقد تفوتك الأطعمة المغذية الغنية بالسكر طبيعيًا، مثل الفواكه والحليب. وقد تسرف في تناول أطعمة لا تحتوي على سكر طبيعي أو مضاف، ولكنها غنية بالكربوهيدرات، مثل أنواع معينة من الحبوب والقمح.
  • لا تفوتك الأطعمة الغنية بالألياف: قم بإيلاء اهتمام خاص بالأطعمة الغنية بالألياف. ابحث عن الأطعمة التي تحتوي على ثلاثة جرامات أو أكثر من الألياف. عند حساب عدد الكربوهيدرات، إذا كان الطعام يحتوي على أكثر من خمسة جرامات من الألياف، فيمكنك طرح نصف إجمالي جرامات الألياف من إجمالي الكربوهيدرات للحصول على القيمة الحقيقية لعدد الكربوهيدرات. تساعد الأطعمة الغنية بالألياف على تقليل امتصاص الكربوهيدرات الأكثر بساطة.

صورة لملصق غذائي

ضع المنتجات الخالية من السكر في نصابها الصحيح

  • إذ إن خلوها من السكر لا يعني خلوها من الكربوهيدرات: قد تلعب الأطعمة الخالية من السكر دورًا في النظام الغذائي المناسب لمرضى داء السكري، ولكن تذكر أيضًا أن تضع الكربوهيدرات في اعتبارك. تعني ملصقة خالٍ من السكر أن الوجبة تحتوي على أقل من 0.5 جرام من السكر. عند الاختيار بين المنتجات القياسية ونظرائها الخالية من السكر، قارن بين الملصقات الموجودة على الأطعمة. إذا كان المنتج الخالي من السكر يحتوي على نسبة من الكربوهيدرات أقل بشكل ملحوظ، فقد يكون هو الخيار الأفضل. ولكن إذا كان هناك اختلاف بسيط في عدد جرامات الكربوهيدرات بين نوعي الطعام، فاجعل التذوق - أو السعر - دليلك في تحديد نوع الطعام الأنسب.
  • إن عبارة "بدون سكر مضاف" لا تعني بالضرورة أنه بدون كربوهيدرات: وينطبق التحذير نفسه على المنتجات التي تحمل ملصقة "خالي من السكر". على الرغم من أن هذه الأطعمة لا تحتوي على مكونات غنية بالسكر ولم يتم إضافة سكر أثناء تصنيعها أو تعبئتها، إلا أن الأطعمة التي لا تحتوي على سكر مضاف قد لا تزال غنية بالكربوهيدرات.
  • تحتوي الكحوليات السكرية على كربوهيدرات وعلى سعرات حرارية أيضًا: وبالمثل، فإن المنتجات التي تحتوي على الكحوليات السكرية - مثل سوربيتول وزيليتول ومانيتول - ليست بالضرورة منخفضة الكربوهيدرات أو السعرات الحرارية.

احذر من المنتجات الخالية من الدهون

يحتوي كل جرام من الدهون على أكثر من ضعف السعرات الحرارية الموجودة في الجرام من الكربوهيدرات أو البروتينات. إذا كنت تحاول فقدان الوزن الزائد، فإن الأطعمة الخالية من الدهون هي ما تحتاجه تحديدًا لذلك. ولكن لا تنخدع بملصقات الأغذية التي تشير إلى "خالٍ من الدهون".

  • فقد لا تزال الوجبة الخالية من الدهون تحتوي على كربوهيدرات: قد تحتوي الأطعمة الخالية من الدهون على كمية أكبر من الكربوهيدرات وتحتوي على نفس كمية السعرات الحرارية تقريبًا الموجودة في المنتج القياسي من الطعام نفسه. ما الدرس المستفاد؟ تمامًا كما خمنته. قارن بين ملصقات الأغذية للمنتجات الخالية من الدهون والقياسية بعناية قبل اتخاذ أي قرار.

وتذكر أن إجمالي كمية الدهون المذكورة على ملصقات الأغذية لا تعكس الحقيقة بأكملها. ابحث عن توزيع أنواع الدهون.

  • اختيار الدهون الأفضل لصحتك: على الرغم من أن الدهون الأحادية غير المشبعة والدهون المتعددة غير المشبعة تظل غنية بالسعرات الحرارية، إلا أنها يمكن أن تساعد على تقليل الكوليسترول وحماية القلب.
  • الحد من الدهون غير الصحية: تزيد الدهون المشبعة والدهون المتحولة من مستوى الكوليسترول وكذلك من خطورة الإصابة بأمراض القلب.

تعرَّف على ما يعتبر أطعمة خالية

بينما تساعدك ملصقات الأغذية على استبعاد بعض الأطعمة، إلا أنه يمكنها أيضًا أن تكون بمثابة دليلك للأطعمة الخالية. تعتبر الأطعمة الخالية هي الأطعمة التي تحتوي على:

  • أقل من 20 سعر حراري في الوجبة
  • أقل من 5 جرامات من الكربوهيدرات في الوجبة

يمكنك إدخال بعض الأطعمة الخالية في نظامك الغذائي بقدر ما تريد. ومن أمثلتها:

  • المشروبات الغازية الخالية من السعرات الحرارية
  • الهلام ذات النكهة الخالي من السكر
  • العلكة الخالية من السكر

احسبها بدقة

  • انتبه لأحجام الوجبة: قد تختلف أحجام الوجبة الواردة في ملصقات الأغذية عن أحجام الوجبة في مخطط وجباتك. إذا تناولت ضعف حجم الوجبة المبينة على الملصق، فإنك أيضًا تضاعف السعرات الحرارية والدهون والكربوهيدرات والبروتينات والصوديوم وغيرها من المحتويات.
  • فكر في أهدافك اليومية من السعرات الحرارية: ينطبق الشيء نفسه على القيمة اليومية المبينة على ملصقات الأغذية. تساعدك هذه النسبة - التي تستند إلى نظام غذائي مكون من 2000 سعر حراري في اليوم - على قياس مقدار عنصر غذائي محدد في الوجبة مقارنة بالتوصيات الخاصة باليوم بأكمله. وتعتبر النسبة خمسة في المئة أو أقل منخفضة؛ بينما تعتبر النسبة 20 في المئة أو أكثر عالية. ابحث عن الأطعمة التي تحتوي على الدهون والكوليسترول والصوديوم في النهاية السفلية للقيمة اليومية، وحافظ على الألياف والفيتامينات والمعادن في النهاية العلوية. إذا أوصى الطبيب أو اختصاصي تغذية معتمد بزيادة السعرات الحرارية أو تقليلها عن 2000 سعر حراري في اليوم، فقد تحتاج إلى ضبط النسبة المئوية تبعًا لذلك - أو استخدام تلك النسبة المئوية ببساطة كإطار عام للرجوع إليها.

خلاصة القول

ما تتناوله راجعٌ لك. سواءً أكنت تحاول تقليل مقدار الدهون والكوليسترول والصوديوم في نظامك الغذائي أو زيادة مقدار الألياف والحبوب الكاملة وغيرها من العناصر الغذائية الصحية، فاستخدم ملصقات الأغذية للمساعدة في تلبية أهدافك المتمثلة في تناول طعام صحي.

من قبل ويب طب - الخميس ، 27 أبريل 2017