كيف يتم تصنيف الدم؟

كيف يتم تصنيف الدم؟ تعرف في المقال الآتي على أهم المعلومات حول كيفية تصنيف الدم والأنظمة المتبعة لذلك.

كيف يتم تصنيف الدم؟

كيف يتم تصنيف الدم؟ وما هي أهمية هذا الأمر؟ إليك التفاصيل فيما يأتي:

كيف يتم تصنيف الدم؟ 

تتشابه المكونات الأساسية للدم والتي تتألف من كريات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية الموجودة في بلازما الدم، ولكن هناك تصنيفات مختلفة من الدم يتم تقسيمها بناءً على وجود بروتينات معينة على سطح كريات الدم الحمراء تدعى المستضدات (Antigens).

إذ يؤدي دخول المستضدات إلى تحفيز الجهاز المناعي وإطلاق أجسام مضادة (Antibodies) في حال عدم توافقها مع دم الجسم، وتعد فصيلة الدم إحدى الصفات الموروثة عن طريق الجينات، حيث يعتمد تحديد فصيلة الدم على فصيلة دم كل من الأب والأم.

ولكن كيف يتم تصنيف الدم؟ يتم تحديد فصيلة الدم كما الاتي: 

1. نظام تصنيف الدم ABO

يتم تصنيف الدم إلى أربعة فصائل اعتمادًا على نوع المستضدات الموجودة على سطح كريات الدم الحمراء في حال وجودها كالاتي:

  • فصيلة الدم A: تحتوي هذه الفصيلة على المستضد A مع وجود أجسام مضادة للمستضد B.
  • فصيلة الدم B: تحتوي هذه الفصيلة على المستضد B مع وجود أجسام مضادة للمستضد A.
  • فصيلة الدم AB: تحتوي هذه الفصيلة على كلا النوعين من المستضدات A وB، وتفتقر إلى وجود الأجسام المضادة.
  • فصيلة الدم O: لا تحتوي هذه الفصيلة على أي مستضد، لكن تمتاز بوجود أجسام مضادة لكلا النوعين.

2. نظام تصنيف الدم RH

يعتمد نظام تصنيف الدم هذا على وجود بروتين RH أو ما يسى العامل الريسوسي على سطح كريات الدم الحمراء.

وعند وجود هذا المستضد يشار إليه برمز +RH موجب، أما في حال عدم وجوده فيتم الإشارة إليه برمز -RH سالب، مما يعطي التصنيف النهائي لفصائل الدم الشكل الاتي:

  • فصيلة الدم +A.
  • فصيلة الدم -A.
  • فصيلة الدم +B.
  • فصيلة الدم -B.
  • فصيلة الدم +AB.
  • فصيلة الدم -AB.
  • فصيلة الدم +O.
  • فصيلة الدم -O. 

أهمية تصنيف الدم؟

عرفت فيما سبق كيف يتم تصنيف الدم؟ وتكمن أهمية معرفة فصائل الدم في عملية نقل الدم من شخص إلى اخر، فيجب أن يكون هناك توافق بين دم المتبرع والمتلقي. 

يسمى حامل فصيلة الدم +AB بالمتلقي العالمي، فهو يستطيع استقبال الدم من كافة الفصائل الأخرى، بينما يسمى حامل فصيلة الدم -O بالمانح العالمي، حيث يستطيع التبرع بالدم لكافة الفصائل الأخرى.

على الرغم من عدم توافق فصيلة الدم +O مع جميع فصائل الدم الأخرى، إلا أن ما يعادل 80% من الأشخاص يحملون فصيلة دم موجبة، الأمر الذي يجعلها من أكثر الفصائل طلبًا في المستشفيات، ويتم الاعتماد عليها في حالات الإصابات الخطيرة وفقدان الدم الكبير.

حيث تقوم العديد من المشافي بالاستعانة بفصيلة الدم +O في عمليات نقل الدم في سيارات الإسعاف والحالات الاضطرارية التي قد تودي بحياة المصاب حتى إن كانت فصيلة دم المصاب مجهولة بسبب توافرها بنسبة أكبر من فصيلة الدم -O. 

ويستطيع حامل فصيلة الدم +O التبرع لجميع فصائل الدم الموجبة الأخرى، بينما لا يستطيع الاستلام إلا من نفس فصيلته أو فصيلة دم -O.

من قبل د. ميساء النقيب - الأربعاء ، 22 يوليو 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 14 سبتمبر 2021