لمحة تشريحية عن العمود الفقري

يتصل العمود الفقري في الأعلى مع الجمجمة وفي الأسفل مع الحوض، وهو يتكون من 24 فقرة متحركة إضافة إلى 7 فقرات أخرى ملتحمة. اليكم لمحة تشريحية عن العمود الفقري

لمحة تشريحية عن العمود الفقري

يتصل العمود الفقري في الأعلى مع الجمجمة وفي الأسفل مع الحوض، وهو يتكون من 24 فقرة متحركة إضافة إلى 7 فقرات أخرى ملتحمة تشكل القسم السفلي من العمود الفقري (العجز والعصعص).

يقسم العمود الفقري إلى المناطق التالية:

1. الفقرات الرقبية وعددها 7 فقرات تشكل الانحناء الرقبي للعمود الفقري حيث تنحني هذه الفقرات بشكل طبيعي للأمام.
2. الفقرات الظهرية أو العمود الفقري الصدري وعددها 12 فقرة ويكون انحناء العمود الفقري في هذه المنطقة نحو الخلف، وتتصل الفقرات الظهرية مع الأضلاع التي تكون القفص الصدري.
3. الفقرات القطنية وعددها 5 فقرات وهي تشكل منطقة أسفل الظهر ويكون انحناء العمود الفقري في هذه المنطقة للأمام بنفس جهة انحناء العمود الرقبي.
4. العجز المكون من 5 فقرات ملتحمة مع بعضها مشكلة قطعة عظمية واحدة مثلثية الشكل تقع تحت العمود الفقري القطني مباشرة.
5. العصعص ويتكون من 4 أو 5 فقرات ملتحمة وهو القسم الانتهائي من العمود الفقري.

تتكون كل فقرة من جسم الفقرة وهو القسم الأمامي منها ومن بروزات عظمية عديدة ندعوها النواتئ ترتكز العضلات عليها، ويوجد في مركز كل فقرة حفرة محمية بالعظم المحيط بها، وتشكل الحفر مع بعضها قناة ضمن العمود الفقري هي القناة الشوكية التي يسكنها النخاع الشوكي.
يوجد بين كل فقرتين وسادة اسفنجية اسطوانية الشكل ندعوها القرص بين الفقرات (أو الديسك)، ويتكون هذا القرص من نواة جيلاتينية طرية ندعوها النواة اللبية تتوضع في مركز القرص، ويحيط بها حلقة ليفية قوية مكونة من شرائح متوضعة بشكل متحد المركز تماماً مثل شرائح البصل، ويعتبر القرص بين الفقرات مفصلاً يسمح بحركة العمود الفقري. وهناك 23 قرصاً بين الفقرات يشكلون ثلث ارتفاع العمود الفقري ويخضعون لعمل مستمر، فهذه الأقراص هي التي تمتص الصدمات وتغيرات الضغط التي يخضع لها العمود الفقري، وتكون وظيفة الفقرات الصلبة تحويل هذه الضغوط إلى الأقراص بين الفقرات الملزمة بالتكيف مع الضغوط المختلفة، وفي الحقيقة يؤدي تعرض القرص إلى ضغط شديد إلى تسطح النواة اللبية بغية توزيع الضغط على أكبر مساحة ممكنة، وهذا يؤدي إلى تمدد الحلقة الليفية. وأثناء الراحة يحدث العكس حيث تشتد ألياف الحلقة الليفية ويستعيد القرص ارتفاعه الطبيعي.
يسكن الحبل الشوكي ضمن القناة الفقرية التي تؤمن له مسكناً قوياً يحميه من الرضوض المختلفة، وهناك 31 زوجاً من الأعصاب الشوكية التي تخرج من النخاع الشوكي عبر الثقب بين الفقرات. ينتهي الحبل الشوكي عند الفقرة القطنية الأولى، وينقسم بعدها إلى عدة جذور عصبية تسير إلى أسفل الجسم والطرفين السفليين وتشكل ما ندعوه ذيل الفرس.
تمثل الفقرات مع بعضها وحدة متكاملة مدهشة متناسقة مع بعضها ومع البنيات المحيطة بها وهي العضلات الظهرية والأربطة الليفية القوية التي تثبت العمود الفقري وتجعل الفقرات متماسكة وإن حدوث أي خلل في الفقرات أو الأربطة أو العضلات أو الأعصاب يــؤدي إلى زعزعة التوازن والتناسق وحدوث ألم الظهر.

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 4 أغسطس 2015