لون دم الحيض: ماذا يعني؟

يبدأ الحيض لدى معظم النساء بين الفترة العمرية الواقعة بين 12-13 سنة، ويمكن ملاحظة تغيير لون دم الحيض، فماذا يعني هذا؟

لون دم الحيض: ماذا يعني؟

الحيض هو الفترة التي تقتصر على نزول الدم من المهبل، وعادة ما يكون كل 21-35 يومًا، ويختلف باختلاف طبيعة جسم المرأة، هناك الكثير من الأمور المثيرة المتعلقة بالموضوع مثل لون دم الحيض!

جدير بالذكر أن هناك بعض الدلالات للون الحيض، والتي من شأنها أن تشير لبعض الأمور المتعلقة بصحة المرأة.

تلاحظ المرأة تغيير لون دم الحيض من الأسود إلى الأحمر الفاتح، والذي يشمل البني والبرتقالي في بعض الأحيان، إلا أن معظم هذه الألوان صحية ولا تثير القلق.

دلالات تغيير لون الحيض

إليك أهم الألوان ودلالاتها:

1- لون دم الحيض الأسود

قد تصابين بالهلع عندما تلاحظين أن لون دم الحيض لديك أسود، لكن لا داعي لذلك.

اللون الأسود مقترن بالبني، وهو لون الدم القديم، أي أنه أخذ وقتًا أطول حتى غادر الرحم ومنطقة المهبل.

2- اللون البني

كما ذكرنا فهو مشابه للأسود، أي أنه دم عتيق أو قديم.

بمعنى أنه قد تم أكسدة الدم، وهذا اللون عادة ما يظهر خلال:

  • بداية أو نهاية الحيض: وعندما يكون تدفق الدم بطيئًا ويحتاج لوقت أطول حتى يخرج.
  • الهلابة: وهو الدم الذي يبدأ بعد الولادة ويكون غزيرًا في أول أربع أيام تقريبًا.
  • الحمل: إن كنت تعانين من النزيف خلال الحمل، قد يكون بعضه باللون البني، وذلك يشير إلى توقفه. ينصح باستشارة الطبيب في أي حالة نزيف خلال الحمل.

3- الحيض باللون الأحمر الغامق

هذا اللون تلاحظه المرأة بعد الاستيقاظ، أو بعد أن تكون قد استلقت لفترة من الوقت.

يعني لون دم الحيض الأحمر الغامق أن الدم كان في داخل الجسم لفترة من الوقت لكنه ليس كافيًا حتى يتأكسد.

إلى جانب ذلك، فإن هذا اللون مرتبط في:

  • نهاية الحيض: بعد أن تبدأ الدورة بالتدفق ببطء
  • الهلابة: بداية هذا النزيف تكون غزيرة، وقد تحتوي بعض التخثرات الدموية التي تكون باللون الأحمر الغامق.

4- اللون الأحمر الفاتح

قد تبدأ الدورة الشهرية باللون الأحمر الفاتح، وهذا يعني أن الدم جديد ويتدفق بسرعة.

قد يستمر دم الحيض باللون الأحمر الفاتح طوال الفترة، لكن في حال تباطئ تدفق الدم قد يتحول إلى اللون الأحمر الغامق أو البني.

إضافة إلى هذا، فأن اللون الأحمر الفاتح قد يشير إلى:

  • عدوى: والتي قد تسبب نزيف بين فترات الحيض، والتي تستدعي استشارة الطبيب
  • الحمل: في معظم الحالات تعاني الحوامل من نزيف خلال فترة الحمل، وينصح بالتحقق من الموضوع مع الطبيب دائما.
  • الورم الليفي الرحمي: وهي أورام غير سرطانية قد تسبب تدفق غزير للحيض أو بغير فترة الحيض.

5- لون دم الحيض الوردي

قد يكون دم الحيض في بدايته أو نهايته وردي اللون، وبالأخص إن كنت تعانين من تنقيط.

هذا اللون يشير إلى أن الدم قد اختلط مع السوائل الموجودة في عنق الرحم، كما قد تشير إلى:

  • الهلابة: بعد الأيام الأربعة الأولى من هذه الفترة، يبدأ لون الدم بالتحول إلى الوردي أو البني.
  • انخفاض مستوى الاستروجين: فهذا الهرمون يساعد في استقرار بطانة الرحم، وفي حال انخفاضه قد يسبب نزول أو سقوط بطانة الرحم بأي وقت.
  • تنقيط بين الدورات: وبالأخص في فترة التبويض.

6- اللون البرتقالي

عندما يختلط دم الحيض مع الافرازات الموجودة في عنق الرحم، قد يظهر باللون البرتقالي أيضًا.

إلا أن هذا اللون قد يكون نتيجة:

  • انغراس البويضة في الرحم
  • عدوى ما.

7- لون الحيض الرمادي

في حال لاحظت وجود هذا اللون، فعليك استشارة الطبيب فورًا.

هل من الممكن اختلاف لون الحيض خلال الحيض الواحد؟

هو من أكثر الأسئلة التي تدور في ذهن المرأة بعد قرائتها للمعلومات السابقة، والجواب لهذا السؤال هو نعم بالتأكيد.

من المهم أن تعرفي أن لون الحيض قد يختلف أيضًا من حيض لاخر، لكن في حال لاحظت التالي، من المهم استشارة الطبيب:

  • استمرار الحيض الواحد لأكثر من سبعة أيام
  • غزارة الحيض طوال الوقت
  • عدم انتظام الحيض
  • اختفاء الحيض لأكثر من ثلاثة أشهر
  • النزيف المهبلي عند الحمل.
من قبل رزان نجار - الأربعاء ، 20 فبراير 2019