ما هي أنواع التوحد؟

يُعد التوحد مجموعة من الاضطرابات السلوكية والتواصلية والاجتماعية التي تؤثر على التواصل بأشكاله مع الآخرين، تعرف على أنواع التوحد في الآتي.

ما هي أنواع التوحد؟

التوحد (Autism) هو اضطراب عصبي يؤثر على سلوك واتصال الفرد مع الاخرين، يبدأ في مراحل الطفولة ويستمر طوال الحياة.

يؤثر مرض التوحد على تفاعل الفرد مع الاخرين والتواصل وطريقة التعلم، حيث تظهر لدى مرضى التوحد صعوبة في فهم مشاعر الاخرين وما يفكرون به، مما ينعكس سلبًا على قدرتهم على التعبير عن أنفسهم بالكلمات أو الإيماءات أو تعابير الوجه.

تعرف على أنواع التوحد المختلفة في ما يأتي:

أنواع التوحد

يبدأ عادةً اضطراب طيف التوحد في مراحل الطفولة المبكرة، وغالبًا تظهر الأعراض على الأطفال خلال السنة الأولى من العمر، لا يوجد علاج لاضطراب التوحد ولكن يساعد العلاج السلوكي المبكر في تحسين حياة الطفل.

يوجد العديد من الأنواع للتوحد، وتشمل الاتي:

  • متلازمة أسبرغر (Asperger’s syndrome)

يعاني الأشخاص المصابون بمتلازمة أسبرغر من أعراض معتدلة، تبدأ الأعراض في الظهور في وقت مبكر من الحياة، ويعاني المصاب من الأعراض الاتية:

  1. مشكلات في الاتصال البصري مع الاخرين. 
  2. إظهار القليل من العواطف. 
  3. عدم فهم الإشارات الاجتماعية الواضحة للأشخاص الاخرين، وتشمل لغة الجسد أو التعبيرات على وجوه الناس. 
  4. عدم القدرة على التفاعل الاجتماعي مع الاخرين. 
  5. مشكلات في اللغة.
  6. السلوكيات المتكررة.

تم اكتشاف متلازمة أسبرغر في أربعينيات القرن الماضي، ويتميز اضطراب أسبرغر أنه أقل حدة من أنواع التوحد الأخرى، ويفتقر للتأخيرات اللغوية ويكون الطفل طبيعيًا من ناحية الذكاء. 

يتم تشخيص اضطراب أسبرغر عن طريق عدة معايير، تشمل ما يأتي:

  1. وجود ضعف شديد في التفاعل الاجتماعي.
  2. سلوكيات وأنماط وأنشطة متكررة ومقيدة. 
  • اضطراب التوحد (Autistic Disorder)

التوحد الكلاسيكي أو اضطراب التوحد هو أحد أنواع التوحد، يعاني المريض من نفس أعراض متلازمة أسبرغر ولكن تكون أكثر حدة، حيث يعاني المريض من الاتي:

  1. تحديات اجتماعية.
  2. تأخيرات لغوية.
  3. تحديات تواصلية.
  4. سلوكيات واهتمامات غير عادية.
  5. إعاقة ذهنية

يظهر اضطراب التوحد عند الأطفال الأكبر من 3 سنوات.

  • اضطراب الطفولة (Childhood Disintegrative disorder)

يعرف أيضًا بمتلازمة هيلر (Heller’s syndrome) وهو أحد أنواع التوحد.

ينمو الأطفال بشكل طبيعي من ناحية المهارات اللغوية والاجتماعية والفهم لمدة عامين على الأقل، ثم تبدأ مشاكل التواصل والمهارات الاجتماعية لديهم بشكل سريع، ويعد هذا النوع هو الأكثر ندرة حيث يصيب 2 من كل 100,000 طفل تقريبًا، وهو الأكثر شدة من بين الأنواع الأخرى.

وعادًة يظهر على الأطفال بين 2 و4 سنوات، ومن الممكن أن يصاب الأطفال بنوبات صرع، حيث يفقد الطفل على الأقل اثنين من المهارات المكتسبة الاتية:

  1. مهارات اللغة التعبيرية وهي اللغة المنطوقة أي ضعف في القدرة على الكلام وتوصيل الفكرة للاخرين.
  2. مهارات الاستقبال اللغوي أي ضعف في القدرة على فهم اللغة والاستماع.
  3. المهارات الاجتماعية والسلوكيات التكيفية.
  4. الرعاية الذاتية.
  5. السيطرة على المثانة والأمعاء.
  6. مهارات اللعب مع الأطفال.
  7. مهارات القيادة (Motor Skills).

كما يجب أن يكون الطفل غير طبيعي في اثنتين على الأقل من الاتي:

  1. القدرة على بدء المحادثة مع الاخرين والحفاظ عليها.
  2. السلوك المقيد والمتكرر.
  3. ضعف السلوكيات غير اللفظية.
  • اضطراب النمو الشامل (Pervasive Developmental Disorder)

اضطراب النمو الشامل أو التوحد غير النمطي (Atypical Autism) هو أحد أنواع التوحد، ويعاني المصابون من أعراض أكثر شدة من متلازمة أسبرغر ولكن أقل شدة من التوحد الكلاسيكي.

تظهر لدى المصابين مشكلات اجتماعية وتواصلية فقط، وتشمل مشكلات في استخدام اللغة وفهمها، واللعب غير المعتاد مع الألعاب والأشياء الأخرى، وعدم تقبل التغيرات، وحركات الجسم المتكررة. 

يلاحظ الاباء الأعراض عند أبنائهم في وقت مبكر على الرغم أن العمر النموذجي يكون قبل 3 سنوات.

من قبل د. بيسان شامية - الثلاثاء ، 14 يوليو 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 6 أبريل 2021