ما هو تحليل سائل البروستاتا؟

يعاني العديد من الرجال من مشاكل صحية متعلقة بالبروستاتا والتي تتطلب إجراء تحليل سائل البروستاتا لتشخيصها وعلاجها بشكل صحيح، فما هو اختبار سائل البروستاتا؟

ما هو تحليل سائل البروستاتا؟

تعتبر البروستاتا غدة لها شكل الجوزة، وهي أحد أجزاء الجهاز التناسلي الذكري، وتحيط بها العضلات والأعصاب، وظيفتها الأساسية هي تكوين السائل الذي يضاف إلى السائل المنوي لحماية الحيوانات المنوية وتنشيطها أثناء انتقالها إلى البويضة.

 حيث يمر من خلالها الإحليل الذي هو عبارة عن أنبوب ينقل البول والسائل المنوي إلى خارج الجسم.

قد تتعرض البروستاتا لعدد من المشاكل الصحية، كالتهاب البروستاتا الذي يعتبر أكثرها شيوعًا عند الرجال الذين تقل أعمارهم عن 50 عامًا

بينما يشيع حدوث تضخم البروستاتا الحميد عند الرجال الأكبر سنًا من ذلك، الذين قد يكونوا معرضين للإصابة بسرطان البروستاتا أيضًا ولكن بنسبة أقل.

وعند الاشتباه بوجود أحد هذه المشاكل الصحية، سيقوم مقدم الرعاية الصحية في البداية بإجراء فحص المستقيم بالإصبع (DRE) الذي يتضمن أيضًا تحليل سائل البروستاتا من خلاله، وذلك ليتم تشخيص هذه المشاكل بشكل صحيح، فما هو تحليل سائل البروستاتا؟

ما هو تحليل سائل البروستاتا؟

أثناء الفحص البدني للبروستاتا عن طريق فحص المستقيم بالإصبع، سوف يقوم الطبيب بإدخال إصبعه الذي تمت تغطيته بالقفاز والمادة المزلقة إلى المستقيم الذي منه يشعر بالبروستاتا التي تقع بجانبه.

وعندها سيضغط عليها ليرى إن كانت متضخمة أو يوجد أي كتل عليها، قد تتطلب المزيد من الفحوصات، وبالرغم من كونه إجراء مزعج بعض الشيء إلا أنه لا يستغرق وقتًا طويلًا.

يقوم العديد من مقدمي الرعاية الصحية بإجراء هذا الفحص كجزء من الفحص البدني الروتيني للرجال الذين يبلغون 50 عامًا أو أكثر، سواء كان الرجل يعاني من مشاكل في المسالك البولية أم لا.

ولكن عند اشتباه الطبيب في إصابة المريض بالعدوى، فقد يقوم بتدليك البروستاتا أثناء فحص المستقيم بالإصبع، وذلك بهدف تفريغ السائل من قنوات البروستاتا، وبالتالي يمكن الحصول على سائل البروستاتا ليتم فحصه تحت المجهر بحثًا عن أي علامات قد تدل على وجود التهاب أو عدوى أو أي مشاكل صحية أخرى. 

غالبًا يستطيع المريض القيام بأنشطته اليومية بعد الفحص مباشرة، ولكن قد يكون هناك بعض النزيف من المستقيم بعد هذا الإجراء، خاصة إذا كان المريض يعاني من البواسير أو الشقوق الشرجية، وفي حال استمر النزيف أو كان شديدًا، فيجب عليه مراجعة الطبيب بشكل فوري.

بالإضافة إلى تحليل سائل البروستاتا، فقد يتم تحليل البول أيضًا، للتأكد من علامات العدوى وفحصها، وقد توضح نتائج هذه الفحوصات للطبيب فيما إذا كانت هذه العدوى موجودة في الإحليل أو المثانة أو البروستاتا.

من قبل ديما تيم - الأحد ، 14 يونيو 2020