ما هي غازات المعدة؟

غازات المعدة عبارة عن مشكلة صحية شائعة ومزعجة وتصيب العديد من الناس، فما هي تحديدًا؟ وكيف من الممكن التخلص منها؟ إليك كافة التفاصيل في هذا المقال.

ما هي غازات المعدة؟

يقدم لك هذا المقال أهم المعلومات حول غازات المعدة كما الآتي:

ما هي غازات المعدة؟

غازات المعدة تعرف بأنها تراكم للغازات في داخل الجهاز الهضمي وبالأخص المعدة مسببةً شعورًا بعدم الراحة.

عندما نقوم بتناول الطعام أو الشراب أو حتى ابتلاع اللعاب نبتلع كمية من الهواء أيضًا، ومع مرور الوقت يتراكم هذا الهواء في المعدة والأمعاء.

بشكل عام تتكون الغازات الموجودة في الجهاز الهضمي من النيتروجين والأكسجين، هذا يعني أنه خلال عملية هضم الطعام يتم إطلاق مجموعة أخرى من الغازات في المعدة والأمعاء، أهمها الهيدروجين والميثان وثاني أكسيد الكربون.

مع تراكم كل هذه الغازات في المعدة والأمعاء يكون على الجسم التخلص منها، سواء عن طريق الفم أو ما يعرف باسم التجشؤ، أو عن طريق فتحة الشرج وإطلاق الغازات، وعادة ما يصاب الإنسان بمشكلة غازات المعدة دون أن يدرك ذلك.

وتعد النوبات الخفيفة أو غير المتكررة من غازات المعدة ليست مدعاة للقلق عادة، ولكن حدوثها باستمرار يمكن أن يشير في بعض الأحيان إلى مشكلة معدية معوية تتطلب العلاج.

أعراض غازات المعدة

تشمل الأعراض الأكثر شيوعًا لغازات المعدة ما يأتي:

  • التجشؤ.
  • انتفاخ في المعدة.
  • ألم أو انزعاج في البطن.
  • تقلصات المعدة.
  • الشعور بالامتلاء.

في بعض الحالات قد تترافق غازات المعدة مع أعراض أخرى، مثل:

  • عسر الهضم.
  • حرقة في المعدة.
  • إسهال.
  • إمساك.

أسباب تراكم غازات المعدة

من الممكن أن تكون مشكلة غازات المعدة ناتجة عن العملية الطبيعية لعمل الجهاز الهضمي، أو نتيجة الإصابة بمشكلة تؤثر على عمل الجهاز الهضمي، ويمكن توضيح الأسباب عمومًا كما يأتي:

1. ابتلاع الهواء

عادة ما تكون غازات المعدة علامة على ابتلاع الهواء أثناء تناول الطعام والشراب، وهذا يمكن أن يسبب الشعور بالامتلاء.

ويلاحظ أن الشخص يبتلع المزيد من الهواء خلال الحالات الآتية:

  • تناول الطعام أو الشرب بسرعة كبيرة.
  • مضغ العلكة.
  • مص السكاكر الصلبة.
  • شرب المشروبات الغازية.
  • التدخين.
  • ارتداء أطقم أسنان غير مناسبة تقلل من كفاءة المضغ.

2. الارتجاع المعدي المريئي

وهو الحالة التي يتسرب فيها حمض المعدة ومحتوياتها بشكل متكرر من المعدة إلى المريء، ويترافق ذلك مع أعراض تشمل هي حرقة المعدة وغازات المعدة والتجشؤ.

وقد يلاحظ الأشخاص الذين يعانون من غازات المعدة الناجمة عن الارتجاع المعدي المريئي أن التجشؤ له طعم كريه أو يسبب تقيؤ الطعام.

3. بعض الأطعمة

الجدير بالذكر أنه في حال عدم تمكن المعدة والأمعاء من هضم الطعام بشكل كلي، من الممكن أن يصاب الشخص بغازات المعدة عندما يصل الطعام إلى منطقة الأمعاء الغليظة.

وهناك بعض الأطعمة التي من شأنها أن تسبب الإصابة بغازات المعدة، ومنها الآتي:

  • بعض الخضراوات، مثل: البروكلي والملفوف والقرنبيط والبصل.
  • البقوليات والحبوب الكاملة.
  • منتجات الألبان.
  • الخميرة.

4. أسباب أخرى

من الأسباب الأخرى التي من شأنها أن تسبب الإصابة بغازات المعدة هي الإصابة بمشاكل في الجهاز الهضمي ككل، أهمها الآتي: 

  • عدم القدرة على تحمل اللاكتوز.
  • الداء الزلاقي.
  • القولون العصبي.
  • الإمساك المزمن.

علاجات منزلية لمشكلة غازات المعدة

لا تصنف الإصابة بغازات المعدة بأنها حالة مرضية خطيرة، وعادة يكفي القيام ببعض التغييرات في نمط الحياة والغذاء من أجل التخلص من هذه المشكلة.

إليك بعض الطرق المنزلية التي تساعد في علاج الإصابة بغازات المعدة فيما يأتي:

  • الابتعاد عن الأطعمة التي قد تسبب المشكلة كتلك المذكورة سابقًا.
  • تناول وجبات صغيرة مقسمة على مدار اليوم بدلًا من ثلاث وجبات رئيسية كبيرة.
  • تناول الشاي بالنعناع الذي قد يساعد في التخلص من المشكلة.
  • مضغ الطعام جيدًا وتناوله ببطء.
  • تجنب تناول العلكة والمشروبات الغازية.
  • الإبتعاد عن التدخين الذي يسبب ابتلاع كميات كبيرة من الهواء.
  • اختيار منتجات الألبان خالية اللاكتوز.
  • اللجوء إلى البقوليات المخمرة.
  • محاولة القيام ببعض التمارين الرياضية التي تساعد في التخلص من الغازات المحتبسة.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.

في حال لم تنجح هذه الخطوات في التخلص من مشكلة غازات المعدة، من الممكن اللجوء إلى بعض الأدوية التي تباع دون وصفة طبية، مثل: حبوب الفحم.

من قبل رزان نجار - الجمعة 2 آب 2019
آخر تعديل - الأربعاء 25 آب 2021