متى تنتهي حساسية الربيع

هل تتساءل متى تنتهي حساسية الربيع؟ وهل تريد أن تتعرف على طرق تساعدك للتعامل مع حساسية الربيع؟ ستجد ما تبحث عنه في المقال الآتي.

متى تنتهي حساسية الربيع

يعاني بعض الأشخاص من الحساسية مع تغير الفصول بما في ذلك عند دخول فصل الربيع، لذلك هل تتساءل متى تنتهي حساسية الربيع؟ وهل توجد علاجات وطرق تساعد في السيطرة على الأعراض؟ المزيد من الأسئلة والأجوبة فيما يأتي:

متى تنتهي حساسية الربيع؟

إذا كنت تعاني من الحساسية في فصل الربيع بالتأكيد ستتساءل متى تنتهي حساسية الربيع؟ والجواب هو أنه في الواقع لا يوجد وقت محدد لانتهاء حساسية الربيع، حيث أنه يبدأ الربيع غالبًا في شهر مارس ويسمى أيضًا بموسم حبوب لقاح الأشجار ويستمر حتى اقتراب فصل الصيف.

وفي الغالب تنتهي الحساسية حسب الظروف الجوية التي قد تختلف من سنة إلى أخرى ومن منطقة إلى أخرى، كما يؤثر الطقس اليومي على عدد حبوب اللقاح في أيام معينة حيث أن الطقس الدافئ، والرطوبة العالية، وساعات الصباح الباكرة قد تؤدي إلى تفاقم الحساسية وزيادة عدد حبوب اللقاح، بينما في المقابل تغسل الأيام الممطرة هذه المواد المسببة للحساسية. 

هل توجد علاجات تساعد على التخلص من حساسية الربيع؟

تعرفت على أهم المعلومات حول متى تنتهي حساسية الربيع؟ بالتأكيد تتساءل هل توجد علاجات للتخفيف من أعراض حساسية الربيع؟ والحقيقة أنه لا توجد علاجات تساعد في القضاء على الحساسية تمامًا ولكن قد يوصي بعض الأطباء ببعض الخطوات، وهي كالاتي:

  1. تناول الأدوية المخصصة للحساسية قبل أسبوعين من توقع ظهور الأعراض وخاصة للأشخاص الذين يعانون من مشكلات موسمية سابقة، ومن أبرز الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية وتساعد في التحكم والتخفيف من الأعراض، هي: 
    • مضادات الهيستامين (Antihistamine): والتي تقلل من العطس، والحكة، وسيلان الأنف من خلال خفض مستوى الهيستامين في الجسم. 
    • الكورتيكوستيرويدات الأنفية: تساعد بخاخات الأنف الستيرويدية في التخفيف من الالتهاب.  
    • مضادات الليكوترين (Leukotriene): وهي عبارة عن أقراص تمنع عمل بعض المواد الكيميائية التي تسبب الحساسية. 
    • مزيلات الاحتقان: يمكن استخدام مزيلات الاحتقان الفموية أو بخاخات الأنف، والتي تساعد على تضييق الأوعية الدموية في الأنف وتخفف من الاحتقان والتورم. 
    • بخاح كروملين الصوديوم (Cromolyn sodium): يخفف من أعراض الحساسية ويكون أكثر فعالية عند استخدامه قبل ظهور الأعراض.
    • قطرات العين: تستخدم لعلاج حساسية العين وتخفف من الاحمرار، والتورم، والحكة الناتجة عن حساسية الربيع.  
  2. يجب استشارة الطبيب عند عدم الاستجابة لأيٍ من العلاجات السابقة، حيث أنه قد يلجأ الطبيب عند تفاقم أعراض حساسية الربيع لحقن الحساسية أو ما يسمى بالعلاج المناعي للحساسية، وهي من أكثر الطرق فعالية لعلاج حساسية الربيع ويتم ذلك من خلال إزالة حساسية الجهاز المناعي تجاه مسببات الحساسية. 

نصائح أخرى للتعامل مع حساسية الربيع

بعد أن تعرفت على جواب سؤال متى تنتهي حساسية الربيع؟ نقدم لك بعض النصائح المهمة للتعامل معها، وتشمل الاتي:

  • استشارة الطبيب أولًا قبل البدء بتناول الأدوية، حيث أنه قد يوصي بفحوصات لاكتشاف مسببات الحساسية، واختيار الدواء المناسب للحالة ولمنع تفاقم الأعراض، وتجنب أي اثار جانبية. 
  • التعرف على نوع حبوب اللقاح التي تسبب الحساسية ومتابعة تقارير الطقس، حيث أنها تقدم هذه المعلومات خلال موسم الحساسية في الربيع. 
  • الابتعاد عن المحفزات التي تؤدي إلى تفاقم أعراض الحساسية، مثل: التدخين، والكلور في أحواض السباحة، والأشجار، والزهور المسببة للحساسية. 
  • إغلاق نوافذ المنزل أو نوافذ السيارة عند الخروج، واستخدام جهاز تنقية الهواء لتقليل عدد حبوب اللقاح، ويمكن أيضًا استنشاق البخار لفتح الممرات الأنفية. 
  • ارتداء قناع الوجه والنظارات الشمسية عند الخروج من المنزل أو عند القيام بالأعمال المنزلية في الخارج للحد من دخول حبوب اللقاح في العين والأنف. 
  • الاستحمام، وغسل الشعر جيدًا، وتغيير الملابس، وخلع الحذاء عند العودة من الخارج، حيث أنها من أبرز الأماكن التي قد تتجمع فيها حبوب اللقاح. 
  • استخدام المحلول الملحي المكون من الماء الدافئ وربع ملعقة صغيرة من الملح وربع ملعقة صغيرة من صودا الخبز، لإزالة المخاط وفتح ممرات الجيوب الأنفية.
من قبل أمل صباح - الثلاثاء ، 21 سبتمبر 2021