مسكنات ألم الكلى: تعرف على أنواعها وآثارها الجانبية

هل تُعاني من آلام في الكلى؟ وهل تبحث عن مسكنات ألم الكلى؟ إذًا عليك قراءة المقال لمعرفة أنواع هذه المسكنات وأعراضها الجانبية.

مسكنات ألم الكلى: تعرف على أنواعها وآثارها الجانبية

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز المعلومات والتفاصيل عن مسكنات ألم الكلى:

أمراض تحتاج إلى مسكنات ألم الكلى

قبل التعرف على أنواع مسكنات ألم الكلى فلنتعرف على ما هي الام الكلى التي تحتاج إلى مسكنات.

ترتبط الام الكليتين بألم في الجانبين أو ألم من منتصف إلى أعلى الظهر، وقد يظهر الألم في جانب واحد إذا كان يوجد مشكلة في كلية واحدة أو في الجانبين إذا كان الضرر في الكليتين.

يرتبط ألم الكلى بوجود مشكلة في الكلى، مثل:

يرافق الألم في الكلى ارتفاع درجة الحرارة والغثيان والتقيؤ، والتبول المؤلم والام الخاصرة.

أنواع مسكنات ألم الكلى

توجد العديد من المسببات المختلفة المرتبطة بحدوث ألم في الكلى كما ذكر أنفًا، لذلك يختلف العلاج باختلاف المسبب، لكن تشترك جميعها بحاجة المريض إلى أخذ مسكنات الألم للتخفيف من الأوجاع المصاحبة.

ينبغي التنويه إلى أن الطبيب هو المختص الوحيد في وصف المسكن المناسب تبعًا للحالة الصحية للشخص بشكل عام.

في ما يأتي ستذكر مسكنات ألم الكلى وفقًا للمسبب:

1. مسكنات ألم الكلى المرتبطة بحصوات الكلى

يساعد استخدام مسكنات الألم التخفيف من الالام الناتجة عن حصوات الكلى، ويشمل ذلك أدوية مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (Non-steroidal anti-inflammatory drugs) مثل:

  • النابروكسين (Naproxen).
  • الإيبوبروفين (Ibuprofen). 

2. مسكنات ألم الكلى المرتبطة بالتهابات الكلى

يمكن التقليل والتخفيف من الألم والحمى المصاحب لالتهابات الكلى عن طريق أخذ مسكنات الألم، مثل: الباراسيتامول (Paracetamol).

لا ينصح باستخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويدية في حالات الألم المصاحبة لالتهاب الكلى؛ لأنها تزيد من احتمالية حدوث مشكلات أخرى في الكلى.

3. مسكنات ألم الكلى المرتبطة بعدوى المسالك البولية

يمكن استخدام المسكنات الخفيفة لتخفيف من الالام المصاحبة لالتهاب المسالك البولية مثل: الباراسيتامول. 

4. مسكنات ألم الكلى المرتبطة بسرطان الكلى

من الأدوية الأكثر شيوعًا في ألم الكلى الخفيف إلى المتوسط المرتبط بسرطان الكلى استخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، مثل:

  • النابروكسين.
  • الباراسيتامول.

أما في حالات الالام الشديدة يعد استخدام المورفين (Morphine) تحت إشراف الطبيب هو الخيار الأفضل لتسكين الألم.

الأعراض الجانبية لمسكنات ألم الكلى

يرتبط استخدام مسكنات ألم الكلى بالعديد من الأعراض الجانبية، وتحديدًا عند المبالغة في استخدامها دون توجيه من الطبيب.

من الأعراض الجانبية المرتبطة باستخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويدية:

كما أنه في بعض الأحيان يؤدي استخدامها إلى مشكلات خطيرة في الكلى، والقلب، والكبد.

أما من أبرز الأعراض الجانبية المرتبطة باستخدام الباراسيتامول، فهي:

  • الغثيان.
  • القيء.
  • الامساك.

من أبرز الأعراض الجانبية المرتبطة باستخدام المورفين:

  • الإمساك.
  • القيء.
  • الإحساس بالدوار.
  • حكة أو طفح جلدي.
  • الصداع.

كما يؤدي استخدام المورفين إلى أعراض جانبية خطيرة في بعض الحالات، مثل: صعوبة التنفس وتصلب العضلات.

يجدر التنويه في النهاية أن العلاج يعتمد على السبب، حيث يقوم الطبيب بطلب اختبار للبول للتأكد من وجود عدوى عن طريق:

  • فحص خلايا الدم البيضاء والبروتينات التي تشير لمشكلات الكلى.
  • اختبار التصوير، مثل: الموجات فوق الصوتية أو التصوير المقطعي للكلى والمسالك البولية لمعرفة سبب الألم، وبعد ذلك يتم وصف مسكنات ألم الكلى وفقًا للحالة.
من قبل د. بيسان شامية - الخميس ، 16 يوليو 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 28 أبريل 2021